ترمب لإيران: من يدعمون الإرهاب يعرضون أنفسهم ليكونوا من ضحاياه

ترمب لإيران: من يدعمون الإرهاب يعرضون أنفسهم ليكونوا من ضحاياه

طهران تؤكد أن منفذي الهجومين إيرانيون
الخميس - 14 شهر رمضان 1438 هـ - 08 يونيو 2017 مـ
الرئيس الاميركي دونالد ترمب (رويترز)
لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»
صرح مسؤول ايراني كبير، ان منفذي الهجومين اللذين استهدفا مجمع مجلس الشورى الايراني ومرقد زعيم الثورة الايرانية الخميني هم ايرانيون التحقوا بصفوف تنظيم "داعش".

وقال رضا سيف الله نائب الامين العام للمجلس القومي الاعلى للأمن، إن المهاجمين الستة "ايرانيون انضموا الى داعش في مكان ما في ايران".

وقتل 12 شخصا وجرح 39 آخرون في أول اعتداءات يتبناها تنظيم "داعش" في ايران واستهدفت مجمع مجلس الشورى الايراني في طهران ومرقد زعيم الثورة الاسلامية الخميني الواقع على بعد عشرين كيلومترا جنوب العاصمة.

وصرح محمد حسين نجاة مساعد استخبارات حرس الثورة الاسلامية قوات النحبة الايرانية، ان مهاجمي مجلس الشورى "تتراوح اعمارهم بين عشرين و25 عاما".

من جهته، حذر الرئيس الاميركي دونالد ترمب يوم أمس (الاربعاء) طهران بعد الاعتداءات الدامية التي استهدفتها وتبناها "داعش"، من أن من يدعمون الارهاب يعرضون أنفسهم ليكونوا من "ضحاياه".

وقال ترمب في بيان "نشير الى ان الدول التي تدعم الارهاب يمكن ان تصبح من ضحايا الشر الذي تدعمه".

وأكد ترمب في البيان ذاته انه يصلي من اجل "الشعب الايراني" و"الضحايا الابرياء" لاعتداءات طهران التي تبناها التنظيم.

وفي زيارته مؤخرا الى الرياض اتهم ترمب طهران بـ"تمويل وتسليح وتدريب ارهابيين (..) يشيعون الخراب والفوضى عبر المنطقة "، ودعا الى "عزل" ايران.

من جانبه، صوّت مجلس الشيوخ الاميركي أمس بأغلبية 92 صوتا مقابل 7 على قانون يفرض عقوبات جديدة على ايران، ولا سيما بسبب "دعمها لانشطة ارهاب دولي". وسيتم التصويت مجددا على النص في وقت لاحق لاقراره بشكل نهائي.

وكان وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف قد وصف رد فعل الرئيس الأميركي دونالد ترمب إزاء الهجومين اللذين وقعا أمس في طهران بأنه "بغيض".

واستنكر ظريف عبر صفحته على موقع تويتر بيان الرئيس الأميركي، وإجراءات الحظر من قبل مجلس الشيوخ،
أميركا ايران ترمب

التعليقات

سالم علي
البلد: 
استراليا
08/06/2017 - 11:52
يتخذ الرئيس ترامب موقفا حازما من نظام ملالي قم وطهران اللذين لايفهمون لغة الحوار والديبلوماسية لانهم طائفيون يؤمنون بالارهاب وزرع التفرقة والتدخل في شؤون غيرهم . بعد الهجوم الارهابي سارع هؤلاء الملالي باتهام الولايات المتحدة والسعودية بانهما وراء ذلك الحادث . ومن يعرف السلوك الايراني منذ انقلاب خميني 1979 يستطيع بسهولة ان يدرك عقلية الملالي .. اكذ ب .. اكذب حتى يصدقك الاخرون . لقد استخدم الملالي هذا الاسلوب المتسم بالرياء والنقاق حتى لم يعد احد يصدقهم عدا الملالي والطائفيين من امثالهم في العراق سوريا . ان ايران مصدر الارهاب والغريب حقا ان قطر تربطها علاقات ايران التي تشكل تهديدا للدول الخليج ومنهاقطر . ماالذي تستفيده قطر من ايران ؟ الا تدرك حكومة قطر ما فعلته وتفعله ايران في العراق وسوريا ؟ ان ايران مستعددة لتكرار ذلك في أي بلد عربي
عرض الكل
عرض اقل

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة