فيدرر ينتصر في المواجهة التاريخية أمام سيرينا ويقرب بلاده من النهائي

فيدرر ينتصر في المواجهة التاريخية أمام سيرينا ويقرب بلاده من النهائي

المنتخب السويسري ينتظر مواجهة حاسمة مع نظيره اليوناني في كأس هوبمان للتنس
الأربعاء - 25 شهر ربيع الثاني 1440 هـ - 02 يناير 2019 مـ رقم العدد [ 14645]
فيدرر يلتقط صورة «سيلفي» مع سيرينا بعد انتهاء مواجهتهما في مباراة الزوجي المختلط بكأس هوبمان (أ.ف.ب)
بيرث (أستراليا): «الشرق الأوسط»
حسم السويسري روجيه فيدرر المواجهة التي طال انتظارها ضد الأميركية سيرينا ويليامز، بفوزه ومواطنته بيليندا بنتشيتش على المخضرمة ومواطنها فرانسيس تيافو، في مباراة الزوجي المختلط ضمن كأس هوبمان لمنتخبات التنس، أمس. وفي العنوان الأبرز للمسابقة الاستعراضية، وجد فيدرر وسيرينا على أرض الملعب في مواجهة بعضهما للمرة الأولى بعد مسيرتين زاخرتين حققا خلالهما 43 لقبا في الغراند سلام (20 لفيدرر و23 لسيرينا)، إضافة إلى جوائز مالية تفوق 200 مليون دولار.
وفاز بطلا النسخة الماضية على منافسيهما الأميركيين 4 - 2 و4 - 3 (5 - 3)، ليحقق المنتخب السويسري فوزه الثاني في المجموعة الثانية التي تضم أيضا بريطانيا واليونان، بينما تلقت الولايات المتحدة خسارتها الثانية.
إلا أن الأهم بالنسبة إلى متابعي التنس كان رؤية اثنين من أبرز اللاعبين في تاريخ اللعبة، يبلغ كلاهما من العمر 37 عاما، يستعرضان موهبتهما على أرض الملعب في مواجهة أولى من نوعها قد لا تتكرر.
وأمام 14064 متفرجا في مدينة بيرث الأسترالية، خرج فيدرر منتصرا من مباراة بدا أن سيرينا عانت خلالها من آلام في الكتف اليمنى، لكنها قللت من شأنها، وشأن الخسارة أيضا، مقارنة بفرصة مواجهة السويسري.
وقالت سيرينا بعد المباراة: «كنت متحمسة إلى درجة أن هذه المباراة هي أفضل مباراة في مسيرتي، مواجهة لاعب عظيم إلى هذه الدرجة، لديك إعجاب كبير حياله، في مباراة، هو أمر يعني كثيرا».
وأضافت: «إنه لأمر رائع ومميز أن أواجه أفضل لاعب على مر التاريخ».
ورد فيدرر التحية بمثلها، قائلا: «استمتعت فعلا باللعب ضد سيرينا، يا له من فخر، كنت متوترا في رد كراتها لأن الجميع يتحدث عن جودة إرسالها. كان الأمر ممتعا للغاية، هي بطلة عظيمة، ويمكن أن ترى إلى أي حد أنها مركزة ومصممة وهذا ما أحبه فيها».
وكان كل من فيدرر وسيرينا قد فاز في مباراة الفردي في وقت سابق أمس. وتغلب السويسري بداية على تيافو 6 - 4 و6 - 1. قبل أن تعادل ويليامز المواجهة بين المنتخبين بفوزها على بنتشيتش 4 – 6 و 6 - 4 و6 - 3. وفي مباراة السيدات، خسرت سيرينا المجموعة الأولى على رغم تقدمها 4 - 1، إلا أن منافستها فازت بالأشواط الخمسة المتتالية، قبل أن تفرض الأميركية المخضرمة سيطرتها على المجموعتين التاليتين.
وقالت سيرينا: «لعبت بنتشيتش بطريقة جيدة جدا. أنا أعرف أنني قادرة على تقديم أداء أفضل».
ولم يخف فيدرر منذ بداية كأس هوبمان، ترقبه الكبير للقاء سيرينا التي تعد من أفضل اللاعبات في تاريخ التنس، حالها كحاله لدى المحترفين. وأقيمت مباراة الزوجي المختلط وفق نظام المجموعات القصيرة، التي تحسم بشوط فاصل «تاي برايك» في حال تعادل الفريقين 3 - 3 (بدلا من 6 - 6).
وبعد تحقيقه فوزين في مباريات الفردي مع انطلاق الموسم الجديد، اعتبر فيدرر أن البداية التي يحققها رائعة بالنسبة إليه، وقال: «الأمر يتعلق بالبقاء جاهزا بدنيا وفي صحة جيدة وإدارة المباريات يوما تلو الآخر»، مع استعداده للدفاع عن لقبه في بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى، التي تقام في ملبورن بين 14 يناير (كانون الثاني) و27 منه.
وستكون المواجهة المقبلة بين سويسرا واليونان حاسمة لتحديد من يبلغ النهائي من هذه المجموعة، لملاقاة متصدر المجموعة الأولى التي تضم ألمانيا وأستراليا وفرنسا وإسبانيا. وفي الجولة الأولى لمنافسات المجموعة الأولى، تفوقت ألمانيا على إسبانيا، بينما فازت أستراليا على فرنسا.
أستراليا تنس

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة