ظل رجل يحمي منازل النساء في اليابان

ظل رجل يحمي منازل النساء في اليابان

الأحد - 5 شعبان 1439 هـ - 22 أبريل 2018 مـ رقم العدد [ 14390]
موظفة من شركة «ليوبالاس21» أثناء تجربة «الرجل وراء الستار» وفيها يُربط الهاتف الذكي بآلة عرض (رويترز)
طوكيو: «الشرق الأوسط»
يظهر من وراء الستار ظلّ شاب قوي البنية يتمرن على الملاكمة وهو ما يكفي لجعل أي لص يحوم حول المنزل يفكر مرتين قبل الإقدام على اقتحامه.

وفي الداخل يتضح أنّ الظل ما هو إلّا صورة من إعداد آلة عرض (بروجكتور) طورتها شركة لإدارة المباني في اليابان أملاً في حماية المنازل التي تعيش فيها نساء بمفردهن من السرقة.

ولا تزال فكرة «الرجل وراء الستار» في مرحلتها التجريبية وفيها يُربط الهاتف الذكي بآلة عرض حتى يظهر ظل رجل يؤدي أنشطة حركية مختلفة من وراء الستار.

وسيكون بإمكان العميلة الاختيار بين عشرات المشاهد التي تريدها أن تظهر من وراء الستار لردع اللصوص ومن بينها التدرب على الملاكمة أو الكاراتيه أو حتى التلويح بمضرب بيسبول، حسب ما ذكرته وكالة «رويترز» للأنباء.

كما يمكن للمرأة «الوحيدة» استكمال الصورة بجعل الظل يظهر وهو يرتدي ملابسه أو يعزف على الغيتار أو حتى ينظف المنزل بمكنسة كهربائية.

وقال كيتشي ناكامورا مدير قسم الدعاية في شركة (ليوبالاس21) المتخصصة في إدارة المباني، إن شركته طورت هذا النظام بهدف إحلال الأمن في المباني التي تديرها. وأضاف أن أسئلة الجمهور عن هذا النظام جعلت الشركة تفكر بشكل أوسع نطاقاً، وتبحث إمكانية طرحه للبيع رغم شكوك تساور البعض في مدى فاعليته.

وقال ناكامورا إن المجرمين قد يعلمون آجلا أو عاجلا بأن «الرجل من وراء الستار» الذي يقضي كل وقته في التدريب على الملاكمة ليس إلا ظلا في منزل امرأة تعيش بمفردها. وأضاف: «إذا كان عرض الظل سيجعل المرأة هدفاً سهلاً لأن المجرمين سيفهمون أنّه لا يوجد أحد في المنزل، فإنّنا بذلك نكون قد وضعنا العربة أمام الحصان». وتابع موضحاً: «لذا فإننا نود طرح النظام تجاريا بعد أن نجعله متنوعا كأن يعرض في كل يوم مقطعاً جديداً مختلفا».
اليابان اليابان

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة