بولندا تفرض عقوبات على 365 بيلاروسياً وتغلق المعبر الحدودي

مهاجرون يقفون بالقرب من جدار على الحدود البولندية - البيلاروسية في 28 مايو 2023 - (رويترز)
مهاجرون يقفون بالقرب من جدار على الحدود البولندية - البيلاروسية في 28 مايو 2023 - (رويترز)
TT

بولندا تفرض عقوبات على 365 بيلاروسياً وتغلق المعبر الحدودي

مهاجرون يقفون بالقرب من جدار على الحدود البولندية - البيلاروسية في 28 مايو 2023 - (رويترز)
مهاجرون يقفون بالقرب من جدار على الحدود البولندية - البيلاروسية في 28 مايو 2023 - (رويترز)

أعلنت وزارة الداخلية البولندية، الاثنين، فرض عقوبات جديدة بحق 365 بيلاروسياً بينهم 159 نائباً، وإغلاق المعبر الحدودي الوحيد مع هذا البلد للشاحنات المسجلة في بيلاروسيا وروسيا.

ووفقاً لمرسوم وزاري نُشر الاثنين، سيتم «إغلاق المعبر الوحيد بين الحدود البولندية والبيلاروسية في كوكوريكي إلى أجل غير مسمى اعتباراً من 1 يونيو (حزيران)».

وبين الرعايا البيلاروسيين الذين فرضت بولندا عقوبات عليهم، عشرات القضاة والمسؤولين المحليين والرياضيين والصحافيين المؤيدين لمينسك.

وقالت الوزارة إنه سيتم منعهم من دخول بولندا وفضاء «شنغن» وتجميد أصولهم.

وجاء في بيان رسمي أن «هؤلاء الأشخاص روّجوا للنظام البيلاروسي وشاركوا في إضفاء الشرعية ودعم السياسة القمعية لسلطات مينسك».

ووفقاً للوزارة، فإن هذا القرار يأتي رداً على «إبقاء الحكم الصارم في قضية أندريه بوكزوبوت» الصحافي البولندي البيلاروسي الذي حُكم عليه بالسجن 8 سنوات لانتقاده نظام الرئيس ألكسندر لوكاشينكو.

والجمعة، رفضت محكمة بيلاروسية الطعن الذي قدمه وثبتت الحكم.

كما فرضت وارسو عقوبات على «المسؤولين عن تنظيم الهجرة غير الشرعية إلى بولندا ودول البلطيق»، بحسب البيان.

وتتهم بولندا بيلاروسيا، الحليف الرئيسي لروسيا، بتنظيم تدفق المهاجرين إلى أراضيها وأقامت جداراً فولاذياً على طول الحدود لردع عمليات العبور غير النظامية.



هجوم أوكراني بمسيّرات على سفينة روسية قرب القرم... وسقوط قتلى وجرحى

مدمرة روسية قرب جسر القرم (أرشيفية - رويترز)
مدمرة روسية قرب جسر القرم (أرشيفية - رويترز)
TT

هجوم أوكراني بمسيّرات على سفينة روسية قرب القرم... وسقوط قتلى وجرحى

مدمرة روسية قرب جسر القرم (أرشيفية - رويترز)
مدمرة روسية قرب جسر القرم (أرشيفية - رويترز)

أصابت مسيّرات أوكرانية سفينة روسية في ميناء مقابل شبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو، ما أدى الى مقتل وجرح عدد من أفراد الطاقم، وفق ما أفاد حاكم محلي روسي الثلاثاء.

وقال حاكم منطقة كراسنودار الروسية فينيامين كوندراتييف عبر تلغرام «هاجمت مسيّرات عبّارة في ميناء كافكاز... للأسف، ثمة جرحى وقتلى من أفراد الطاقم وموظفي المرفأ».

وأسقطت روسيا خلال الليل 25 مسيّرة أوكرانية من بينها 21 فوق البحر الأسود وشبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو، على ما أعلنت وزارة الدفاع اليوم الثلاثاء.

وكتبت وزارة الدفاع عبر «تلغرام»: «اعترضت الدفاعات الجوية ودمرت مسيرتين فوق منطقة بريانسك واثنتين فوق بيلغورود فضلاً عن 21 فوق أراضي جمهورية القرم ومياه البحر الأسود».

وكانت روسيا أعلنت الاثنين أنها أسقطت 85 مسيّرة أوكرانية ليل الأحد الاثنين وصباح الاثنين، من بينها 47 في منطقة روستوف الجنوبية الحدودية مع أوكرانيا.

وأعلنت كييف مسؤوليتها عن هجوم بمسيّرات على مصفاة مدينة توابسي الواقعة على البحر الأسود في منطقة كراسنودار في جنوب غربي روسيا ما أدى إلى اندلاع حريق.

وأفاد مصدر في أوساط الدفاع الأوكرانية بأن الهجوم أصاب منشأة نفطية تابعة لشركة «روسنفت» الروسية العملاقة.

ونددت السلطات الروسية المحلية بهذا الهجوم مؤكدة أن النار اندلعت «جراء سقوط شظايا مسيّرة»، وفقاً لما ذكرته «وكالة الصحافة الفرنسية».

وتعلن روسيا بشكل شبه يومي أنها تدمر مسيّرات أوكرانية تستهدف أراضيها.

وتؤكد كييف أنها تشن هذه الضربات رداً على عمليات قصف روسية متواصلة منذ أكثر من سنتين على أوكرانيا، مشددة على أنها تستهدف في المقام الأول منشآت عسكرية وصناعية.