تبعية الاستخبارات لإردوغان... وعزل عسكريين كبار

تبعية الاستخبارات لإردوغان... وعزل عسكريين كبار

مرسوم طوارئ جديد يفصل مئات الموظفين
السبت - 4 ذو الحجة 1438 هـ - 26 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [ 14151]
الرئيس رجب طيب إردوغان يحصل على صلاحيات جديدة (أ.ب)
أنقرة: سعيد عبد الرازق
أحكم الرئيس التركي رجب طيب إردوغان قبضته على جهاز المخابرات في خطوة جديدة لتطبيق النظام الرئاسي الذي تم إقراره في الاستفتاء على تعديل الدستور في 16 أبريل (نيسان) الماضي.

ونقلت تبعية جهاز المخابرات إلى رئاسة الجمهورية بموجب مرسوم جديد من مراسيم حالة الطوارئ المعلنة في البلاد منذ محاولة الانقلاب التي وقعت في منتصف يوليو (تموز) 2016. ويمنح المرسوم رئيس الجمهورية صلاحية ترؤس مجلس تنسيق المخابرات الوطني الذي كان يترأسه سابقا رئيس جهاز المخابرات.

بموازاة ذلك، واصلت السلطات التركية حملتها ضد من تتهمهم بأنهم أتباع للداعية فتح الله غولن، الذي تحمله مسؤولية تدبير محاولة الانقلاب. وفي أحدث فصول هذه الحملة أقالت السلطات أكثر من 900 موظف حكومي. وبموجب مرسوم حكومي نشر في الجريدة الرسمية أمس، أقيل 928 شخصا بينهم موظفون في وزارات الدفاع والخارجية والداخلية، إضافة إلى عسكريين. كما جردت السلطات التركية عشرة جنرالات برتبة عميد من رتبهم.

وأوقفت السلطات التركية في إطار هذه الحملة أكثر من 50 ألفا كما فصلت أو أقالت أكثر من 150 ألفا آخرين منذ وقوع محاولة الانقلاب وفي ظل حالة الطوارئ، ما أثار موجة انتقادات واسعة وأدى إلى توتر في العلاقات بين تركيا والاتحاد الأوروبي.

...المزيد
تركيا تركيا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة