روحاني يبحث عن «ثغرة عراقية» في جدار العقوبات

روحاني يبحث عن «ثغرة عراقية» في جدار العقوبات

بغداد تريد مراجعة «اتفاقية الجزائر»
الثلاثاء - 6 رجب 1440 هـ - 12 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14714]
الرئيس الإيراني حسن روحاني ونظيره العراقي برهم صالح يستعرضان حرس الشرف العراقي بالقصر الرئاسي في بغداد أمس (أ.ف.ب)

بدا من تصريحات مسؤول إيراني كبير يرافق الرئيس حسن روحاني في زيارته إلى العراق، أمس، أن الأخير يبحث في بغداد عن «ثغرة» في جدار العقوبات الأميركية على بلاده. ونقلت وكالة «رويترز» عن المسؤول أن «العراق قناة أخرى لإيران لتفادي العقوبات الأميركية الجائرة... هذه الزيارة ستوفر فرصاً للاقتصاد الإيراني».

وتباحث روحاني أولاً مع نظيره العراقي برهم صالح وبعدها عقدا مؤتمراً صحافياً مشتركاً، أكد فيه صالح حيادية العراق من الصراعات الإقليمية والدولية، بينما قال روحاني: إن «هناك مجالات واسعة للتعاون المشترك بين البلدين».

وقال الناطق باسم الرئاسة العراقية، لقمان فيلي، لـ«الشرق الأوسط»: إن المباحثات تناولت «أهم الملفات العالقة بين البلدين، مثل الحدود، وترسيخ العلاقات الاقتصادية، فضلاً عن ملفات المنطقة، خصوصاً الوضع في سوريا».

وبعد ذلك التقى روحاني رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي. وفي حين لم تتسرب من اللقاء أي تفاصيل، أبلغ مصدر عراقي مطلّع «الشرق الأوسط» بأن اتفاقية الجزائر بين الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين مع شاه إيران عام 1975 ستكون حاضرة، وأن عبد المهدي سيطلب إعادة النظر فيها، مضيفاً أن «إيران ستبدي مرونة».


المزيد...


ايران أخبار إيران

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة