الجيش اليمني: الحوثيون قتلوا «اتفاق استوكهولم»

الجيش اليمني: الحوثيون قتلوا «اتفاق استوكهولم»

الخميس - 1 رجب 1440 هـ - 07 مارس 2019 مـ رقم العدد [ 14709]
نازحون من محافظة الحديدة في أحد المخيمات المؤقتة في محافظة حجة شمال غربي اليمن (أ.ف.ب)

أكد المتحدث باسم الجيش الوطني اليمني العميد ركن عبده عبد الله مجلي، أمس، أن الحوثيين «قتلوا اتفاق استوكهولم» الذي أبرموه مع الحكومة الشرعية في السويد في ديسمبر (كانون الأول) الماضي، ولم يلتزموا بأي بند من بنوده المتعلقة بضرورة سحب قواتهم من الحديدة.

وأضاف مجلي لـ«الشرق الأوسط»، أن الجيش الوطني «يحتفظ بحق الرد» على الانتهاكات والخروقات التي مارستها الميليشيات الحوثية التي «لا تستوعب لغة الحوار حسبما أكدت التجارب».

وشدد على أن «ما أُخذ من الحكومة الشرعية سيسترد بالقوة».

جاء ذلك في وقت أعلنت الأمم المتحدة، أن مبعوثها إلى اليمن، مارتن غريفيث، يجري اتصالات مكثفة مع الأطراف اليمنية ضمن مساعيه لتنفيذ اتفاق استوكهولم ومحاولة إنعاش الأمل إزاء إعادة الانتشار في الحديدة وفتح الممرات الإنسانية.

في غضون ذلك، أكد محمد آل جابر السفير السعودي لدى اليمن، أن المملكة أنشأت البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن لنقله من حالة الحرب إلى السلام وبناء الدولة عبر الإعمار والتنمية ومكافحة الإرهاب والتمرد والطائفية.

وشدد آل جابر على أن السعودية جادة في إحلال الأمن والاستقرار في اليمن ومنع وجود «حزب الله» يمني يهدد اليمنيين ودول الجوار والعالم. وقال خلال محاضرة ألقاها في مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية في الرياض، أمس: «أكبر تحد يواجه اليمن اليوم هو الميليشيات الحوثية التي سيطرت على الدولة ودمرت منظومتها. الحوثي يريد جلب النموذج الإيراني، وأن ينصب (خميني) في اليمن؛ هو عبد الملك الحوثي، وأن يكون هناك رئيس وزراء تابعاً للإمام، وهذا ما لم يقبله اليمنيون ولن يقبلوه».


المزيد...


اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة