تأهب جمهوري للمناظرة الحزبية الثانية

اتهامات الفساد تزعزع البيت الديمقراطي في أميركا


المرشحون الجمهوريون في المناظرة الأولى في 23 أغسطس الحالي (أ.ب)
المرشحون الجمهوريون في المناظرة الأولى في 23 أغسطس الحالي (أ.ب)
TT

تأهب جمهوري للمناظرة الحزبية الثانية


المرشحون الجمهوريون في المناظرة الأولى في 23 أغسطس الحالي (أ.ب)
المرشحون الجمهوريون في المناظرة الأولى في 23 أغسطس الحالي (أ.ب)

تأهل 7 مرشحين جمهوريين للمشاركة في المناظرة الحزبية الثانية، مساء الأربعاء، في ولاية كاليفورنيا، استعداداً للانتخابات الرئاسية المقررة عام 2024.

ويغيب عن المناظرة الرئيس السابق دونالد ترمب، الذي رفض الحضور، وعمد لعقد حدثه الانتخابي الخاص في ولاية ميشيغان، على غرار ما فعل في المناظرة الأولى عندما شارك، تزامناً مع الحدث، في مقابلة مصورة مع مذيع «فوكس نيوز» السابق تاكر كارلسون.

ويشارك في المناظرة الثانية للحزب كل من حاكم ولاية فلوريدا رون ديسنتس، وحاكمة كارولاينا الجنوبية السابقة نيكي هايلي، ونائب الرئيس السابق مايك بنس، والسيناتور الجمهوري تيم سكوت، وحاكم نيوجيرسي السابق كريس كريستي، وحاكم داكوتا الشمالية دوغ بيرغم، ورجل الأعمال فيفيك راماسوامي.

ويأتي هذا بينما يتخبط «البيت الديمقراطي» في دوامة من التجاذبات السياسية جراء الاتهامات بالفساد التي يواجهها السيناتور الديمقراطي البارز بوب مننديز.

وشهدت الساحة السياسية موجة متزايدة من الدعوات لاستقالة مننديز، ما يدلّ على خشية الديمقراطيين من خسارة دعم الناخب، خصوصاً في ولاية نيوجيرسي «الزرقاء»، التي يمثلها السيناتور المقرب من الرئيس جو بايدن، والتي ستُجرى انتخاباتها للمجلس التشريعي في السابع من نوفمبر (تشرين الثاني).

إلى ذلك، أظهر استطلاع للرأي تقدم ترمب على بايدن بـ10 نقاط تقريباً؛ إذ قال 52 في المائة ممن شملهم الاستطلاع إنهم سيصوتون للرئيس السابق، مقابل 42 في المائة سيصوتون لبايدن.

أما بالنسبة للمرشحين الجمهوريين، فقد أظهر الاستطلاع نفسه تقدم ترمب على منافسيه بشكل كبير، إذ حصل على 54 في المائة من الدعم مقابل 15 في المائة فقط لديسنتس. أما هايلي فقد حصدت دعم 7 في المائة، يتبعها بنس بنسبة 6 في المائة، ومن ثم سكوت بنسبة 4 في المائة، وصولاً إلى كريستي وراماسوامي المتعادلين بنسبة 3 في المائة.


مقالات ذات صلة

هل يستطيع ترمب استبعاد نائبه فانس؟

المرشح الرئاسي الجمهوري ترمب إلى جانب المرشح لمنصب نائب الرئيس جيه دي فانس (أ.ب)

هل يستطيع ترمب استبعاد نائبه فانس؟

يوجّه ترمب إشادات لمسؤولي حكومته بصفته رئيساً ثم ينقلب عليهم خلال أشهر، ما أثار التساؤل حول ما إذا كان جيه دي فانس سيصبح أحدث عضو في إدارة ترمب يتعرض للإبعاد.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
الولايات المتحدة​ نائبة الرئيس الأميركي والمرشحة الرئاسية الديمقراطية كامالا هاريس تلوح للجمهور خلال أول تجمع انتخابي لها في ميلووكي (أ.ف.ب)

حملة ترمب تتقدم بشكوى ضد استخدام هاريس أموال حملة بايدن

تقدمت حملة ترمب بشكوى إلى لجنة الانتخابات الاتحادية بأنه لا يمكن لهاريس قانونياً استخدام الأموال التي جمعتها حملة إعادة انتخاب الرئيس جو بايدن.

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
يوميات الشرق المرشّحان الرئاسيان الأميركيان كامالا هاريس ودونالد ترمب (رويترز)

في قلوب المشاهير لمَن الغلبة... كامالا هاريس أم دونالد ترمب؟

بينما اكتفى دونالد ترمب ببعض مغنّي الراب داعمين له من الوسط الفني، سارعَ المشاهير إلى إعلان مساندتهم لكامالا هاريس، ما إن دخلت نادي المرشّحين الرئاسيين.

كريستين حبيب (بيروت)
الولايات المتحدة​  لجنة للتصويت في الانتخابات الأميركية (أرشيفية - رويترز)

من هم المرشحون المتنافسون في الانتخابات الرئاسية الأميركية؟ (صور)

يواجه الرئيس الجمهوري السابق دونالد ترمب على الأرجح نائبة الرئيس كاملا هاريس في الانتخابات الرئاسية الأميركية المقررة في الخامس من نوفمبر (تشرين الثاني)

«الشرق الأوسط» (واشنطن)
الولايات المتحدة​ النائب الجمهوري جيم جوردان وخلفه صورة ترمب بعد نجاته (أ.ب)

محاولة اغتيال ترمب تطيح مديرة «الخدمة السرية»

رضخت مديرة جهاز الخدمة السرية الأميركي، كيم تشيتل، لمطالب مشرّعين من الحزب الديمقراطي والجمهوري، وأعلنت استقالتها من منصبها بسبب الإخفاقات الأمنية المحيطة…

علي بردى (واشنطن) رنا أبتر (واشنطن)

حوت ينقلب على متن قارب قبالة نيو هامبشاير (فيديو)

الحوت وهو يقترب من المركب (صورة من المقطع المصور)
الحوت وهو يقترب من المركب (صورة من المقطع المصور)
TT

حوت ينقلب على متن قارب قبالة نيو هامبشاير (فيديو)

الحوت وهو يقترب من المركب (صورة من المقطع المصور)
الحوت وهو يقترب من المركب (صورة من المقطع المصور)

نجا اثنان من رواد القوارب من الموت، بعد أن قفز حوت فوق مركبهم، قبالة نيو هامبشاير الأميركية.

قال خفر السواحل، أمس الثلاثاء، عبر موقع التواصل الاجتماعي «إكس» إن أصحاب القارب، الذين قفزوا إلى المحيط الأطلسي، عندما اخترق الحوت العملاق قاربهم واصطدم بمؤخرة السفينة التي يبلغ طولها 23 قدماً، جرى إنقاذهم علي الفور.

وسجل أحد شهود العيان ما حدث في مقطع مصوَّر يبدو كأنه مشهد من فيلم سينمائي، حيث يظهر الحوت وهو يخترق الماء ويضرب مؤخرة القارب. وشُوهد واحد على الأقل من ركاب القوارب وهو يغرق في الماء.

وذكر خفر السواحل أن الحادث وقع بالقرب من حديقة أوديورني بوينت الحكومية في راي بولاية نيو هامبشاير.

وقال كولين ياجر، الذي سجل مقطع الفيديو، لشبكة «إن بي سي نيوز» الأميركية، إنه بعد أن قفز الحوت، قام هو وشقيقه بإحضار أصحاب القارب.

ولم يُبلغ عن وقوع إصابات، وأشار طاقم خفر السواحل، من محطة بورتسموث، إلى أن الحوت لم يُصَب بأذى، على ما يبدو. وأضافت أنه جرى إنقاذ القارب.