الثلاثاء - 2 شوال 1438 هـ - 27 يونيو 2017 مـ - رقم العدد14091
نسخة اليوم
نسخة اليوم 27-06-2017
loading..

سمير عطا الله

سمير عطا الله

كاتب وصحافيّ لبناني، عمل في كل من صحيفة النهار ومجلتي الاسبوع العربي والصياد اللبنانية وصحيفة الأنباء الكويتية.

مقالات الكاتب

أخيراً رضخت، ليس لأحكام التكنولوجيا، بل لرغبة ابنتي وابني. لا بد من «آيفون» لترسل عليه الصور وأخبار السفر. وعندما بدأت دورة التدرب على الهاتف الجديد...
جاء الدكتور عمر مسقاوي من الأزهر. لكن عامة اللبنانيين لم يتعرفوا إليه إلا يوم أصبح وزيراً في الحكومة ونائباً في البرلمان. وبعدها، عاد إلى مدينته،...
من الدروس العفوية العابرة التي لا تُنسى، يوم أخبرني صناعي أميركي أن كلفة صنع العلكة في شركته 5 سنتات، وكلفة الدعاية لها 11 سنتاً. قد تكون النسبة غير...
قد يخطر لك، كما خطر لكثيرين من قبل، أن تسمي هذا الرجل مغامراً أو مستكشفاً أو رحّالة. سوف نتفق على ذلك لاحقاً. من المهم أولاً أن نحدّد زمنه، أو زمن...
يمضي أمين معلوف سحابة من السنة في الجزيرة الفرنسية «ري»، بعيداً عن باريس وعن كل علاقة اجتماعية، منصرفاً إلى وضع كتاب جديد كان قد جمع أبحاثه في السنة...
كان ثمة شعور في الدوائر العالمية بأن الحدث متوقع. فقط الموعد كان محط تكهنات حسمها القرار الملكي أمس الأربعاء: رمز الرؤية الجديدة، محمد بن سلمان،...
وُضعت مئات (وربما ألوف) الكتب عن اتفاقات سايكس - بيكو، التي بموجبها تم تقاسم الإرث العثماني بين الفرنسيين والبريطانيين. ومع أننا نحن موضوعها، فإن...
لا أعتقد أن الحالة الراهنة المسماة «أزمة قطر» سوف تنتهي. والسبب أنها لا يمكن أن تنتهي ما لم تقرر قطر ماذا تريد. وقطر السياسية تريد كل الأشياء...
ذهب الكاتب البريطاني كيري براون إلى الصين من أجل دراسة اللغة والحياة. وخطر له أن يتعرف إلى أحد من الذين شاركوا في «الثورة الثقافية»، ذلك الفصل الوحشي...
ربما ليس هناك في الجغرافيا العلمية شيء يدعى «البحر الليبي». لكن إذا قرأت روايات ومذكرات اليوناني نيكوس كازانتزاكيس، فسوف تراه على الدوام واقفاً في...
كانت لي مودات كثيرة مع المكتبات وأصحابها. ليس بينها مكتبة كبرى واحدة. ففي المكتبات الكبرى تطرح سؤالك على «الكومبيوتر»، لا على الرجل الذي أمضى عمراً...
في روايته «دفاتر دون ريغوبيرتو» يطل ماريو بارغاس يوسا (نوبل 2010) على الكتاب من منظار مفاجئ، أو معاكس تماماً. فالناس تعشق الكتب، بل تموت فيها موتاً...
دعونا لا نبالغ كثيراً في تبسيط الأمور. ولكنَّ ثمة واقعاً بيِّناً أمامنا لا يحتمل شيئاً سوى التبسيط: كل دولة عربية تجاوزت حدودها للتدخل وراء حدود...
العام 1974 أطاح انقلاب عسكري يساري بقيادة الرائد منغستو مريم، إمبراطور الحبشة هيلا سيلاسي، الذي قامت حول طريقته في الحكم والحياة، الحكايات والأساطير...
هذه ليست حكاية في كتب الأطفال. وفي أي حال، لم تعد للأطفال كتب في بلادنا. شاخ الأطفال باكرًا ولم يعودوا يصدقون شيئًا. حتى الزهور وألوانها، وانتشار...
تتشابه الأمثال والأقوال، من بلد إلى بلد، ومن زمن إلى زمن. فالمهم هو المعنى. والمعنى، أو المقصود، واحد. لكن الاختلاف في العرض يكون أحياناً في حجم...
كان الهدف الوحيد والواضح من سلسلة الزوايا حول علاقتي بالصحافة المصرية هو أن أوضح ما يكرره الدكتور مصطفى الفقي، مغدقاً ومتكرماً ونبيلاً، عن أن معرفتي...
حرَّك مقال ثانٍ كتبه الدكتور مصطفى الفقي عن محبِّركم المخلص، مشاعر وذكريات كثيرة طوتها السنين، كما استدعت تصحيح بعض الوقائع. والتصحيح استوجب، للأسف،...
متغيرات وتنويعات السياسة في الدوحة غير قابلة للتفسير. الأمير الأب، الشيخ حمد، تحدث طويلاً ذات مرة إلى الزميلة «السفير» عن أنه كان ناصرياً متحمساً في...
خلال قمة عربية في الدار البيضاء، ذهبنا؛ الزميل عثمان العمير وأنا، لزيارة أمير البحرين الراحل الشيخ عيسى بن سلمان في مقر إقامته. وبعد أدبيات اللقاء،...
... وهناك، يا مولانا، حكاية المحكومين، أو المنفيين. وهي ليست من «ألف ليلة وليلة»، بل من هذا التاريخ القريب، في القرن الثامن عشر، ومن بداياته إلى...
ضُحى يوم السبت الماضي أنهيت في مطار شارل ديغول معاملة التوجّه إلى الطائرة المسافرة إلى نيويورك، وشرعت في التقدم نحو دائرة الجوازات، وإذا بعدد كبير من...
نصف قرن اليوم، على النكسة: العرب يشعلون حرب الكلام فتلتف عليهم إسرائيل وتبدأ حرب الميراج. تخدع الجميع فيما الجميع يكشفون أوراقهم. وتحتل سيناء...
يثير الدكتور سعد الدين إبراهيم، عالم الاجتماع المصري الشهير، جدلاً حول كتاباته وآرائه منذ فترة طويلة، وهو في الغالب، جدل سياسي حماسي وغير علمي. لأن...
أصدرت الجامعة الأميركية في القاهرة، كتاباً سمّته «الأطلس الأدبي للقاهرة». الشوارع والمقاهي وزقاق المدق. مدينة يَكتب لها الكتّاب، ويغني لها الشعراء،...

التعليقات

علي الغامدي
البلد: 
السعوديه
19/07/2015 - 00:38
السلام عليكم في مقاله كتبتها باسم الرقيب والفيلد مارشيل كانت رائعه في تسلسل احداث ليبيريا لم اجدها في الانترنت بهذه السهوله في كتابت سمير عطالله ولكن الشخص الذي اعدم صمويل دو وهو ضابط بأسم برينس جونسون واكل اذن الرئيس السابق دو بعد اعدامه لدو اختفاء وظهر تايلور الذي الان ينفذ حكم مؤبد ،هل تستطيع ان تعطينا نبذه عن برنس جونسون قبل وبعد اعدام دو،، وشكرا
دانية العطار
البلد: 
Malaysia
27/07/2015 - 09:24
أود التواصل مع الاستاذ سمير عطاالله ان كان عبر البريد الإلكتروني أو أي وسيلة أخرى. شكرا.