«جنيف 6» غداً بلا جدول أعمال

«جنيف 6» غداً بلا جدول أعمال

تهجير أكثر من ألفي شخص من شرق دمشق باتجاه إدلب
الاثنين - 18 شعبان 1438 هـ - 15 مايو 2017 مـ
المبعوث الدولي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا.

تنطلق في مدينة جنيف غدا الجولة السادسة من المفاوضات السورية، في ظل جدول أعمال غير محدد بشكل واضح ومدّة مفاوضات قصيرة لا تتجاوز الأيام الأربعة، بحسب الدعوة التي تلقتها المعارضة من المبعوث الدولي إلى سوريا ستيفان دي ميستورا.

وسيركز وفد «الهيئة العليا للمفاوضات» على الانتقال السياسي والبنود الإنسانية، بحسب عضو وفد «الهيئة العليا» فؤاد عليكو، في الوقت الذي لفت فيه العميد في «الجيش الحر» فاتح حسون إلى أنه من المهم لجميع السوريين تنفيذ البنود 12 و13 و14 من القرار الأممي 2254، موضحا في تصريح لـ«الشرق الأوسط» أن «هذا القرار ليس تفاوضياً، بل ملزم للنظام الذي لا يزال يتعنت ويمتنع عن تطبيقه، وبالتالي فإن تحويل بنوده التي تحمل إجراءات إنسانية إلى بنود تفاوضية خطأ جسيم، في وقت لا يلتزم فيه النظام بتطبيقها».

في سياق آخر، خرج أكثر من ألفي شخص بينهم 800 من مقاتلي الفصائل وآخرين مدنيين، من حي القابون في شمال شرقي دمشق، أمس، باتجاه إدلب في شمال سوريا، بما يمهد لسيطرة النظام وحلفائه على المنطقة بشكل كامل، في أعقاب غارات جوية وقصف مدفعي مستمر منذ أكثر من شهرين حوَّل الحي في معظمه إلى أنقاض.
...المزيد


سوريا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة