«يويفا» محذراً مشجعي «يورو 2024»: لا تشتروا التذاكر من أطراف ثالثة!

«يويفا» طالب مشجعي البطولات الأوروبية بشراء التذاكر من منصاته الرسمية (رويترز)
«يويفا» طالب مشجعي البطولات الأوروبية بشراء التذاكر من منصاته الرسمية (رويترز)
TT

«يويفا» محذراً مشجعي «يورو 2024»: لا تشتروا التذاكر من أطراف ثالثة!

«يويفا» طالب مشجعي البطولات الأوروبية بشراء التذاكر من منصاته الرسمية (رويترز)
«يويفا» طالب مشجعي البطولات الأوروبية بشراء التذاكر من منصاته الرسمية (رويترز)

حذّر الاتحاد الأوروبي لكرة القدم المشجعين من شراء تذاكر للنهائيات أو بطولة أوروبا، هذا الصيف، عن طريق أطراف ثالثة قد يُرفض دخوله، أو يواجه الطرد من الملعب.

وينظم الاتحاد بطولة أمم أوروبا - البطولة الدولية التي تضم 24 فريقاً وتقام في ألمانيا هذا الصيف - إلى جانب مسابقات الأندية الأوروبية الثلاث: دوري أبطال أوروبا، والدوري الأوروبي، ودوري المؤتمر الأوروبي.

تقوم الهيئة المنظمة لكرة القدم الأوروبية ببيع التذاكر حصرياً عبر الموقع الإلكتروني الرسمي، بينما سيجري طرح تذاكر الضيافة لـ«يورو 2024» عبر المنصات الخاصة بها.

فاز أتالانتا على باير ليفركوزن 3 - 0 في نهائي الدوري الأوروبي، الأسبوع الماضي، بينما سيلعب نادي أولمبياكوس اليوناني مع فيورنتينا من الدوري الإيطالي في نهائي دوري المؤتمر الأوروبي، يوم الأربعاء، قبل أن يقام نهائي دوري أبطال أوروبا بين ريال مدريد وبوروسيا دورتموند في ويمبلي، السبت المقبل.

ووفق «يويفا»، فإن تذاكر جميع مباريات الاتحاد الأوروبي لكرة القدم رقمية، ويجري توزيعها عبر تطبيق الهاتف المحمول الخاص بالمنظمة لحجز التذاكر، ولا توجد تذاكر ورقية أو مطبوعة لهذه المباريات.

قال الاتحاد الأوروبي لكرة القدم إن أي تذاكر يجري شراؤها من أطراف ثالثة، مثل المواقع الإلكترونية أو الوكالات أو وسائل التواصل الاجتماعي أو متاجر التذاكر، «قد يجري إلغاؤها من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم في أي وقت، ومن المحتمل أن يُرفض دخول المشجعين، أو يجري طردهم من الملعب».

وأضافت المنظمة أيضاً أنه «جرى بالفعل إلغاء مئات عدة من التذاكر» قبل نهائي الكأس هذا الأسبوع و«يورو 2024» «حيث جرى عرضها أو نقلها بما يخالف شروط وأحكام التذاكر».


مقالات ذات صلة

ألمانيا تحشد كل أجهزتها استعداداً لانطلاق كأس أوروبا الجمعة

رياضة عالمية ملعب برلين الأولمبي الأكبر بين الاستادات العشرة سيحتضن النهائي وحفل التتويج (رويترز)

ألمانيا تحشد كل أجهزتها استعداداً لانطلاق كأس أوروبا الجمعة

حشدت ألمانيا كل أجهزتها، استعداداً لانطلاق كأس أوروبا لكرة القدم على ملاعبها، بداية من الجمعة وحتى 14 الشهر المقبل، وبثقة في نجاح يوازي تنظيمها المبهر لمونديال

«الشرق الأوسط» (برلين)
رياضة عالمية 
كين يأمل مواصلة تألقه على الأراضي الألمانية ومنح إنجلترا التفوق (رويترز)

331 مليون يورو توزع على الفرق المشاركة والبطل يحصد 28 مليوناً

رصد الاتحاد الأوروبي جوائز مالية تصل إلى 331 مليون يورو (نحو 360 مليون دولار) لتوزيعها على المشاركين الـ24 في كأس أوروبا (يورو 2024) التي تنطلق الجمعة في

«الشرق الأوسط» (برلين)
رياضة عالمية جاسر أسيان وسيفيري نجمان من البانيا يتطلعان للتوهج في كأس اوروبا (رويترز)
cut out

مشاركة جورجيا وألبانيا في «يورو 2024» مؤشر على تطور منتخبات شرق أوروبا

في 14 يوليو (تموز)، سيصعد الفائز ببطولة كأس الأمم الأوروبية إلى منصة التتويج في برلين. لا أحد بالطبع يتوقع أن تفوز دولة شيوعية سابقة باللقب في المدينة التي كان

جوناثان ويلسون ( لندن)
رياضة عالمية كارستن شنايدر (د.ب.أ)

شنايدر: رغم الانتقادات... إقامة المانشافت في تورينغيا الشرقية «إيماءة عظيمة»

يرى كارستن شنايدر، مفوض شرقي ألمانيا، أن إقامة بطولة كأس الأمم الأوروبية لكرة القدم (يورو 2024) تمثل تعزيزاً لقدرات تلك المناطق الشيوعية السابقة في البلاد.

«الشرق الأوسط» (برلين)
رياضة سعودية أليانز أرينا سيكون ملعب المباراة الافتتاحية بين ألمانيا وأسكوتلندا (رويترز)

ما المدن والملاعب التي ستحتضن جماهير «يورو 2024؟»

تقام نهائيات كأس أوروبا لكرة القدم هذا الصيف بين 14 يونيو (حزيران) و14 يوليو (تموز) في 10 ملاعب موزّعة على 10 مدن ألمانية.

«الشرق الأوسط» (نيقوسيا)

«أولمبياد 2024»: خطة بديلة لحفل الافتتاح بعرض بين برج إيفل وتروكاديرو

تم تقديم طلبات التوصل إلى حل احتياطي لحفل الافتتاح بشكل متكرر (إ.ب.أ)
تم تقديم طلبات التوصل إلى حل احتياطي لحفل الافتتاح بشكل متكرر (إ.ب.أ)
TT

«أولمبياد 2024»: خطة بديلة لحفل الافتتاح بعرض بين برج إيفل وتروكاديرو

تم تقديم طلبات التوصل إلى حل احتياطي لحفل الافتتاح بشكل متكرر (إ.ب.أ)
تم تقديم طلبات التوصل إلى حل احتياطي لحفل الافتتاح بشكل متكرر (إ.ب.أ)

تعمل السلطات الفرنسية على خطة بديلة لحفل افتتاح دورة الالعاب الاولمبية باريس 2024 قبل سبعة أسابيع من انطلاقها (26 تموز/يوليو - 11 آب/أغسطس)، مستبعدة ملعب فرنسا، مع عرض للرياضيين في جسر يينا، بين برج إيفل وتروكاديرو، حسبما أكدت الأربعاء مصادر مطلعة على المفاوضات.

يقترب الموعد بخصوص حفل الافتتاح مساء 26 يوليو/تموز، على نهر السين، في سابقة تاريخية، حتى لو أن يتم التفكير في سيناريو احتياطي في كثير من الأحيان.

وأوضح مسؤول كبير طلب عدم الكشف عن هويته أن "الفكرة هي اصطحاب الرياضيين من القرية الأولمبية في سان دوني ونقلهم بالحافلة إلى سفح برج إيفل".

واضاف "بمجرد وصولهم، يمكن للرياضيين بعد ذلك الاستعراض في جسر يينا الذي يربط النصب التذكاري الباريسي بتروكاديرو، قبل العودة إلى القرية. كل ذلك بدون جمهور.

سيتم استبعاد المقاعد الـ100 ألف المدفوعة المقررة على الأرصفة السفلية لنهر السين، والـ220 ألف المدعوة لمتابعة الحفل كما هو مخطط له في الخطة أ.

وتابع المصدر الأمني "إنه سيناريو يحافظ على ما يشبه الحفل، لكن احتمال حدوثه ضئيل. بشكل أساسي إذا كان هناك هجوم من هنا حتى الانطلاق، أو تهديد محدد ومستهدف لحفل الافتتاح، وفي هذه الحالة يكون من المرجح أن يتم إلغاء كل شيء، بما في ذلك الألعاب الأولمبية".

وفي مواجهة المخاوف المرتبطة بالتوترات الدولية، تم تقديم طلبات التوصل إلى حل احتياطي بشكل متكرر لأشهر عدة من قبل العديد من الشخصيات السياسية. ولم تكن الإجابات واضحة دائمًا.

وإذا كان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون أكد منذ كانون الأول/ديسمبر 2023 أن هناك خطط بديلة، فإن رئيس اللجنة المنظمة توني إستانغيه تسبب في مشاكل من خلال التأكيد بعد شهر على أنه "لا توجد خطط بديلة"، وأن فرقه تعمل فقط على فكرة حفل على نهر السين.

وحاول ماكرون في 15 نيسان/أبريل الماضي، توضيح الوضع بتطرقه على وجه التحديد إلى وجود "خطة بديلة، وحتى خطة ثالثة"، لحفل الافتتاح في حالة وجود تهديد إرهابي.

وتحدث رئيس الجمهورية في ذلك اليوم عن إمكانية إقامة حفل مماثل "مقتصر على تروكاديرو" أو استاد فرنسا "لأن هذا هو ما يتم تقليديا"، على حد قوله.

وأكد المصدر الأمني أنه منذ ذلك الحين تم التخلي عن الفرضية الثانية، وقال إن "ذلك لم يكن ممكناً بالفعل لأن هناك مباراة روغبي سباعي مخطط لها في ذلك اليوم في ملعب فرنسا".