تعاني من مرض نادر... قاضٍ يهدد فتاة بالسجن إذا حاولت الانتحار مجدداً

تعاني من مرض نادر... قاضٍ يهدد فتاة بالسجن إذا حاولت الانتحار مجدداً

السبت - 1 جمادى الآخرة 1439 هـ - 17 فبراير 2018 مـ
كيمبرلي ماكفارلان في المستشفى لتلقي العلاج (ديلي ميرور)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
حالة من الغضب أثارها تهديد قاض بريطاني لفتاة بالسجن إذا ما حاولت الانتحار في مكان عام مجددا، بعدما أقدمت على ذلك مرتين ما أثار الرعب بين المارة وسبب اختناقا مررويا حسبما أوردت صحيفة «ديلي ميرور» البريطانية.
ومثلت كيمبرلي ماكفارلان، البالغة من العمر 23 عاما، أمام محكمة بريطانية حيث هددها القاضي بسجنها في حال عاودت محاولات الانتحار، خاصة في أماكن عامة.
واكتشفت المحكمة لاحقا أن كيمبرلي، وهي لاعبة كرة قدم في نادٍ محلي، تعاني من مرض نادر جدا يصيب واحدة بين كل مليون سيدة في العالم. وأفاد الموقع أن هذا المرض دفعها إلى محاولة التخلص من نمط الحياة الذي تعيشه.
ويطلق على هذا المرض «متلازمة فاولر»، أي احتباس البول خاصة عند النساء الشابات. ويعد هذا المرض غير شائع أبدا لدى الفتيات، إلا أنه عندما يصيب أي امرأة، يحدث تغييرا جذريا في حياتها، ويؤثر سلباً على جميع أنشطتها.
ومن أبرز عوارضه ضعف وتقطع في مرور البول، وإجهاد وشعور بعدم الإفراغ الكامل، وقد يؤدي إلى التبول اللا إرادي ليلا. وينجم عن هذا المرض أيضا ارتخاء في الأعصاب وفي عضلات معينة بالجسم. وقد يقود إلى شلل في حالاته القصوى.
ويرافق هذا المرض أيضا آلام قوية جدا بسبب عدم تمكن المصاب من التخلص من السموم العالقة داخل جسمه.
واضطرت كيمبرلي إلى الدخول للمستشفى مرات عدة لإزالة الإفرازات عبر استخدام أنبوب، ولتلقي علاج يمنع تفشي الميكروبات بجسمها، مما سبب لها أوجاعا حادة.
وأفادت معالجة نفسية للمحكمة أن هذا المرض يساهم في تطوير مشكلات نفسية عدة للمريض، ومن الممكن أن يدفعه في نهاية المطاف إلى التخلص من حياته وإنهاء أوجاعه، كما حصل مع كيمبرلي مرتين.
المملكة المتحدة

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة