منتجات مطورة يتوقع طرحها هذا العام

منتجات مطورة يتوقع طرحها هذا العام

نظم واقع افتراضي سهلة التصميم... ومتجر على عجلات... وكرة لعب ذكية
الثلاثاء - 14 جمادى الأولى 1439 هـ - 30 يناير 2018 مـ رقم العدد [ 14308]
لندن: «الشرق الأوسط»
يبدو أن بعض التقنيات التي رأت النور للمرّة الأولى في معرض إلكترونيات المستهلكين السنوي بداية العام الحالي لم تطرح في الأسواق بعد لسبب أو لآخر. ولكن الخبراء رصدوا عشرة منتجات يجب عليكم أن تجربوها عندذاك في المنزل أو في السيارة.



نظم وأجهزة مطورة



> نظم الواقع الافتراضي. لم تتطور تقنية الواقع الافتراضي بالسرعة التي توقعها البعض، والسبب يعود ربّما إلى الأسلاك المزعجة التي تتطلبها هذه التقنية، أو بسبب الاضطرار إلى وصل الهاتف بسماعات الرأس في بعض النماذج. ولكن الوضع يختلف مع إكسسوار الرأس «ميراج سولو Mirage Solo» من لونوفو، والتي لا تحتاج هاتفا أو كومبيوتر أو حتى منصة ألعاب فيديو.

بالاعتماد على منصة «دايدريم» من «غوغل»، يمكن للمستهلك أن يحمّل الألعاب في الذاكرة الداخلية للسماعة والتي تبلغ 64 غيغابايت عبر الاتصال بالواي - فاي (أو استخدام بطاقة إس دي ميكرو)، أو ببساطة يمكن تحميلها بشكل مستقلّ على ناقل بيانات (شريحة يو إس بي). تأتي هذه السماعات مع جهاز تحكم وستباع بسعر 400 دولار فور انطلاقها في الصيف المقبل.

> لابتوب متطور. يحافظ «ديل إكس بي إس 13» Dell XPS 13 الجديد على صدارته كأصغر لابتوب في العالم بمقاس 13 بوصة (مضغوط في إطار بمقاس 11 بوصة)، وهو اليوم الأقوى بفضل اعتماده على مسرّع نواة «إنتل» من الجيل الثامن.

انضم «ديل إكس بي إس 13» إلى لابتوبات اللعب والاستخدامات الأخرى، في العمل مع تطبيق ديل «موبايل كونكت» الذي يسمح للمستهلك بربط هاتفه الذكي (أي أو إس. كان أم أندرويد) لاسلكياً حتى يتمكن من إجراء الاتصالات أو إرسال الرسائل النصية عبر اللابتوب. يمكنكم العثور على الجهاز الجديد من «ديل» اليوم بسعر 999 دولارا وبعدة ألوان منها الأبيض والزهري والذهبي.

> هاتف ذكي. أبهر «هواوي ميت 10 برو Huawei Mate 10 Pro» الصحافيين أكثر من أي هاتف ذكي آخر بسبب تصميمه الانسيابي الرائع وكاميرته الجديدة «ليكا» (التي تلتقط صوراً مثالية)، إلى جانب بطاريته التي تدوم لأكثر من ثلاثة أيام من الاستماع للموسيقى، و22 ساعة من مشاهدة الفيديو، و25 ساعة من الاتصال عبر الجيل الثالث. ولكن لعلّ أهم الميزات التي تأتي في هذا الهاتف هي مسرّع «كيرين 970» الذي يكتسب شعبية متزايدة بسبب ذكائه الاصطناعي المتقدم، والذي يتمتع بالقدرة على توقّع التطبيقات التي سيستخدمها المستهلك وتحميلها في ذاكرته حتى قبل تحديدها.



مساعد ذكي وتلفزيونات باهرة



> مساعد «غوغل» الصوتي بشاشة. كمنافس لـ«أمازون إيكو شو»، أطلّ جهاز «جيه بي إل لينك فيو JBL LINK View»، وهو مكبر صوت بشاشة عرض بمقاس ثماني بوصات، يتيح للمستهلك طرح الأسئلة على «غوغل» أو إعطاء التعليمات، للحصول في المقابل على إجابات من صوت يشبه الأصوات البشرية. كما أنه يظهر للمستهلك عبر شاشته معلومات كحالة الطقس لأيام متعددة، ووصفات الطهي، وفيديوهات يوتيوب، وألبومات الصور إلى جانب تشغيل الموسيقى. ويتيح لكم هذا الجهاز أيضاً إجراء اتصالات مع جهات متعددة في آن واحد من خلال كاميرته بدقة عرض خمسة ميغابيكسل. من المتوقع صدور الجهاز هذا الصيف، ولكن سعره ليس معروفاً بعد.

> تلفزيونات كبيرة. تعجّ معارض إلكترونيات المستهلكين كلّ عام بالكثير من التلفزيونات الجميلة والكبيرة كتصميم سامسونغ «ذا وول»، أي الجدار، (المصنوع من عدة ألواح صغيرة) أو تلفزيون المنثني الملفوف من «إل جي»... ولكن «سوني» طرحت خيارا جميلا وأكثر عملية هو «سوني إكس 900 أف X900F» الذي سيطرح في الأسواق خلال الربيع المقبل. يبلغ مقاس هذا التلفاز 85 بوصة، بدقة عرض 4 كيه، ويتميّز عن غيره بوجود زرّ خاص بمساعد «غوغل» على جهاز التحكم به.



ثلاجات وسيارات



> ثلاجات حديثة «إل جي» ليست جديدة في عالم الأجهزة الكهربائية الذكية، وعرضت المزيد منها في معرض عام 2018، ضمّت مواقد مسطحة، وآلات لجلي الصحون، وغسالات، ونشافات. إلا أن الأكثر ابتكاراً من بينها كانت ثلاجة «إنستا فيو ثينك InstaView ThinQ» التي جذبت انتباهي، والتي تحتوي على شاشة لمس بمقاس 29 بوصة تصبح شفافة بعد النقر عليها مرتين. تتيح لكم هذه الشاشة فرصة تسجيل الملاحظات لسائر أفراد العائلة من خلال استخدام ملصقات افتراضية.

> متجر على عجلات. اختارت شركة «تويوتا» المعرض للكشف عن «إي - باليت e - Palette»، نموذجها الجديد للسيارات المستقبلية الذاتية القيادة.

وفي هذا الإطار، تتعاون الشركة مع «أوبر»، و«بيتزا هت»، و«أمازون» للتنفيذ، إلا أن إطلاق عربة «تويوتا إي - باليت» لن يرى النور قبل أولمبياد طوكيو 2020.

> سيارة إيكو. لم يعرف المستهلكون الكثير عن سيارة «هيونداي نيكسو Hyundai Nexo» قبلاً، ولكن الحاضرين في المعرض حصلوا على فرصة للاطلاع عن قرب على العربة التي تسير على خلايا الوقود من الهيدروجين. ومن المتوقع أن تصدر هذه السيارة الخريف المقبل، ويقال إنها تسير 370 ميلاً في الشحنة الواحدة، حيث يسيّر الهيدروجين المحرك الكهربائي، مع تطور ملحوظ عن الجيل الأول من سيارات «هوندا» الكهربائية.

وتعتزم الشركة الكورية الجنوبية إصدار جميع سياراتها بتقنية القيادة الذاتية بحلول عام 2021.



ألعاب وروبوتات



> كرة بأداة استشعار. تشبه لعبة الكرة «بلاي إمبوسيبل Play Impossible Gameball «(99 دولارا) المصممة للتسلية داخل المنزل وخارجه.

والكرة العادية القابلة للنفخ، ولكنها في الواقع، مبطنة بجهاز استشعار يتصل بتطبيق عبر البلوتوث. يمكن للمستهلك أن يلعبها منفرداً أو مع شريك، وأن يستفيد منها في ألعاب كثيرة من بينها رمي الكرة والتقاطها. وحين تضعف طاقة «غيمبول»، يمكنكم أن تعيدوا شحنها في غضون 20 ثانية للاستفادة من ساعة لعب إضافية.

> حيوان أليف روبوتي. عادت «سوني» هذا العام بابتكار جديد من كلبها الروبوتي «آيبو aibo»، بعد مضي نحو عشرين عاماً على إطلاق أول إصدار منه.

ومع الهندسة المتقدمة للحركة الانسيابية، يمكننا القول إن هذا الروبوت الذي يحمل الكثير من أجهزة الاستشعار والذكاء الاصطناعي في هيكله، حصل على اهتمام خاص وكبير في المعرض.

عندما تنظرون إلى الروبوت عن قرب، ستلاحظون وجود كاميرتين في أنفه وبالقرب من ذيله للمساعدة في التعرف على أفراد العائلة وعلى أجزاء المحيط المنزلي. لا شكّ أن هذا الابتكار ليس زهيداً، إذ يصل سعره إلى 1800 دولار، وهو متوفر فقط في اليابان، ولكن اللعب مع آيبو لبضع دقائق فقط سيمكنكم من ملاحظة سحره فوراً.
Technology

التعليقات

د. هاشم الفلالى
30/01/2018 - 02:59
إنها التطورات الحضارية السريعة التى تسير بقفزات هائلة، فى كافة المجالات والميادين، والتى اصبحت تجعل ما أكتشف وأخترع وتطور بالامس بتغير فى الغد بشكل تنافسى غير متوقع، مما يجعل هناك من الحيرة فى التعامل مع هذه الاجهزة والاساليب والتطورات التى تحدث، والتى قد تسبب من الخسائر مثل ما تحدث من النقع والفائدة. إنه سلاح ذو حدين، يحتاج إلى الحكمة فى التعامل مع هذه التطورات والسيطرة عليها، والخبرة فى الاستفادة من القديم والجديد. لم يعد هناك شئ يتستعصى على الانسان تحقيقه فى حضارته الحديثة المعاصرة، فما كان خيال فى الماضى اصبح حفيقة فى الحاضر. وإنها التقنيات الحديثة التى تسير بقفزات متسارعة نحو تحفيق كل ما هو مستحيل، فالكثير من الانجازات الحضارية اليوم هو من الاعجاز الحضارى التى يعيشه العالم اليوم. أنها اجهزة حديثة متطوره فى الكثير من الامكانيات والقد
عرض الكل
عرض اقل

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة