الحكومة المصرية تطلق وثيقة تقاعد دولارية للعاملين في الخارج

موظفة تعد أوراقاً نقدية من الدولار الأميركي في أحد البنوك (رويترز)
موظفة تعد أوراقاً نقدية من الدولار الأميركي في أحد البنوك (رويترز)
TT

الحكومة المصرية تطلق وثيقة تقاعد دولارية للعاملين في الخارج

موظفة تعد أوراقاً نقدية من الدولار الأميركي في أحد البنوك (رويترز)
موظفة تعد أوراقاً نقدية من الدولار الأميركي في أحد البنوك (رويترز)

أعلنت الحكومة المصرية، الاثنين، عن إطلاق أول وثيقة تقاعد بالدولار لمواطنيها في الخارج، التي تهدف إلى توفير معاش إضافي للمستفيدين منها وصرفه بالدولار.

وقالت وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج سها جندي، في كلمة خلال مؤتمر للإعلان عن الوثيقة، إن طرح هذه الشهادة «يأتي ضمن المكاسب التي تحققت للمصريين بالخارج، والتي ناقشنا الكثير منها خلال النسخة الرابعة من مؤتمر المصريين بالخارج» التي اختتمت فعالياتها بداية الشهر الحالي.

وأضافت الوزيرة: «المبادرات الوطنية استهدفت تحفيز المصريين في الخارج لفتح حسابات دولارية في البنوك الوطنية، وإصدار شهادات دولارية بعائد تنافسي مرتفع، كما تم إطلاق مبادرة منح الإعفاءات الجمركية لسيارات المصريين بالخارج، التي تسمح لهم بإدخال سيارات من دون جمارك مقابل إيداع وديعة بالعملة الصعبة في البنك المركزي».

وأشارت إلى أن الحكومة تسعى إلى تقديم العديد من الخدمات والتسهيلات للمصريين في الخارج، قائلة إنه تم بحث سبل التنسيق مع وزارة التضامن الاجتماعي بشأن «إنشاء صندوق المصريين بالخارج والسعي لتحقيق التكافل بين أوساط المصريين بالخارج». وأوضحت أنه تمت أيضاً مناقشة توفير خدمات التأمين الصحي والاجتماعي، والتكفل بنقل جثامين المصريين بالخارج في حالة الطوارئ، والإجلاء الطبي في الحالات الحرجة.

والوثيقة التي أطلق عليها مسمى «معاش» أطلقها البنك الأهلي المصري، بالتعاون مع شركة مصر لتأمينات الحياة، للمصريين في الخارج بالدولار.

وقال هشام عكاشة، رئيس البنك الأهلي المصري، إن فكرة المنتج مختلفة عن الوثيقة التي سبق وتم طرحها للمصريين في الداخل، إذ تستهدف الوثيقة الجديدة المصريين في الخارج، باشتراط أن يتم سداد أقساط الوثيقة بكارت مصدر من الخارج.

وأضاف عكاشة أن إجمالي قيمة الوثائق التأمينية المطروحة للمصريين في الداخل بلغت نحو 7.8 مليار جنيه.

وقال أحمد عبد العزيز، العضو المنتدب لشركة مصر لتأمينات الحياة، إن الحد الأقصى لسن العميل اللازم لإصدار الوثيقة هو 59 عاماً، على أن يشتري وثيقتين بحد أقصى بقيمة 10 آلاف دولار للوثيقة الواحدة.

وتوفر الوثيقة، وفق عبد العزيز، معاشاً بالدولار من 10 إلى 15 عاماً، يسدد العميل أول قسط بقيمة 500 دولار على أن يسدد باقي الأقساط حسب قدرته المالية بحد أدنى 50 دولاراً.

من جانبه، قال رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية محمد فريد في كلمته إن الهيئة تستضيف إطلاق هذه الشهادة، التي تهدف لإتاحة الاكتتاب في تلك الوثائق للمصريين بالخارج بداية من اليوم.

كانت وزارة الهجرة أطلقت في يناير (كانون الثاني) 2022 وثيقة تأمين على المصريين العاملين والمقيمين بالخارج بقسط سنوي 100 جنيه (3.2 دولار)، يمكن أن تغطي تكاليف نقل إعادة الجثمان في حال الوفاة أو صرف تعويضات مناسبة للحوادث بمبالغ مالية محددة.

في الأثناء، قال البنك المركزي المصري، إن مصر باعت أذون خزانة مقومة باليورو لأجل عام بقيمة 626.4 مليون يورو (683 مليون دولار) وبمتوسط عائد 4 في المائة.


مقالات ذات صلة

محاولة اغتيال ترمب تُشعل الأسواق.. الدولار والبتكوين في صعود

الاقتصاد الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب يساعده أفراد من الخدمة السرية بعد إطلاق النار خلال تجمع انتخابي في بنسلفانيا (رويترز)

محاولة اغتيال ترمب تُشعل الأسواق.. الدولار والبتكوين في صعود

ارتفع الدولار بشكل واسع يوم الاثنين وقفزت العملات المشفرة مع ازدياد رهانات فوز الرئيس الأسبق دونالد ترمب بالانتخابات الأميركية المقبلة في أعقاب محاولة اغتياله

«الشرق الأوسط» (سنغافورة)
الاقتصاد أشخاص يسيرون عبر الساحة الحمراء بالقرب من كاتدرائية القديس باسيل وبرج سباسكايا بالكرملين في وسط موسكو (رويترز)

روسيا تخفض النسبة الإلزامية من المبيعات بالعملات الأجنبية للمصدرين

أعلنت الحكومة الروسية أنها خفضت النسبة الإلزامية لكبار المصدرين للإيداع في البنك المركزي للبلاد من المبيعات بالعملات الأجنبية من 60 % إلى 40 %.

«الشرق الأوسط» (لندن)
الاقتصاد تظهر الأوراق النقدية بالدولار واليورو في هذا الرسم التوضيحي (رويترز)

الدولار يتراجع واليورو يحافظ على توازنه بعد الانتخابات الفرنسية

اقترب الدولار الأميركي من أدنى مستوياته في نحو شهر مقابل العملات الرئيسية، يوم الثلاثاء، ولا يزال متأثراً بتقرير الوظائف غير المتوقع الذي صدر يوم الجمعة.

«الشرق الأوسط» (طوكيو)
الاقتصاد سبائك ذهبية في مصنع «كراستفيتميت» بمدينة كراسنويارسك السيبيرية (رويترز)

الذهب يرتفع وسط ترقب لشهادة رئيس «الفيدرالي»

ارتفعت أسعار الذهب، يوم الثلاثاء، مع استمرار ضعف الدولار، وانتظار المستثمرين شهادة رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي جيروم باول وبيانات التضخم لشهر يونيو.

«الشرق الأوسط» (لندن)
الاقتصاد مقر البنك المركزي المصري في العاصمة الإدارية الجديدة (رويترز)

مصر: ارتفاع تحويلات العاملين بالخارج 74 % في مايو إلى 2.7 مليار دولار

قال البنك المركزي المصري، إن تحويلات المصريين العاملين في الخارج خلال شهر مايو (أيار) الماضي، ارتفعت 73.8 في المائة على أساس سنوي، لتصل إلى نحو 2.7 مليار دولار.

«الشرق الأوسط» (القاهرة)

محاولة اغتيال ترمب تُشعل الأسواق.. الدولار والبتكوين في صعود

الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب يساعده أفراد من الخدمة السرية بعد إطلاق النار خلال تجمع انتخابي في بنسلفانيا (رويترز)
الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب يساعده أفراد من الخدمة السرية بعد إطلاق النار خلال تجمع انتخابي في بنسلفانيا (رويترز)
TT

محاولة اغتيال ترمب تُشعل الأسواق.. الدولار والبتكوين في صعود

الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب يساعده أفراد من الخدمة السرية بعد إطلاق النار خلال تجمع انتخابي في بنسلفانيا (رويترز)
الرئيس الأميركي السابق دونالد ترامب يساعده أفراد من الخدمة السرية بعد إطلاق النار خلال تجمع انتخابي في بنسلفانيا (رويترز)

ارتفع الدولار بشكل واسع، يوم الاثنين، وقفزت العملات المشفرة مع ازدياد رهانات فوز الرئيس الأسبق دونالد ترمب في الانتخابات الأميركية المقبلة، في أعقاب محاولة اغتياله.

وكان التداول محدوداً، خلال التعاملات الآسيوية، في ظل إغلاق الأسواق باليابان في عطلة رسمية، بينما هيمنت أخبار إطلاق النار على ترمب على معنويات السوق، وفق «رويترز».

وصعد الدولار، مما دفع اليورو للتراجع 0.14 في المائة إلى 1.0895 دولار، وانخفض الجنيه الإسترليني 0.09 في المائة إلى 1.2978 دولار.

وارتفع مؤشر الدولار الأميركي، الذي يقيس أداء الدولار مقابل عملات الشركاء التجاريين الستة الرئيسيين، بنسبة 0.2 في المائة إلى 104.3.

وارتفعت أسعار العملات المشفرة أيضاً بالطريقة نفسها، تحسباً لفوز ترمب، مع ارتفاع عملة البتكوين بنسبة 9 في المائة إلى 62760 دولار، وهو أعلى مستوى لها في أسبوع. وقفزت إيثريوم أيضاً بأكثر من 7 في المائة إلى 3336.80 دولار.

كذلك ارتفعت عوائد السندات الأميركية طويلة الأجل، يوم الاثنين، حيث راهن المستثمرون على أن الهجوم على الرئيس الأسبق زاد من فرص فوزه ومن احتمالية السياسات التي ستزيد من الدَّين الحكومي وتثير التضخم.

وارتفعت عوائد السندات لعشر سنوات بمقدار خمس نقاط أساس إلى 4.237 في المائة في بداية التداول بلندن. وارتفعت عوائد السندات لثلاثين سنة بنحو 6 نقاط أساس إلى 4.458 في المائة، في حين ارتفعت عوائد السندات لسنتين بمقدار 1.4 نقطة أساس فقط، لتصل إلى 4.476 في المائة، وفق «رويترز».

وترتفع العوائد عندما تنخفض أسعار السندات. وتقلّص الفارق الذي تجري مراقبته عن كثب بين عوائد السندات لسنتين وعشر سنوات إلى -23.5 نقطة أساس، بينما كان الفارق بين السندات لسنتين وثلاثين سنة قريباً من التحول إلى إيجابي.

ويميل المستثمرون إلى رد الفعل على احتمال رئاسة ترمب الثانية بدفع العوائد إلى الأعلى، جزئياً على افتراض أن سياساته ستزيد من التضخم والدَّين.

وتحت رئاسة ترامب، يتوقع محللو السوق سياسة تجارية أكثر تشدداً، وتنظيماً أقل، وتخفيف اللوائح المتعلقة بتغير المناخ.

كما يتوقع المستثمرون تمديد تخفيضات الضرائب على الشركات والأفراد، التي ستنتهي العام المقبل، مما يثير مخاوف بشأن العجز في الموازنة تحت حكم ترمب.

وستؤدي المقترحات لفرض رسوم جمركية على الواردات إلى دفع الأسعار إلى الأعلى، بينما تقلل من قوة الإنفاق الاستهلاكي. وفي الوقت نفسه، قد تؤدي القيود على الهجرة إلى تشديد سوق العمل، ووضع ضغط تصاعدي على الأجور.

وقال جاك أبلين، الرئيس التنفيذي للاستثمار في «كريسيت كابيتال»: «ربما نرى السوق تبدأ توقع ارتفاع معدلات الفائدة على المدى الطويل، وتوقع انخفاض معدلات الفائدة على المدى القصير؛ لأنني أعتقد أنه من الواضح أنه بصفته رئيساً، سيدفع من أجل خفض الفائدة على الفور».