الحجاج يواصلون رمي الجمرات... و«المتعجلون» يحزمون أمتعتهم

زخات المطر تلطف أجواء «مِنى»... و«الداخلية» دعت للالتزام بمواعيد المغادرة

الحجاج يرمون الجمرات الثلاث في أول أيام التشريق (واس)
الحجاج يرمون الجمرات الثلاث في أول أيام التشريق (واس)
TT

الحجاج يواصلون رمي الجمرات... و«المتعجلون» يحزمون أمتعتهم

الحجاج يرمون الجمرات الثلاث في أول أيام التشريق (واس)
الحجاج يرمون الجمرات الثلاث في أول أيام التشريق (واس)

قضى الحجاج، الاثنين، أول أيام التشريق في مشعر منى، وقاموا برمي الجمرات الثلاث، مبتدئين بالجمرة الصغرى، ثم الوسطى، ثم جمرة العقبة، تأسياً واتباعاً للرسول الكريم عليه أفضل الصلاة والسلام، شاكرين الله تعالى على ما أنعم به عليهم من أداء مناسك الحج.

وخُصصت مسارات متعددة لتوزيع الحشود على الأدوار المتعددة لمنشأة الجمرات لضمان انسيابية حركة الحجيج على جسور المشاة المترابطة مع «قطار المشاعر» والمناطق المحيطة بمخيمات الحجاج في منى، والتي شهدت، عصر الاثنين، هطول أمطار خفيفة إلى متوسطة.

ويستعد ضيوف الرحمن المتعجلون لمغادرة مشعر منى، الثلاثاء، الموافق الثاني عشر من ذي الحجة، بعد رمي الجمرات، قبل أن يتوجهوا إلى المسجد الحرام لأداء طواف الوداع آخر أعمال الحج، ليكملوا بذلك أداء المناسك بأركانها وواجباتها وفرائضها.

زخات المطر تلطف الأجواء في مشعر منى (واس)

ودعا العقيد طلال الشلهوب، المتحدث الأمني لوزارة الداخلية خلال مؤتمر صحافي، الحجاج للاستمرار في التقييد بالتعليمات التي تنظم تحركاتهم، وتشمل رمي الجمرات والسعي والطواف بالبيت الحرام، والالتزام بتنظيم التفويج، واتباع الاتجاهات المحددة للسير على الطرق التي تؤدي إلى منشأة الجمرات والحرم المكي.

وأهاب الشلهوب بالحجاج المتعجلين في المغادرة من مشعر منى خلال ثاني أيام التشريق، عدم مغادرة مخيماتهم قبل حلول المواعيد التي يحددها القائمون على خدمتهم.

خدمات طبية

واستفاد أكثر من 142 ألف حاج من الخدمات المتنوعة والرعاية المتكاملة التي تقدمها المنظومة الصحية لضيوف الرحمن، منذ اليوم الأول من شهر ذي القعدة حتى الحادي عشر من ذي الحجة، إذ تنوعت الخدمات بين عيادات طبية وتخصصية، وصيدليات، ومراكز غسيل الكلى، وغرف العناية المركزة، ووحدات العزل، كما أجريت 24 عملية قلب مفتوح، و249 قسطرة قلبية، و1006 عملية غسيل كلوي، إضافة إلى دخول 4082 من الحجاج للمستشفيات والمراكز الطبية لتلقي الرعاية اللازمة.

142 ألف حاج استفادوا من الخدمات الصحية المتنوعة والرعاية المتكاملة (واس)

رسائل توعوية

دعا فهد الجلاجل وزير الصحة السعودي، الحجاج إلى تجنب وقت الذروة عند الخروج لأداء ما تبقى من مناسك الحج، من الساعة 11 ظهراً وحتى الرابعة عصراً، حاثاً على تجنب التعرض لأشعة الشمس المباشرة، والابتعاد عن الأسطح مرتفعة الحرارة، ومؤكداً أن الحل هو «الوقاية».

من جانبه، أكد الدكتور محمد العبد العالي، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة، أن الحالة الصحية لضيوف الرحمن مطمئنة، ولا يوجد أي تحديات ذات صلة بالصحة العامة، كما لا يوجد أي تفشٍ للأمراض العامة، لافتاً إلى أن الإجهاد الحراري هو التحدي الأكبر لهم، وقد أدى عدم تقيد البعض بالتعليمات إلى تعرضهم له.

وأضاف: «الحجاج بذلوا جهداً عالياً جداً للوصول إلى المملكة لأداء فريضة الحج، ودورنا أن نمكّنهم بأقصى جهد ممكن، والوقاية قبل العلاج، ولا نريد أن يصل الحجاج لهذه المرحلة المتقدمة من الإجهاد الحراري»، ناصحاً باتباع التوعية والتثقيف، مثل حمل المظلة الشمسية أثناء أداء المناسك، وشرب السوائل بانتظام.

إضافة إلى ذلك، طالبَ حسين القحطاني المتحدث الرسمي للمركز السعودي للأرصاد، الجميع بالتقيد بالتعليمات لتجنب مخاطر ارتفاع درجات الحرارة، والتي سجّلت في الظل عند الساعة الواحدة ظهراً بالمنطقة المركزية 51.8 م، وعرفات 48 م، ومنى 46م، ومزدلفة 46 م.

«الأرصاد» دعت للتقيد بالتعليمات لتجنب مخاطر ارتفاع درجات الحرارة (واس)

نمو مساهمة القطاع الخاص

شهدت مساهمة القطاع الصحي الخاص في موسم حج هذا العام نمواً يتجاوز 400 في المائة مقارنة بالموسم الماضي؛ ما أسهم في توسيع نطاق الخدمات، ورفع مستوى الرعاية الصحية، بما يدعم صحة الحجاج، حيث شارك بفاعلية ضمن جهات المنظومة الصحية في تقديم الرعاية من خلال مسارات عدة بنماذج تشغيلية مختلفة، بإجمالي يتجاوز 62 مرفقاً ونقطة إسعافية.

ويشارك القطاع الخاص أيضاً في تقديم الخدمات الإسعافية لركاب قطار المشاعر المقدسة الذي تشغّله الخطوط الحديدية السعودية (سار)، حيث يتمركز في 18 موقعاً على امتداد مسار القطار لتمكين الحجاج من إتمام حجهم بسلام وصحة، كما يشغّل مركزين صحيين من أصل 25 مركزاً صحياً لوزارة الصحة، عبر طاقم صحي متكامل وسيارات إسعاف في تناغم مع المنظومة والربط الإلكتروني.

إمدادات طبية

تستمر الشركة الوطنية للشراء الموحد للأدوية والأجهزة والمستلزمات الطبية «نوبكو»، في تقديم الإمدادات الطبية لموسم الحج، بتسخير جميع إمكاناتها لضمان سير العمليات بنجاح، من خلال توفير خدمات سلاسل الإمداد المتكاملة للمستلزمات والأدوية، من التخزين والنقل والتوزيع، لضمان حصول الحجاج على أفضل رعاية صحية ممكنة لإتمام مناسكهم بيسر وطمأنينة.

واستحدثت «نوبكو» نموذج عمل جديداً يرتكز على المتابعة اللحظية والدقيقة لتغطية الاحتياج والاستجابة للكوارث، وذلك عبر تطوير مركز قيادة وتحكم في مستودعها بمشعر عرفات يربط جميع الجهات الصحية العاملة في المشاعر المقدسة بأنظمة متطورة، حيث يقوم بتحليل البيانات، وتوجيه الفريق بالإجراءات المطلوب تنفيذها لتغطية الاحتياج في حال وصول المخزون إلى مستوى إعادة الطلب في 104 مواقع دون الحاجة إلى رفع طلبات في النظام من الجهة.

إجراء 4100 فحص مخبري يومياً لضمان جودة المياه المقدمة لضيوف الرحمن (واس)

4100 فحص مخبري

تواصل شركة المياه الوطنية إجراء فحوصاتها المخبرية بشكل مستمر لضمان جودة المياه، والتأكد من مطابقتها المواصفات العالمية القياسية لمياه الشرب، حيث تُضاعف هذه الأعمال التي تعد جزءاً مهماً من منظومتها التشغيلية لتقديم أرقى الخدمات لضيوف الرحمن.

وتتمحور خطة الشركة في تنفيذ جوانب عدة لخدمة الحجاج، ومنها ضمان جودة المياه المقدمة، حيث تقوم الفرق الميدانية بجمع العينات من المصادر الرئيسية لمياه الشرب، والخزانات التشغيلية، وخزانات الخزن الاستراتيجي، وكذلك شبكات المياه في المشاعر المقدسة ومكة المكرمة على مدار 24 ساعة، مؤكدةً أن فريق عملها يضم كوادر وطنية مؤهلة ومتخصصة تقوم بإجراء أكثر من 4100 فحص مخبري يومياً خلال الموسم.

تكثيف الخدمات البلدية

كثفت أمانة العاصمة المقدسة أعمالها وخدماتها في مشعر منى خلال أيام التشريق، حيث عمدت إلى زيادة عدد الفرق الميدانية في 28 مركز خدمات منتشرة في المشاعر المقدسة، حيث استنفرت في أعمال النظافة والمراقبة البيئية، ومتابعة محلات المواد الغذائية، مع تخصيص آليات ومعدات لرفع النفايات أولاً بأول بمنطقة جسر الجمرات، وزيادة الجولات الميدانية لمتابعة وإزالة جميع الظواهر السلبية التي قد تؤثر في صحة وسلامة الحجاج.

أمانة العاصمة المقدسة تكثف خدماتها البلدية بمنشأة الجمرات (واس)


مقالات ذات صلة

محمد بن سلمان وهولين يبحثان المسائل المشتركة

الخليج الأمير محمد بن سلمان والسيناتور كريس فان هولين استعرضا أوجه التعاون بين البلدين (واس)

محمد بن سلمان وهولين يبحثان المسائل المشتركة

استعرض ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان مع السيناتور الأميركي كريس فان هولين أوجه التعاون بين البلدين والمسائل المشتركة.

«الشرق الأوسط» (جدة)
يوميات الشرق يهدف التفاهم إلى جعل الباحة وجهةً ثقافية وسياحية رائدة محلياً ودولياً (واس)

السعودية: تفاهم لإثراء المشهد الثقافي في الباحة

وقّع الأمير حسام بن سعود بن عبد العزيز أمير منطقة الباحة، والأمير بدر بن عبد الله بن فرحان وزير الثقافة، مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون المشترك.

«الشرق الأوسط» (الباحة)
تكنولوجيا تساهم «كاوست» بتعزيز ريادة السعودية في تطوير وتبني تقنيات اتصالات الجيل السادس (واس)

«كاوست» لتعزيز ريادة السعودية في تقنيات «الجيل السادس»

دخلت جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية «كاوست» بمدينة ثول (غرب السعودية)، عصراً بحثياً جديداً لتطوير تقنيات الاتصالات من الجيل «الخامس 5G» إلى «السادس 6G».

«الشرق الأوسط» (جدة)
الخليج الأمير محمد بن سلمان مترئساً جلسة مجلس الوزراء في جدة (واس)

السعودية تؤكد ضرورة تأطير التعاون والتعايش السلمي بين الدول

شدد مجلس الوزراء السعودي على أهمية تعزيز النظام الدولي القائم ليكون حصناً منيعاً ضد الفوضى والصراعات، مؤكداً ضرورة توفير إطار للتعاون والتعايش السلمي بين الدول.

«الشرق الأوسط» (جدة)
يوميات الشرق الإجراء الجراحي يحافظ على الجنين داخل الرحم لبقية فترة الحمل (مستشفى التخصصي)

​«تخصصي الرياض» يصلح عيباً خلقياً لجنين بالمنظار

أجرى فريق طبي بمستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض عملية جراحية نادرة باستخدام المنظار لإصلاح عيب خلقي في الحبل الشوكي لجنين بأسبوعه الـ26 لأول مرة بالمنطقة

«الشرق الأوسط» (الرياض)

محمد بن سلمان وهولين يبحثان المسائل المشتركة

الأمير محمد بن سلمان والسيناتور كريس فان هولين استعرضا أوجه التعاون بين البلدين (واس)
الأمير محمد بن سلمان والسيناتور كريس فان هولين استعرضا أوجه التعاون بين البلدين (واس)
TT

محمد بن سلمان وهولين يبحثان المسائل المشتركة

الأمير محمد بن سلمان والسيناتور كريس فان هولين استعرضا أوجه التعاون بين البلدين (واس)
الأمير محمد بن سلمان والسيناتور كريس فان هولين استعرضا أوجه التعاون بين البلدين (واس)

بحث الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز، ولي العهد رئيس مجلس الوزراء السعودي، الثلاثاء، مع السيناتور كريس فان هولين عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ الأميركي، عدداً من المسائل ذات الاهتمام المشترك.

جاء ذلك خلال استقبال الأمير محمد بن سلمان للسيناتور هولين والوفد المرافق له في جدة، حيث جرى استعراض علاقات الصداقة الثنائية وأوجه التعاون بين البلدين.

ولي العهد السعودي لدى استقباله السيناتور الأميركي والوفد المرافق له في جدة (واس)

حضر الاستقبال الأمير خالد بن سلمان بن عبد العزيز وزير الدفاع، والدكتور مساعد العيبان وزير الدولة عضو مجلس الوزراء مستشار الأمن الوطني. ومن الجانب الأميركي، مايكل راتني السفير لدى السعودية.