14 قتيلاً بهجوم تبنته حركة الشباب الصومالية في كينيا

14 قتيلاً بهجوم تبنته حركة الشباب الصومالية في كينيا

وقوع انفجار أعقبه إطلاق نار في مجمع يضم فندقاً ومكاتب في العاصمة نيروبي
الثلاثاء - 9 جمادى الأولى 1440 هـ - 15 يناير 2019 مـ
السنة النار وسحب الدخان الأسود تتصاعد من موقف السيارات في المجمع الذي وقع فيه الإنفجار بنيروبي (رويترز)
نيروبي: «الشرق الأوسط أونلاين»
أكد عامل في مشرحة بالعاصمة الكينية نيروبي اليوم (الثلاثاء)، أن المشرحة استقبلت جثث 14 شخصاً قتلوا في هجوم على مجمع في العاصمة الكينية نيروبي.

وقال العامل في مشرحة تشيرومو: "14 كلهم من مسرح الهجوم.. عثرنا على بطاقات هوية في كل الجثث ما عدا واحدة".

وأبلغ متحدث باسم «حركة الشباب» الصومالية المتشددة «رويترز»، بأن الحركة مسؤولة عن الهجوم.

وأفاد عبد العزيز أبو مصعب، المتحدث باسم العمليات العسكرية في الحركة: «نحن وراء الهجوم في نيروبي. العملية مستمرة. سنعلن التفاصيل لاحقاً».

ووقع انفجار أعقبه إطلاق نار في مجمع يضم فندقاً ومكاتب في أحد أحياء نيروبي بعد ظهر اليوم.

وأفاد رجل يعمل في مكاتب فندق «دوسيت»: «كانت هناك قنبلة، وهناك إطلاق نار كثيف».

وسُمع دوي الانفجار في مكاتب «الصحافة الفرنسية» على بعد نحو 5 كيلومترات، وأفاد مراسل للوكالة أُرسل إلى الموقع، بتبادل إطلاق نار بين مسلحين وقوات الأمن.

وأوضح المتحدث باسم الشرطة تشارلز أوينو: «هناك حادثة في ريفرسايد درايف، وتم إرسال عناصر من الشرطة».

وشوهدت ألسنة النار وسُحُب الدخان الأسود تتصاعد من موقف السيارات في المجمع، حيث اندلعت النيران في العديد من السيارات، فيما كان عشرات الأشخاص يفرّون، والبعض منهم تعرض لإصابات طفيفة.

وأفاد شخص آخر في مكتب داخل فندق «دوسيت» لـ«رويترز» عبر الهاتف: «نتعرض للهجوم» ثم أنهى المكالمة.

كما أعلنت الشرطة أنها نشرت قوات تابعة لوحدة مكافحة الإرهاب في المنطقة.

 
كينيا كينيا سياسة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة