السلطة لا تريد التفاوض مع نتنياهو «الملاحق قضائياً»

السلطة لا تريد التفاوض مع نتنياهو «الملاحق قضائياً»

مسؤول فلسطيني: تخشى تكرار سيناريو أولمرت
الأحد - 21 ذو القعدة 1438 هـ - 13 أغسطس 2017 مـ رقم العدد [14138]
جندي إسرائيلي يوجه بندقيته صوب عدد من المتظاهرين الفلسطينيين خلال الاحتجاجات التي شهدتها بلدة كفر قدوم أول من أمس (أ.ف.ب)
رام الله: كفاح زبون
قال مسؤول فلسطيني، إن السلطة الفلسطينية لا تفضل حاليا الانخراط في مفاوضات حقيقية مع رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بسبب الملاحقة القضائية التي يتعرض لها. وأضاف المسؤول، الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، لـ«الشرق الأوسط»: «طالما يتعرض (نتنياهو) لملاحقة قضائية ويبدو أن مصيره ليس بيده، ثمة مغامرة في الدخول في مفاوضات جادة ومرهقة وتفصيلية معه».

وذكّر المسؤول بتجربة سابقة مع رئيس الوزراء السابق إيهود أولمرت قائلاً «لا نريد أن يتكرر سيناريو أولمرت. كنا على وشك اتفاق، فاستقال بسبب قضايا فساد».

وكان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، كشف قبل أعوام قليلة أنه كان على وشك اتفاق نهائي مع أولمرت لو لم يضطر إلى ترك الحكومة. وطالما طرح الفلسطينيون العودة إلى المفاوضات من حيث انتهت مع أولمرت لكن حكومة نتنياهو رفضت.

ويتخوف الفلسطينيون أن يذهب جهدهم وجهد الأميركيين أدراج الرياح. وتساءل المسؤول: «إلى أي حد يمكن أن يذهب نتنياهو نحو اتفاق تاريخي وهو تحت الملاحقة القضائية؟». ويواجه نتنياهو تعقيدات كبيرة بعدما وافق مدير طاقمه السابق، آري هارو، أن يصبح شاهد دولة في قضيتين تخصان شبهات بالفساد، والرشى، وخيانة الأمانة. وتحقق الشرطة الإسرائيلية في ضلوع نتنياهو في 4 ملفات فساد وبسبب هذا الوضع يأمل الفلسطينيون الانتظار حتى تنتهي التحقيقات.

...المزيد

اختيارات المحرر