متحدث عسكري: مصر تواصل إسقاط المساعدات جواً على غزة

القوات الجوية المصرية تواصل بالتعاون مع دول أخرى إسقاط المساعدات الإنسانية على غزة (أ. ف. ب)
القوات الجوية المصرية تواصل بالتعاون مع دول أخرى إسقاط المساعدات الإنسانية على غزة (أ. ف. ب)
TT

متحدث عسكري: مصر تواصل إسقاط المساعدات جواً على غزة

القوات الجوية المصرية تواصل بالتعاون مع دول أخرى إسقاط المساعدات الإنسانية على غزة (أ. ف. ب)
القوات الجوية المصرية تواصل بالتعاون مع دول أخرى إسقاط المساعدات الإنسانية على غزة (أ. ف. ب)

قال المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية، غريب عبد الحافظ، (الأحد)، إن القوات الجوية المصرية واصلت، بالتعاون مع دول أخرى، خلال الأيام الماضية، إسقاط المساعدات الإنسانية على قطاع غزة.

وبحسب «وكالة أنباء العالم العربي»، أضاف عبد الحافظ، في بيان مصوَّر، أن عمليات الإسقاط الجوي شملت أطناناً من المساعدات لسكان القطاع «للتخفيف من معاناتها غير المسبوقة جراء العمليات العسكرية الراهنة على القطاع».

وأضاف أن ذلك يأتي «استمراراً للمساعي والجهود المصرية الحثيثة لحشد المجتمع الدولي من أجل التوصل لهدنة إنسانية ووقف إطلاق النار في قطاع غزة، وضمان إنفاذ المساعدات لأبناء الشعب الفلسطيني الشقيق، في ظل تفاقم الأوضاع الإنسانية الحرجة التي يعاني منها سكان القطاع».


مقالات ذات صلة

الجيش الإسرائيلي ينفذ مداهمة في حي الشابورة في رفح

شؤون إقليمية جنود إسرائيليون يعملون على دبابتهم بالقرب من الحدود بين إسرائيل وغزة في جنوب إسرائيل الأربعاء 12 يونيو 2024 (أ.ب)

الجيش الإسرائيلي ينفذ مداهمة في حي الشابورة في رفح

أعلن الجيش الإسرائيلي، الأربعاء، تنفيذ مداهمة في حي الشابورة ومناطق أخرى في رفح وقال إن عملياته متواصلة في المدينة.

«الشرق الأوسط» (رفح)
شؤون إقليمية مبنى بنك إسرائيل في القدس (رويترز)

اقتصاديون إسرائيليون يحذرون من استمرار الحرب

حذّر اقتصاديون إسرائيليون بارزون حكومتهم من أن الوضع الاقتصادي للدولة والمنهك بفعل الحرب على غزة قد يشهد «كارثة» حال استمرار الحرب أو توسيعها مع لبنان.

«الشرق الأوسط» (تل أبيب)
المشرق العربي رجل يمشي بجوار المباني المدمرة خلال القصف الإسرائيلي على خان يونس جنوب قطاع غزة في 11 يونيو 2024 (أ.ف.ب)

«حماس» تريد ضمانات أميركية بشأن وقف إطلاق النار

قال مصدران أمنيان مصريان إن حركة «حماس» تريد ضمانات مكتوبة من الولايات المتحدة لوقف دائم لإطلاق النار وانسحاب القوات الإسرائيلية من قطاع غزة.

«الشرق الأوسط» (غزة)
العالم وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن بن جاسم آل ثاني ووزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن يعقدان مؤتمراً صحافياً مشتركاً في الدوحة 12 يونيو 2024 (أ.ف.ب)

بلينكن: رد «حماس» على مقترح وقف النار يتضمن تغييرات «غير قابلة للتنفيذ»

قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن اليوم الأربعاء إن حركة «حماس» اقترحت «عدة تغييرات» في ردها على مقترح وقف إطلاق النار وإن بعضها قابل للتنفيذ

«الشرق الأوسط» (الدوحة)
المشرق العربي فلسطينيون مصابون بسبب قصف إسرائيلي على قطاع غزة بمستشفى في خان يونس (أ.ب)

تحذير من توقف المستشفيات في غزة بسبب توقف محطة الأكسجين الوحيدة

حذرت وزارة الصحة الفلسطينية في غزة اليوم الأربعاء من توقف المستشفيات والمراكز الصحية ومحطة الأكسجين الوحيدة بمحافظة غزة

«الشرق الأوسط» (غزة)

العليمي: الأولوية لحشد الطاقات لإسقاط الانقلاب واستعادة الدولة

رئيس مجلس القيادة اليمني رشاد العليمي رأس اجتماعاً في عدن لهيئة التشاور والمصالحة (سبأ)
رئيس مجلس القيادة اليمني رشاد العليمي رأس اجتماعاً في عدن لهيئة التشاور والمصالحة (سبأ)
TT

العليمي: الأولوية لحشد الطاقات لإسقاط الانقلاب واستعادة الدولة

رئيس مجلس القيادة اليمني رشاد العليمي رأس اجتماعاً في عدن لهيئة التشاور والمصالحة (سبأ)
رئيس مجلس القيادة اليمني رشاد العليمي رأس اجتماعاً في عدن لهيئة التشاور والمصالحة (سبأ)

شدد رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني رشاد العليمي على أولوية حشد الطاقات في بلاده لإسقاط انقلاب الحوثيين واستعادة الدولة، داعياً إلى ضرورة حماية التوافق القائم داخل المجلس الذي يقوده.

وجاءت تصريحات العليمي في عدن العاصمة المؤقتة للبلاد خلال اجتماع «هيئة التشاور والمصالحة»، حيث هنأ الهيئة بانعقاد اجتماعها والنجاحات التي حققتها على صعيد البناء المؤسسي، وعلى وجه الخصوص تشكيل لجانها الرئيسية التي ستمثل رافداً إضافياً لصانع القرار على كافة المستويات، وفق تعبيره.

رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني رشاد العليمي (سبأ)

ونقل الإعلام الرسمي عن رئيس مجلس الحكم اليمني أنه أعرب عن أمله في أن يتحول جهد هيئة التشاور والمصالحة إلى عمل جماعي تكاملي لتحقيق الهدف الاستراتيجي من وجود القوى الوطنية الفاعلة تحت ائتلاف رئاسي واحد.

وأشار العليمي إلى خمس أولويات رئيسية لتحالف القوى الوطنية، انطلاقاً من العمل على حماية التوافق القائم في إطار مجلس القيادة الرئاسي وحكومة الكفاءات السياسية، ودعم جهود الدولة لبناء النموذج في المحافظات المحررة، بما في ذلك الوفاء بالتزاماتها الحتمية تجاه المواطنين، وتسهيل وصولها إلى كافة مواردها العامة.

وقال إن أولويات المرحلة يجب أن يتصدرها على الدوام حشد كافة الطاقات لمعركة استعادة مؤسسات الدولة وإسقاط الانقلاب، ومواجهة المشروع الإيراني التخريبي، وترسيخ انتماء اليمن إلى حاضنته العربية، إضافة إلى تعزيز الشراكة مع دول تحالف دعم الشرعية، وجعلها أساساً لأمن واستقرار اليمن والمنطقة.

أبرز المكاسب

دعا رئيس مجلس القيادة الرئاسي اليمني إلى توحيد الخطاب الإعلامي والاستجابة الفورية للتطورات والمتغيرات الطارئة ومكافحة التضليل والإشاعات التي من شأنها تهديد وحدة الصف والجبهة الداخلية.

وأشار إلى بعض المكاسب المهمة ذات الصلة بمهام المجلس الرئاسي المشمولة بإعلان نقل السلطة، والتي من أبرزها تماسك المجلس واستمرار التوافق الوطني، بوصفه أعظم المكاسب.

رئيس مجلس الحكم اليمني عاد إلى عدن بعد زيارة خارجية (سبأ)

وقال العليمي: «رغم التقدم البطيء في بعض المسارات، فإن حقن إراقة الدماء بين شركاء الهدف الواحد، هو إنجاز لا يقدر بثمن».

وتطرق العليمي إلى تحسن الأوضاع الأمنية في العاصمة المؤقتة عدن والمحافظات المحررة، واستمرار وفاء الدولة بالتزاماتها الحتمية، بما في ذلك انتظام دفع رواتب الموظفين، وتأمين متطلبات الواردات السلعية، رغم الأزمة التمويلية الحادة.

وفي حين أكد المضي قدماً في إجراءات توحيد وتكامل القوات المسلحة والأمن، بموجب توصيات اللجنة الأمنية والعسكرية المشتركة، شدد على استمرار دعم المجلس الرئاسي لجهود الحكومة وإصلاحاتها المنفذة على مختلف المستويات، بما في ذلك قرارات البنك المركزي لحماية القطاع المصرفي ومكافحة غسل الأموال.

وكان العليمي عاد إلى عدن بعد زيارة خارجية، أجرى خلالها مشاورات مع الفاعلين الإقليميين والدوليين حول مستجدات الوضع في بلاده، وفرص إحياء مسار السلام، والتخفيف من وطأة الأوضاع المعيشية التي فاقمتها هجمات الحوثيين على المنشآت النفطية، وخطوط الملاحة الدولية بدعم من النظام الإيراني.