{تسوية} في الحديدة ضمن خطة غريفيث

{تسوية} في الحديدة ضمن خطة غريفيث

التحالف: رفض الميليشيات الانسحاب لن يعيق العملية
الثلاثاء - 5 شوال 1439 هـ - 19 يونيو 2018 مـ رقم العدد [ 14448]
نيويورك: علي بردى الرياض: نايف الرشيد جدة: أسماء الغابري صنعاء: «الشرق الأوسط»
كشفت مصادر في مجلس الأمن لـ{الشرق الأوسط} أن المبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث قدم للمجلس خلال جلسة مغلقة، أمس، {العناصر الرئيسية} لخطة لإنهاء الحرب في اليمن، تتضمن {تسوية} للوضع في الحديدة و{إطار عمل} لمعاودة المسار السياسي.

وقال دبلوماسي إن غريفيث الذي شارك في الجلسة عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من صنعاء، طلب مزيداً من الوقت {لاستكمال المشاورات} في شأن الخطة التي شدد على {سريتها}. وأوضح أنها تتضمن 25 بنداً {تستند إلى القرارات الدولية وبناء على المبادرة الخليجية ومخرجات الحوار الوطني}. وبعد الجلسة، شدد مجلس الأمن في بيان على {الدعم الكامل لجهود} غريفيث، داعياً إلى {إبقاء ميناءي الحديدة والصليف مفتوحين}.

وبينما تتقدم قوات الجيش اليمني في معركة تحرير الحديدة، وتتصاعد المواجهات في محيط المطار، حوّلت الميليشيات الحوثية المدينة الاستراتيجية إلى ثكنة عسكرية لها من خلال حفر الخنادق وبناء المتاريس في مختلف الأحياء السكنية والطرق الرئيسية. وقال سكان محليون لـ«الشرق الأوسط»، إن عمليات حفر الخنادق وسط الحديدة أدت إلى تدمير شبكات المياه، وانقطاع الإمدادات في عدد من الأحياء، وباتت تهدد حياة السكان، في ظل إصرار الجماعة على خوض معركة شوارع داخل المدينة.

وشدد الناطق باسم تحالف دعم الشرعية في اليمن العقيد ركن تركي المالكي، خلال مؤتمر صحافي في الرياض، أمس، أن رفض الحوثيين الجهود الدولية لإقناعهم بالانسحاب من الحديدة، لن يعيق العملية الجارية لتحرير المدينة.

....المزيد

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة