السعودية تنفي تلقيها إفادات من الأمم المتحدة بشأن «أطفال اليمن»

السعودية تنفي تلقيها إفادات من الأمم المتحدة بشأن «أطفال اليمن»

الثلاثاء - 7 ذو الحجة 1438 هـ - 29 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14154]
المندوب السعودي الدائم لدى الأمم المتحدة الدكتور عبد الله المعلمي
الرياض: تركي الصهيل
نفت السعودية أمس تلقيها أي إفادات رسمية من منظمة الأمم المتحدة حول أي انتهاكات مزعومة تجاه أطفال اليمن، وذلك على خلفية تسرب مسودة أولية للتقرير السنوي الخاص بالأطفال والنزاعات المسلحة.

وأبلغ «الشرق الأوسط» المندوب السعودي الدائم لدى الأمم المتحدة الدكتور عبد الله المعلمي، أن بعثة الرياض لم تتلقَ أي معلومات رسمية حول ما تناقلته الصحف الأميركية الصادرة أمس، والتي تزعم ارتكاب بلاده انتهاكات ضد الطفولة في اليمن.

وقال إن البعثة السعودية لدى الأمم المتحدة لديها تواصل مستمر مع أنطونيو غوتيريش الأمين العام، وفرجينيا جامبا المسؤولة عن شؤون الأطفال والنزاعات المسلحة بالمنظمة الدولية، وإن هناك تبادلا مباشرا للمعلومات وتعاونا كاملا معهما.

ورد المعلمي على سؤال للصحيفة حول ما إذا كانوا قد تلقوا أي مخاطبات رسمية من مسؤولي الأمم المتحدة حول ما أثير في مسودة تقرير مسربة نشرتها الصحف الأميركية وتتحدث عن توجه لإدراج السعودية على القائمة السوداء، بالقول: «لم نتلقَ أي شيء بهذا الخصوص على الإطلاق».

وتعِد منظمة الأمم المتحدة سنويا، تقريرا خاصا بالأطفال والنزاعات المسلحة، ترفعه للأمين العام، ويعرض لاحقا على مجلس الأمن الدولي.

وكانت الأمم المتحدة قد رفعت اسم السعودية من التقرير السابق الخاص بالأطفال والنزاعات المسلحة، عقب قيام بعثة الرياض بتوضيح كثير من الجوانب التي كانت تخفى على المنظمة الدولية.

وحملت تصريحات أطلقها أمين عام الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش خلال زيارته إلى الكويت، انطباعات إيجابية حول تعاون السعودية مع المنظمة الدولية، وتأكيده أنها لم تمارس أي ضغوط عليها في أوقات سابقة أو حالية.

وتناولت الصحف الأميركية الصادرة أمس، نسخا مسربة من مسودة التقرير الجديد حول الأطفال والنزاعات المسلحة، وزعمت ارتكاب السعودية انتهاكات ضد الأطفال في اليمن.

وقللت مصادر مطلعة تحدثت إليها «الشرق الأوسط» أمس، من شأن النسخ المسربة، وقالت إنه لا يمكن الاستناد إليها في بناء موقف. وأضافت: «التقرير لم يخرج رسميا، ويمكن أن يكون لنا حديث حوله متى ما ظهر بشكل رسمي».

يذكر أن منظمة الأمم المتحدة لا تزال في طور استكمال بعض الأمور الفنية الخاصة بإعداد تقرير الأطفال والنزاعات المسلحة، قبل أن تعلن عن صدوره بشكل رسمي.
السعودية اليمن صراع اليمن

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة