حفلات تايلور سويفت تهزُّ أرض أسكوتلندا وتُرجِّح درَّ مليار أسترليني

الذروة تسبَّبت بطاقة تعادل نحو 6 آلاف بطارية سيارة

فرادة الظاهرة (رويترز)
فرادة الظاهرة (رويترز)
TT

حفلات تايلور سويفت تهزُّ أرض أسكوتلندا وتُرجِّح درَّ مليار أسترليني

فرادة الظاهرة (رويترز)
فرادة الظاهرة (رويترز)

تسبَّب معجبو النجمة الأميركية تايلور سويفت باهتزاز الأرض خلال حضورهم حفلاتها في ملعب موريفيلد بإدنبره في أسكوتلندا، وفق ما نقلت «وكالة الصحافة الفرنسية» عن وكالة مراقبة الزلازل البريطانية.

وسجَّلت محطّتا رصد في أنحاء المدينة نشاطاً زلزالياً مساء الجمعة والسبت والأحد من نهاية الأسبوع الماضي، لمسافة تصل إلى 6 كيلومترات حول الملعب حيث كانت نجمة البوب تُحيي حفلتها، وذلك ناجم عن رقص عدد كبير من الأشخاص في وقت واحد، وقوّة النظام الصوتي في المكان.

وحضر 200 ألف شخص هذه الحفلات الضخمة التي استمر كلّ منها نحو 3 ساعات، والتي افتتحت سلسلة حفلات سويفت في بريطانيا قبل لندن وكارديف وليفربول.

200 ألف شخص حضروا الحفلات الضخمة (رويترز)

حتى إنّ «هيئة المسح الجيولوجي البريطانية» (بي جي إس) أنجزت رسماً بيانياً بيّن أنّ أغنيات «ريدي فور إت؟»، و«كرول سامر»، و«شامباين بروبلمز»، أثارت أكبر مقدار من الحماسة لدى المعجبين في كلّ مرّة.

وفي ذروة الحفلة، تسبَّب الحاضرون بطاقة بلغت «80 كيلووات، أي ما يُعادل نحو 6 آلاف بطارية سيارة»، وفق الهيئة.

وقال عالم الزلازل في «بي جي إس» كالوم هاريسون: «من الواضح أنّ سمعة أسكوتلندا التي تتمتّع بأحد أكثر الجماهير حماسة، لا تزال مصانة!».

لكنّ المعهد أشار إلى أنّ هذه الزلازل «المستحثة»، والتي ليس لها أصل طبيعي، «رُصدت بواسطة أدوات علمية حساسة مصمَّمة لتحديد أصغر نشاط زلزالي (...)، ولكن من غير المرجَّح أن يكون أيّ كان شعر بالاهتزازات الناتجة عن الحفلة الموسيقية باستثناء الأشخاص الموجودين في الجوار المباشر».

ولفتت الهيئة إلى أنّ أكبر نشاط زلزالي سُجّل مساء الجمعة، خلال الحفلة الأولى في أسكوتلندا ضمن الجولة السادسة الضخمة للنجمة.

التوافُد للقاء النجمة (رويترز)

في يوليو (تموز) الماضي، ولّدت حفلة لسويفت في سياتل بالولايات المتحدة نشاطاً زلزالياً بلغت قوته 2.3 درجة، وهو أمر وصفه بعض الخبراء لاحقاً بأنه «مبالَغ فيه».

وأصبحت جولة «إيراس»، التي أطلقتها النجمة بشهر مارس (آذار) 2023 في الولايات المتحدة، نهاية العام الماضي أول جولة في التاريخ تتخطّى إيرادات تذاكرها عتبة مليار دولار. ويُنتَظر أن يتضاعف هذا الرقم في حلول نهاية الجولة بكندا في ديسمبر (كانون الأول).

كذلك، من المُنتَظر أن تدرّ جولة تايلور سويفت نحو مليار جنيه إسترليني للاقتصاد البريطاني، وفق ما أشار بنك «باركليز» في مايو (أيار)، مع قرابة 1.2 مليون متفرّج.


مقالات ذات صلة

«أوركسترا مزيكا» تحيي «صيف مرسيليا» بحفل تكريمي لفيروز

يوميات الشرق قائدة الفرقة أمل قرمازي (فرقة مزيكا)

«أوركسترا مزيكا» تحيي «صيف مرسيليا» بحفل تكريمي لفيروز

على مسرح عائم على المياه وسط مدينة مرسيليا تحيي فرقة «أوركسترا مزيكا» اللبنانية حفلاً تكريمياً لفيروز بدعوة من الدولة الفرنسية.

فيفيان حداد (بيروت)
يوميات الشرق النجمة البريطانية أديل (رويترز)

740 ألف متفرج سيحضرون حفلات النجمة أديل في ميونيخ

من المتوقع أن يحضر نحو 740 ألف شخص 10 حفلات موسيقية للنجمة أديل في مدينة ميونيخ الألمانية، حسبما ذكر منظمو الحفلات اليوم.

«الشرق الأوسط» (ميونيخ (ألمانيا))
يوميات الشرق حنان ماضي تشارك في الموسم الصيفي للأوبرا (دار الأوبرا المصرية)

حنان ماضي تعود للأضواء في الموسم الصيفي بالأوبرا المصرية

تعود المطربة المصرية حنان ماضي للأضواء مجدداً خلال فعاليات «الموسم الصيفي للموسيقى والغناء» بدار الأوبرا.

داليا ماهر (القاهرة )
يوميات الشرق نانسي عجرم وسمير سرياني يُكملان مشوار النجاح (صور: سمير سرياني)

نانسي عجرم وسمير سرياني... الثقة المُثمرة

يُخبر المخرج اللبناني سمير سرياني «الشرق الأوسط» أنه تصوَّر فكرة وخطرت أخرى في اللحظة الأخيرة ليتغيَّر كلُّ المخطَّط.

فاطمة عبد الله (بيروت)
يوميات الشرق أنانت أمباني نجل الملياردير الهندي موكيش أمباني وراديكا ميرشانت يتفاعلان خلال احتفالات زفافهما في مومباي (رويترز)

بحضور مشاهير وسياسيين... نجل أغنى رجل في آسيا يتزوج في «زفاف العام» (صور)

تزوج الابن الأصغر لموكيش أمباني، أغنى رجل في آسيا، من صديقته منذ فترة طويلة في وقت مبكر من اليوم (السبت)، فيما أطلق عليه الكثيرون «حفل زفاف العام».

«الشرق الأوسط» (نيودلهي)

«البحر الأحمر» تكشف عن الفرق المختارة لـ«تحدّي صناعة الأفلام 4»

«تحدي صناعة الأفلام في 48 ساعة» يهدف إلى اكتشاف العقول المبتكرة ويحفز المواهب على الإبداع (واس)
«تحدي صناعة الأفلام في 48 ساعة» يهدف إلى اكتشاف العقول المبتكرة ويحفز المواهب على الإبداع (واس)
TT

«البحر الأحمر» تكشف عن الفرق المختارة لـ«تحدّي صناعة الأفلام 4»

«تحدي صناعة الأفلام في 48 ساعة» يهدف إلى اكتشاف العقول المبتكرة ويحفز المواهب على الإبداع (واس)
«تحدي صناعة الأفلام في 48 ساعة» يهدف إلى اكتشاف العقول المبتكرة ويحفز المواهب على الإبداع (واس)

نحو تشجيع المواهب الواعدة على الخروج عن المألوف في مشاريعهم السينمائية، كشفت مؤسسة «البحر الأحمر السينمائي»، الأربعاء، عن الفرق المختارة للنسخة الرابعة من «تحدي صناعة الأفلام خلال 48 ساعة» الذي انطلق في يونيو (حزيران) الماضي، بالتعاون مع القنصلية العامة لفرنسا في جدة، وسفارة فرنسا في المملكة، والرابطة الفرنسية التابعة للقنصلية الفرنسية.

ويهدف هذا التحدّي إلى اكتشاف العقول المبتكرة في عالم صناعة الأفلام المستقلة، وستحظى الفرق المُرشحة للدخول في غمار هذا التحدّي الإبداعي، بفرصة الحصول على ورش عمل فنية وبرامج إرشادية ستقام بتاريخ 19-20 يوليو (تموز) الحالي، منها ورشة عمل في إخراج الأفلام، وأخرى في الكتابة والمونتاج، وستستعد الفرق لخوض السباق يومَي 26-27 يوليو لمدة 48 ساعة، في حين سيتم الإعلان عن الفريقين الفائزين في 19 سبتمبر (أيلول) المقبل.

وستقدم القنصلية الفرنسية لـ15 من أعضاء الفرق المختارة يومين من ورش العمل المهنية في جدة والرياض مع خبراء من فرنسا والمملكة، وستشتمل ورش العمل المهنية على عروض لأفلام قصيرة ومناقشات حول الصناعة؛ إذ سيجري اختيار الفريقين الفائزين من قبل لجنة التحكيم، ومع انتهاء التحدّي سيتم الإعلان عن الفائزين 19 سبتمبر المقبل.

وسيحظى قائدا الفريقين الفائزين بفرصة إقامة مميزة في المهرجان الدولي للأفلام القصيرة في كليرمون فيران بفرنسا لعام 2025، الذي تنظمه القنصلية الفرنسية في جدة، إضافة إلى ذلك، ستعرض الأفلام الفائزة في الدورة المقبلة من مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي في ديسمبر (كانون الأول) المقبل.