تغيرات في القدمين تشير لأمراض الكبد

تغيرات في القدمين تشير لأمراض الكبد
TT

تغيرات في القدمين تشير لأمراض الكبد

تغيرات في القدمين تشير لأمراض الكبد

الكبد هو أكبر عضو في جسم الإنسان وهو مسؤول عن وظائف مختلفة. ويعمل في المقام الأول على إزالة السموم، ومعالجة العناصر الغذائية، وتنظيم عملية التمثيل الغذائي، وهي استجابات كيميائية في خلايا الجسم تعمل على تحويل الطعام إلى طاقة. ومع ذلك، فإن أي اضطرابات في عمل الكبد يمكن أن تؤدي إلى تعطل العديد من أجهزة الجسم، ما يؤدي إلى مشاكل في أجزاء مختلفة من الجسم، بما في ذلك الساقان والقدمان.

ويشرح الدكتور بوشان بهول كبير مستشاري زراعة الكبد وجراحة الجهاز الهضمي بمستشفى PSRI بنيودلهي كيفية ارتباط أمراض الكبد بمشاكل في الأطراف السفلية والأعراض التي يجب الانتباه إليها. وذلك وفق ما ذكر موقع «onlymyhealth» الطبي المتخصص.

تغير القدمين للون الأصفر

يقول الدكتور بهول إن مرض الكبد المتقدم، المعروف أيضًا باسم تليف الكبد، يمكن أن يؤثر على أطراف المريض، ما يؤدي إلى تغير لون القدمين إلى اللون الأصفر؛ وهو علامة على اليرقان الذي يتميز باصفرار الجلد وبياض العينين.

ويحدث اليرقان عندما يكون هناك تراكم للبيليروبين، وهو منتج نفايات ناتج عن انهيار خلايا الدم الحمراء (كريات الدم الحمراء)، في مجرى الدم.

وعادة، يساعد الكبد على إزالة البيليروبين من الجسم، ولكن إذا لم يعمل بشكل صحيح، يمكن أن ترتفع مستويات البيليروبين وتسبب اليرقان.

تورم وألم في القدمين

من الأعراض الأخرى التي تظهر عادة في المرضى الذين يعانون من أمراض الكبد المتقدمة هو تورم القدم والألم. ويحدث هذا لأنه عندما يتعطل الكبد، فإنه يكافح لتنظيم السوائل وتصفية السموم من الدم، ما يؤدي إلى تراكم السوائل في الأطراف السفلية ويسبب التورم والانزعاج، كما يوضح الدكتور بهول. قائلا «بالإضافة إلى ذلك، في بعض الحالات، قد يؤدي تليف الكبد أيضًا إلى زيادة الضغط في الوريد البابي، ما قد يسبب الدوالي ويساهم في زيادة آلام القدم». مبينا «من المهم ملاحظة أن تورم القدم والألم لا يعني بالضرورة وجود مرض في الكبد ويمكن أن يكون سببه حالات أخرى. لذلك، من المفيد دائمًا استشارة الطبيب قبل التوصل إلى أي نتيجة».

حكة في القدمين تتفاقم في الليل

يمكن أن تشير الحكة الشديدة والمستمرة في القدمين أيضًا إلى أمراض معينة في الكبد. هذا العرض شائع في أمراض الكبد المناعية الذاتية مثل تليف الكبد الصفراوي الأولي، والتهاب الأقنية الصفراوية المصلب الأولي، ومرض الانسداد الصفراوي، وفقا لدراسة نشرت في «المجلة البريطانية للممارسة العامة».

وهذا النوع من الحكة الناجم عن أمراض الكبد عادة ما يتفاقم في الليل وقد يتركز على باطن القدمين أو راحتي اليدين، حسب البحث.

كيف تعرف إذا كانت مشاكل قدميك مرتبطة بمرض الكبد؟

أمراض الكبد عادة ما تكون صامتة في المراحل المبكرة. ومع ذلك، عندما تصبح أكثر تقدمًا وشدة، تصبح المزيد من الأعراض مرئية. وبعض منهم يكون على الشكل التالي:

- انزعاج أو ألم في البطن

- التعب الشديد والضعف واليرقان

- اصفرار الجلد والعينين

- فقدان الوزن غير المبرر

- البول الداكن

- براز شاحب اللون

- فقدان الشهية

- الارتباك في الحالات الشديدة

- احمرار الكف في مراحل متقدمة

- ظهور أوعية دموية تشبه العنكبوت على الجلد.

وبصرف النظر عن مراقبة الأعراض، يمكنك أيضًا إجراء اختبارات معينة يمكن أن تؤكد تشخيصك. وتشمل هذه الاختبارات ما يلي:

- الفحص البدني

- اختبار وظيفة الكبد

- الموجات فوق الصوتية للبطن

- فيبروسكان التنظير.

ويخلص الدكتور بهول الى القول «هناك علاجات لمشاكل الساق المرتبطة بأمراض الكبد المتقدمة، ولكن من أجل ذلك، تعد استشارة طبيبك في الوقت المناسب أمرًا ضروريًا، ما يمكن أن يمنع حدوث مضاعفات مستقبلية».


مقالات ذات صلة

صحتك عبوات من دوائي «أوزمبيك» و«ويغوفي» (رويترز)

استخدام «أوزمبيك» و«إخوته» للحصول على جسم جميل للصيف... والأطباء يحذرون

حذّر طبيب كبير في هيئة الخدمات الصحية الوطنية البريطانية (NHS) من أن الناس يخاطرون بعواقب وخيمة من خلال استخدام أدوية فقدان الوزن مثل «أوزمبيك» و«ويغوفي».

«الشرق الأوسط» (لندن)
صحتك رجل يأكل جناح دجاج 12 يونيو 2024 (أ.ب)

دراسة: الرجال يأكلون اللحوم أكثر من النساء

خلصت دراسة نُشرت في مجلة «نيتشر سينتيفك ريبورت» إلى أن هناك علاقة بين الجنس وتفضيلات تناول اللحوم حيث إن الرجال في بعض الدول يتناولون اللحوم أكثر من النساء.

«الشرق الأوسط» (واشنطن )
صحتك ما نأكله يغير كل شيء يتعلق بصحتنا (رويترز)

10 تغييرات على نظامك الغذائي ستساعدك على العيش لحياة أطول

يمكن للأشخاص عكس عمرهم البيولوجي من خلال الطريقة التي يأكلون بها وممارسة الرياضة حتى مع التقدم ​​في السن، ويجب أن نفهم أن ما نأكله يغير كل شيء يتعلق بصحتنا.

«الشرق الأوسط» (لندن)
صحتك دراسة تطرح تفسيراً محتملاً للعلاقة «المعقدة» بين السمنة والسرطان

دراسة تطرح تفسيراً محتملاً للعلاقة «المعقدة» بين السمنة والسرطان

توصل علماء بقيادة فريق من المركز الطبي بجامعة فاندربيلت في الولايات المتحدة إلى تفسير محتمل للعلاقة «المعقدة» بين السمنة والسرطان.

«الشرق الأوسط» (لندن)

4 عوامل تؤدي إلى العقم لدى الرجال... كيف يمكن معالجتها؟

زيادة العقم عند الرجال بمعدل ينذر بالخطر (رويترز)
زيادة العقم عند الرجال بمعدل ينذر بالخطر (رويترز)
TT

4 عوامل تؤدي إلى العقم لدى الرجال... كيف يمكن معالجتها؟

زيادة العقم عند الرجال بمعدل ينذر بالخطر (رويترز)
زيادة العقم عند الرجال بمعدل ينذر بالخطر (رويترز)

غالباً ما تكون النساء محور المحادثات عندما يتعلق الموضوع بالعقم، لكن في الواقع، وبالنظر إلى أسباب العقم، فإن ثلث المشكلات يكون عند المرأة، والثلث الثاني بسبب الرجل، والثلث المتبقي بسبب مجموعة من العوامل الذكورية والأنثوية، أو غير مفسرة، بحسب تقرير لصحيفة «تليغراف».

وبحسب تقرير لمنظمة الصحة العالمية صدر العام الماضي، يعاني واحد من كل 6 أشخاص من العقم في العالم، كما أشارت «تليغراف» إلى أن واحداً من كل سبعة أزواج في المملكة المتحدة يعاني من صعوبة في الإنجاب.

ووفق الصحيفة، فإنه على مدار الأربعين عاماً الماضية، انخفض عدد الحيوانات المنوية في جميع أنحاء العالم إلى النصف وانخفضت جودتها أيضاً.

نظراً لزيادة العقم عند الرجال بمعدل ينذر بالخطر، فقد أصبح من المهم أن يكون الرجال على دراية أفضل بما يخفض الخصوبة لديهم، وفق الصحيفة.

ما الأسباب التي تؤدي إلى العقم لدى الرجال؟

1- الملوثات البيئية والجوالات

من المحتمل أن تكون هي السموم البيئية المشتبه بها الكبرى في الانخفاض الأخير في خصوبة الرجال وزيادة معدلات التلوث العالمية. وأظهرت الدراسات المخبرية أن الملوثات البيئية المختلفة، بما في ذلك دخان التبغ والبلاستيك والتلوث المروري، تقلل من عدد الحيوانات المنوية وجودتها.

يُعتقد أن هذه المواد الكيميائية تسبب مشكلات في الحمض النووي لخلايا الحيوانات المنوية، مما يؤدي إلى انخفاض عددها أو تغيير بنيتها. يمكن لبعض المواد الكيميائية، المعروفة باسم المواد الكيميائية المسببة لاختلال الغدد الصماء (EDCs)، أن تؤثر أيضاً على نظام الغدد الصماء ويكون لها تأثير على مستويات الهرمونات، مثل هرمون التستوستيرون، الذي يؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية.

ومن أمثلة هذه المواد الكيميائية المسببة للسرطان المواد البلاستيكية والمبيدات الحشرية والمواد الكيميائية الأخرى المستخدمة في التصنيع.

كما أن ارتفاع درجات الحرارة والاحتباس الحراري لهما آثار ضارة محتملة. وللسبب نفسه، فإن إبقاء الجوال في جيبك يمكن أن يؤثر على خصوبة الرجال بسبب الحرارة والنشاط الكهرومغناطيسي المنبعث من الجهاز.

2- الأكل والرياضة والنوم

يمكن أن يكون للنظام الغذائي السيئ، ونمط الحياة غير المستقر، والإجهاد، والكحول، والتدخين (بما في ذلك التدخين الإلكتروني) وتعاطي المخدرات، تأثير سلبي على الخصوبة، وكذلك قلة النوم.

وبحسب دراسة نشرت في «مجلة الخصوبة والعقم»، فإن الرجال الذين ينامون لمدة تقل عن ست ساعات كل ليلة كانوا أقل قدرة على الإنجاب مع شركائهم بنسبة 31 في المائة مقارنة بأولئك الذين حققوا سبع إلى تسع ساعات من النوم الموصى بها كل ليلة.

3- العمر

الرجال لديهم ساعة بيولوجية للجسم أيضاً، في حين أن معدل انخفاض الخصوبة يكون أكثر وضوحاً لدى النساء مع تقدمهن في العمر، ويميل إلى الحدوث في وقت مبكر (تبلغ الخصوبة ذروتها عند 20 عاماً، مع الانخفاض الأسرع بدءاً من سن 35 عاماً تقريباً)، فإن الرجال أيضاً يشهدون انخفاضاً في الخصوبة مع تقدم العمر. تشير الإحصاءات إلى أن الرجال الذين تزيد أعمارهم على 45 عاماً يتمتعون بخصوبة تبلغ نحو النصف من أولئك الذين تقل أعمارهم عن 25 عاماً.

4- السمنة

يمكن أن تؤثر الأنسجة الدهنية الزائدة سلباً على خصوبة الرجل بشكل مباشر من خلال تلف خلايا الحيوانات المنوية، وكذلك بشكل غير مباشر من خلال التغيرات في مستويات الهرمونات. يمكن للأنسجة الدهنية الزائدة أن تعطل عمليات الغدد الصماء الطبيعية وإنتاج الهرمونات لأنها تطلق هرمون الإستروجين ويمكن أن تسبب تحول التستوستيرون إلى هرمون الإستروجين.

وقد تؤثر المستويات المنخفضة من هرمون التستوستيرون والمستويات المرتفعة من هرمون الإستروجين على كيفية إنتاج الحيوانات المنوية، مما يؤدي إلى انخفاض عددها.

ما الحل؟

1- قم بتحسين نمط حياتك مثل التوقف عن التدخين، بما في ذلك التدخين الإلكتروني، وخسارة الوزن بحالة السمنة، والنوم لساعات كافية.

2- ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، حيث أظهرت الدراسات أن الرجال الذين يمارسون التمارين الرياضية بانتظام من ثلاث إلى خمس مرات أسبوعياً لديهم مستويات خصوبة أفضل من الذين كانوا أقل نشاطاً.

3- تناول نظام غذائي متوازن غني بالمواد المغذية وكثير من الخضراوات. وبغض النظر عن فقدان الوزن، يمكن أن تكون تغييرات النظام الغذائي مفيدة. على سبيل المثال، الطماطم التي تحتوي على مادة كيميائية تسمى الليكوبين قد تعزز الخصوبة، وهو مجرد مثال واحد على فوائد تناول مزيد من الفاكهة والخضار.