منتخب البرازيل يخرج عن صمته بعد إدانة ألفيس وروبينيو

روبينيو وداني ألفيس في أحد التدريبات السابقة لمنتخب البرازيل (غيتي)
روبينيو وداني ألفيس في أحد التدريبات السابقة لمنتخب البرازيل (غيتي)
TT

منتخب البرازيل يخرج عن صمته بعد إدانة ألفيس وروبينيو

روبينيو وداني ألفيس في أحد التدريبات السابقة لمنتخب البرازيل (غيتي)
روبينيو وداني ألفيس في أحد التدريبات السابقة لمنتخب البرازيل (غيتي)

خرج المنتخب البرازيلي لكرة القدم عن صمته في قضيتي إدانة لاعبيه الدوليين السابقين داني ألفيس وروبينيو، وعبّر عن تضامنه مع الضحيّتين، وذلك عقب الانتقادات التي طالته.

وقال دوريفال جونيور (61 عاماً)، مدرب سيليساو الجديد، الجمعة، عشيّة مواجهة إنجلترا على ملعب ويمبلي، السبت: «إنها لحظة صعبة بالنسبة لنا. قبل أي شيء، أفكّر في العائلات، وخاصة الضحايا المعنيين بهذه القضايا التي تحدث كل يوم في بلدنا والعالم أجمع».

وقضى روبينيو، نجم مانشستر سيتي الإنجليزي وريال مدريد الإسباني السابق، ليلته الأولى في السجن، وذلك عقب اعتقاله بعد خسارته محاولته استئناف قرار سجنه لـ9 سنوات بتهمة الاغتصاب الجماعي قبل 10 سنوات في إيطاليا.

ولا يزال ألفيس، النجم السابق لبرشلونة الإسباني وباريس سان جرمان الفرنسي، في السجن حيث سيبقى للإثنين على أقل تقدير، بعدما تجاوز الوقت المحدد لدفع كفالة مليون يورو، التي حددها القضاء الإسباني للإفراج الموقت عنه بعد إدانته بتهمة اغتصاب شابة في ديسمبر (كانون الأول) 2022 في ملهى ليلي في برشلونة.

وعلّق دوريفال حول قضية روبينيو الذي درّبه مرتين في سانتوس عامي 2010 و2015: «إذ ثبت أنه ارتكب جريمة، تجب معاقبته عليها. حتّى لو كان يؤلمني أن أقول هذا عن شخصٍ كانت لديّ علاقة استثنائية معه».

بدوره، لم يعلّق دانيلو، الذي حصل على شارة القيادة في غياب كاسيميرو وماركينيوس، مباشرة على القضيتين، وطالب السلطات الرياضية بـ«رفع مستوى الوعي عند اللاعبين الشباب».

وأعرب اتحاد اللعبة المحلي واللجنة الفنية للمنتخب، في بيان، عن تضامنهما «مع ضحايا هاتين الجريمتين المروّعتين اللتين ارتُكبتا من لاعبَين سابقَين».

وقال رئيس الاتحاد، إدنالدو رودريغيز، إنه في مجتمع «ذكوري»، على الرجال أن «لا يكتفوا بمحاربة العنف الجنسي، بل كلّ أنواع العنف».

وتعرّض المنتخب البرازيلي لانتقادات كثيرة بسبب صمته، خاصةً من قبل لاعبتيه آري بورجيس (رايسينغ لويزفيل الأميركي) وكيرولين مهاجمة نورث كارولينا كوراج.

وكان الرئيس لويس إيناسيو لولا دا سيلفا انتقد قرار المحكمة الإسبانية بالإفراج الموقت عن ألفيس، معتبراً أن «الأموال التي يملكها داني ألفيس، الأموال التي يمكن أن يقترضها، لا يمكن أن تعوّض جريمة رجل تجاه امرأة اغتصبها».

ويخوض سيليساو، بطل العالم 5 مرات (رقم قياسي)، مباراتين وديتين مع إنجلترا السبت، ثمّ إسبانيا الثلاثاء في مدريد.


مقالات ذات صلة

«يورو 2024»: مبابي أساسياً في مواجهة فرنسا وبولندا

رياضة عالمية كيليان مبابي (رويترز)

«يورو 2024»: مبابي أساسياً في مواجهة فرنسا وبولندا

سيكون مهاجم وقائد منتخب فرنسا كيليان مبابي الذي تعرض لكسر في أنفه، ضمن التشكيلة الأساسية لمنتخب بلاده في مواجهة بولندا الثلاثاء في دورتموند خلال الجولة الثالثة.

«الشرق الأوسط» (دورتموند)
رياضة عالمية الحادث وقع أثناء قيامهما باستطلاع أحد مسارات «رالي بولندا» (أ.ف.ب)

«رالي بولندا»: نقل أوجييه وملّاحه إلى المستشفى بعد رحلة استطلاعية

نُقل الفرنسي سيباستيان أوجييه بطل العالم للراليات ثماني مرات وملّاحه فنسان لانديه إلى المستشفى، بعد حادث تعرّض له خلال التحضير لـ«رالي بولندا»، حسب ما أعلن فريق

«الشرق الأوسط» (وارسو)
رياضة عالمية المتضررون كانوا ضمن وفد من مدربي المنتخب الوطني للناشئين (أ.ف.ب)

سرقة أجهزة كومبيوتر من مدربي سويسرا قبل موقعة إيطاليا

قال منتخب سويسرا (الثلاثاء) إن أجهزة كومبيوتر مدربيه سُرقت خلال بطولة أوروبا لكرة القدم 2024، رغم عدم تعرض أي معلومات حساسة حول مباراتهم المقبلة للخطر.

«الشرق الأوسط» (دوسلدورف )
رياضة عالمية مديرة «اللجنة الأولمبية» قالت إنه لأول مرة ستتحقق المساواة بين الجنسين (أ.ف.ب)

«أولمبياد باريس»: مساواة بين الجنسين لأول مرة في التاريخ

ستحقّق «الألعاب الأولمبية الحديثة»، التي كان يُنظر إليها في بداياتها على أنها «احتفال بقوّة الرجال» دون مشاركة النساء، المساواة بين الجنسين لأول مرة.

«الشرق الأوسط» (باريس)
رياضة عالمية جرى تسجيل 45 مخالفة معظمها بسبب إشعال الألعاب النارية (د.ب.أ)

إصابة 4 أشخاص بعد مواجهة إيطاليا وكرواتيا

ذكرت شرطة مدينة لايبزغ، الثلاثاء، أن 4 أشخاص أصيبوا، ويواجه 11 شخصاً تهماً جنائية بعدما قامت مجموعة من الجماهير الكرواتية بمهاجمة مشجعين إيطاليين عقب المباراة.

«الشرق الأوسط» (لايبزغ)

«يورو 2024»: مبابي أساسياً في مواجهة فرنسا وبولندا

كيليان مبابي (رويترز)
كيليان مبابي (رويترز)
TT

«يورو 2024»: مبابي أساسياً في مواجهة فرنسا وبولندا

كيليان مبابي (رويترز)
كيليان مبابي (رويترز)

سيكون مهاجم وقائد منتخب فرنسا كيليان مبابي الذي تعرض لكسر في أنفه، ضمن التشكيلة الأساسية لمنتخب بلاده في مواجهة بولندا الثلاثاء في دورتموند خلال الجولة الثالثة من المجموعة الرابعة كما أعلن مصدر مقرّب من المنتخب لـ«وكالة الصحافة الفرنسية».

وتعرض مبابي لكسر في أنفه خلال المباراة الأولى ضد النمسا 1-0 في 17 يونيو (حزيران) وغاب عن مباراة القمة ضد هولندا 0-0 الجمعة.

وكان مدرب فرنسا ديدييه ديشان كشف في مؤتمر صحافي الاثنين أنّ مبابي «يتحسّن كل يوم»، وقال في هذا الصدد: «الأمر أفضل كل يوم، إنه أفضل اليوم من أمس وأول من أمس، بعد خضوعه للعلاج اختفى الورم الدموي بشكل جيد وهو يعتاد على القناع. إنه يريد اللعب بنفس القدر الذي أراد به اللعب ضد هولندا الجمعة في الجولة الثانية».

وشارك مبابي السبت في أول مواجهة منذ إصابته ضد فريق الشباب لبادربورن، وهي المدينة التي يعسكر فيها المنتخب الفرنسي، ثم شارك بشكل طبيعي في حصة تدريبية خفيفة جدا الأحد ثم حصة الاثنين.

وتحتل فرنسا المركز الثاني في المجموعة الرابعة برصيد 4 نقاط بفارق الأهداف خلف هولندا المتصدرة، فيما تحتل بولندا المركز الأخير من دون رصيد وفقدت حظوظها بالتأهل.