فنانة مصرية بفستان من «وكالة البلح» في ختام «مهرجان القاهرة السينمائي»

فنانة مصرية بفستان من «وكالة البلح» في ختام «مهرجان القاهرة السينمائي»

اشترته من سوق شعبية لبيع الملابس المستعملة
السبت - 22 شهر ربيع الأول 1440 هـ - 01 ديسمبر 2018 مـ رقم العدد [ 14613]
القاهرة: إيمان مبروك
فاجأت الممثلة المصرية سارة عبد الرحمن، الجمهور باختيار فستان من سوق الملابس المستعملة، لحضور حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الأربعين. وكتبت سارة عبر حسابها الشخصي على «إنستغرام» أنها اقتنت فستانها من «وكالة البلح»، وهي سوق شعبية لبيع الملابس المستعملة بوسط القاهرة، مقابل 370 جنيهاً (20 ما يعادل دولار)، وبررت هذا الاختيار بأنها تحاول الحد من استخدام المنتجات الشخصية التي تضر بالبيئة، مثل صناعة الأزياء، وذلك عن طريق توزيع الملابس التي لم تعد بحاجة لها، أو شراء الملابس المستعملة كما فعلت في حفل ختام المهرجان.
وكتبت نصاً: «مش لازم حاجة متصنعة جديد اتصرف عليها فلوس كتير وصنعها عمال في ظروف غير آدمية». كما تطرقت إلى المفهوم التقليدي في المجتمعات العربية الذي يعتبر أن الملابس المستعملة أمر شائن يوصم صاحبه، لذلك أعلنت عن تفاصيل الفستان وثمنه، لتثبت للجمهور، ولنفسها أولاً، أنه يمكن الحصول على قطعة ملابس مستعملة أنيقة، وتناسب المحافل الفنية الفخمة، وفي الوقت نفسه مستدامة أو صديقة للبيئة.
لم تكن هذه هي المرة الأولى التي تبادر فيها الممثلة المصرية الشابة، سارة عبد الرحمن، وتظهر بملابس تحمل مفهوما بيئيا ومجتمعيا إيجابيا، فكانت قد ظهرت من قبل، خلال حفل ختام مهرجان «الجونة» السينمائي في دورته الثانية، وهي ترتدي قطعة ملابس مُصنعة من الأكياس البلاستيك المُعاد تدويرها؛ وأوضحت الممثلة الشابة حينها أنها «ظهرت بهذه الإطلالة دعماً لمشروع مصري يعيد تدوير الأكياس البلاستيك للحد من أضرارها البيئية».
درست الفنانة الشابة الإعلام والمسرح في الجامعة الأميركية بالقاهرة، وعرفها الجمهور للمرة الأولى عام 2009، خلال ظهورها في دور بارز أمام الفنان الكوميدي أحمد حلمي في فيلم «1000 مبروك»، لكن شهرتها الحقيقية جاءت بعد مشاركتها في مسلسل «سابع جار».
مصر موضة مهرجان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة