مثل مباريات كرة القدم... ماسك: نحتاج «حكماً» لمراقبة الذكاء الاصطناعي

 الملياردير الأميركي إيلون ماسك (رويترز)
الملياردير الأميركي إيلون ماسك (رويترز)
TT

مثل مباريات كرة القدم... ماسك: نحتاج «حكماً» لمراقبة الذكاء الاصطناعي

 الملياردير الأميركي إيلون ماسك (رويترز)
الملياردير الأميركي إيلون ماسك (رويترز)

قال الملياردير الأميركي إيلون ماسك إن هناك «إجماعاً ساحقاً» على ضرورة تنظيم استخدام الذكاء الاصطناعي، وذلك عقب اجتماع حضره كبار الشخصيات في مجال التكنولوجيا في واشنطن لمناقشة هذه القضية.

وأدار الاجتماع، الذي عقد أمس (الأربعاء) خلف الأبواب المغلفة، زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الأميركي تشاك شومر، في حضور مشرعين أميركيين، وعدد من قادة التكنولوجيا، أبرزهم ماسك، والرئيس التنفيذي لشركة ميتا مارك زوكربيرغ ورئيس شركة «غوغل» ساندر بيتشاي، بالإضافة إلى بيل غيتس، الرئيس التنفيذي السابق لشركة ميكروسوفت، والرئيس الحالي للشركة ساتيا ناديلا، وعدد من المدافعين عن الحقوق المدنية، وفقاً لما ذكرته شبكة «بي بي سي» البريطانية.

وقال ماسك للصحافيين إنه أكد خلال الاجتماع الحاجة لوجود «حكم» لمراقبة الذكاء الاصطناعي على غرار حكام مباريات كرة القدم.

وأضاف: «أعتقد أننا على الأرجح سنرى شيئاً ما يحدث، لكن لا أعرف تحديداً الإطار الزمني أو الطريقة التي قد يتم بها. لكن هناك إجماع ساحق على ضرورة تنظيم الذكاء الاصطناعي».

ومن جهته، قال زوكربيرغ إن الكونغرس «يجب أن يعمل على دعم الابتكار وتوفير الضمانات المطلوبة فيما يخص استخدام الذكاء الاصطناعي».

وأضاف: «من الأفضل أن يتم وضع معايير تنظيم استخدام هذه التكنولوجيا من قبل شركات أميركية يمكنها العمل مع حكومتنا».

التطور السريع لنظم الذكاء الاصطناعي بات يقلق كثيرين (رويترز)

وقال السناتور الجمهوري مايك راوندز إن الكونغرس سيستغرق بعض الوقت للتحرك واتخاذ موقف في هذا الشأن.

وأضاف راوندز: «هل نحن مستعدون للخروج وكتابة التشريع؟ بالتأكيد لا. نحن لسنا هناك».

وقال السناتور الديمقراطي كوري بوكر إن جميع المشاركين متفقون على أن «للحكومة دوراً تنظيمياً» لكن صياغة تشريع يحكم استخدام الذكاء الاصطناعي ستشكل تحدياً كبيراً.

وتُعد قضية كيفية استخدام قوة الذكاء الاصطناعي محط اهتمام بالغ من قبل السياسيين حول العالم.

وأدلى سام ألتمان، الرئيس التنفيذي لشركة «أوبن إيه آي» المطورة لتطبيق «تشات جي بي تي»، بشهادته أمام إحدى لجان مجلس الشيوخ الأميركي في مايو (أيار) الماضي، مسلطاً الضوء على المخاطر المحتملة لهذه التكنولوجيا الجديدة.

وقال ألتمان، أثناء تلك الشهادة: «إذا وجهت هذه التكنولوجيا على نحو خطأ، فقد يؤدي ذلك إلى عواقب وخيمة. لذا نريد أن نعمل مع الحكومة للحيلولة دون حدوث ذلك».

كما أن هناك مخاوف حيال أن تؤدي تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي إلى تسريح أعداد كبيرة من العمال، وزيادة أساليب الاحتيال، وجعل المعلومات الخاطئة أكثر إقناعاً.


مقالات ذات صلة

مغربية تفوز في أول مسابقة لملكة جمال للذكاء الاصطناعي

يوميات الشرق المؤثرة المغربية الافتراضية كنزة ليلي (إنستغرام)

مغربية تفوز في أول مسابقة لملكة جمال للذكاء الاصطناعي

فازت كنزة ليلي، المؤثرة المحجبة المغربية، في مسابقة ملكة جمال الذكاء الاصطناعي التي تقام لأول مرة على مستوى العالم، والتي تم الإعلان عنها في أبريل (نيسان)…

يوميات الشرق الذكاء الاصطناعي يُعزّز الإبداع الفردي (رويترز)

الذكاء الاصطناعي يقدِّم قصصاً «أكثر إبداعاً»... لكنها «تفتقر للتنوُّع»

توصَّلت دراسة بريطانية إلى أنّ القصص المكتوبة بمساعدة الذكاء الاصطناعي تُعدُّ أكثر إبداعاً وأفضل كتابة وأكثر متعة، لكن ذلك يأتي على حساب تنوُّع المحتوى.

«الشرق الأوسط» (القاهرة )
تكنولوجيا الاعتماد العالمي يؤكد نجاح مساعي «سدايا» في جوانب عدة تتعلق بأنظمة الذكاء الاصطناعي (الشرق الأوسط)

«سدايا» أول جهة تنال اعتماد «آيزو 42001» عالمياً

حصلت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي «سدايا» على اعتماد منظمة الآيزو العالمية «ISO 42001:2023» لعام 2024 بصفتها أول جهة عالمية.

«الشرق الأوسط» (الرياض)
علوم «الرفاق الرومانسيون» المدعومون بالذكاء الاصطناعي يزدادون شعبية

«الرفاق الرومانسيون» المدعومون بالذكاء الاصطناعي يزدادون شعبية

الواقعية والقدرة على التكيف والسلاسة التفاعلية تتيح للبرامج الذكية ضبط استجاباتها؛ لتتناسب مع اهتمامات المستخدمين.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
صحتك الإمكانات الواعدة للذكاء الاصطناعي في مجال صحة النساء

الإمكانات الواعدة للذكاء الاصطناعي في مجال صحة النساء

تعدّ قراءة صورة الثدي الشعاعية بمثابة اختبار لتمييز الظلال المتداخلة.

مورين سالامون (كمبردج - ولاية ماساشوستس الأميركية)

عطل بمحرك صاروخ «سبيس إكس» يهدد باحتراق 20 قمراً اصطناعياً لـ«ستارلينك»

تم تصوير صاروخ سبيس إكس فالكون 9 وهو يطلق أقماراً صناعية إلى المدار في الفضاء بعد انطلاقه من قاعدة فاندنبرج لقوة الفضاء في كاليفورنيا بالولايات المتحدة في لقطة الشاشة هذه التي تم الحصول عليها من مقطع فيديو تم إصداره في 12 يوليو 2024 (رويترز)
تم تصوير صاروخ سبيس إكس فالكون 9 وهو يطلق أقماراً صناعية إلى المدار في الفضاء بعد انطلاقه من قاعدة فاندنبرج لقوة الفضاء في كاليفورنيا بالولايات المتحدة في لقطة الشاشة هذه التي تم الحصول عليها من مقطع فيديو تم إصداره في 12 يوليو 2024 (رويترز)
TT

عطل بمحرك صاروخ «سبيس إكس» يهدد باحتراق 20 قمراً اصطناعياً لـ«ستارلينك»

تم تصوير صاروخ سبيس إكس فالكون 9 وهو يطلق أقماراً صناعية إلى المدار في الفضاء بعد انطلاقه من قاعدة فاندنبرج لقوة الفضاء في كاليفورنيا بالولايات المتحدة في لقطة الشاشة هذه التي تم الحصول عليها من مقطع فيديو تم إصداره في 12 يوليو 2024 (رويترز)
تم تصوير صاروخ سبيس إكس فالكون 9 وهو يطلق أقماراً صناعية إلى المدار في الفضاء بعد انطلاقه من قاعدة فاندنبرج لقوة الفضاء في كاليفورنيا بالولايات المتحدة في لقطة الشاشة هذه التي تم الحصول عليها من مقطع فيديو تم إصداره في 12 يوليو 2024 (رويترز)

تعرض محرك دفع المرحلة الثانية لصاروخ من طراز فالكون 9 التابع لشركة «سبيس إكس» لعطل نادر في الفضاء خلال مهمة روتينية لشبكة ستارلينك، مما يعرض الأقمار الاصطناعية للخطر في أول عطل بمهمة لصاروخ تابع لها في أكثر من سبع سنوات.

وبعد نحو ساعة من إطلاق الصاروخ فالكون 9 من قاعدة فاندنبرج في كاليفورنيا مساء (الخميس)، فشلت محاولة إعادة إشعال محرك المرحلة الثانية في الفضاء، ونشر الصاروخ أقمار ستارلينك الاصطناعية، وعددها 20، في مدار منخفض بكثير عن المقرر مما يشير إلى خطر احتراقها في الغلاف الجوي للأرض.

وكتب إيلون ماسك الرئيس التنفيذي لشركة «سبيس إكس» الخاصة على منصته «إكس» أن محاولة إعادة إشعال المحرك في الفضاء «أدت إلى (انفجاره) لأسباب غير معروفة حالياً».

وينهي فشل مهمة الصاروخ الأكثر فاعلية في العالم سلسلة نجاحات مثيرة للإعجاب لعمليات إطلاق حافظت على هيمنة «سبيس إكس» على القطاع، وفقاً لوكالة (رويترز) للأنباء.

وتعتمد العديد من الدول وشركات الفضاء على «سبيس إكس»، التي تبلغ قيمتها نحو 200 مليار دولار، في إرسال أقمارها الصناعية إلى الفضاء.

وأصبح فشل تشغيل المحرك خلال المهمة رقم 354 لصاروخ فالكون 9 أول إخفاق للصاروخ منذ عام 2016 عندما انفجر صاروخ على منصة إطلاق في فلوريدا ودمر حمولته وكانت عبارة عن قمر اتصالات إسرائيلي.