عائلة موسوليني تتلقى مقلبا بعرض لتغيير لقبها

عائلة موسوليني تتلقى مقلبا بعرض لتغيير لقبها

مجلس روما عرض خدمة لتغيير الألقاب المحرجة
الخميس - 14 شعبان 1438 هـ - 11 مايو 2017 مـ

في عرض على موقع التواصل الاجتماعي اعتبرته السلطات الإيطالية بأنه مقلب، تلقى أقارب الرئيس الإيطالي الفاشي الأسبق، بينيتو موسوليني، مقترحا من أجل تغيير لقبهم «المحرج».
وكتبت أليساندرا حفيدة موسوليني عبر موقع «فيسبوك»: «اتصل مسؤول من مجلس مدينة روما بأحد أفراد عائلتي، ليقول إن المجلس يعرض خدمة لتغيير الألقاب التي تعد محرجة أو تمثل إزعاجا سريعا وبسهولة». وأليساندرا موسوليني شخصية معروفة في إيطاليا. وهي ممثلة وعارضة أزياء سابقة وخالتها هي نجمة السينما صوفيا لورين، وهي عضوة في البرلمان الأوروبي عن حزب «فورزا إيطاليا» الذي يتزعمه رئيس الوزراء الأسبق سيلفيو بيرلسكوني.
وقالت إنه تم اقتراح لقبي «ماسوليني» أو «ميسوليني» لاستبدال لقب العائلة، وحذرت أليساندرا أن مجلس المدينة، الذي ترأسه فيرجينيا رادجي المنتمية لحزب «حركة الخمس نجوم» الشعبوي المعارض، سوف تصله أخبار من محاميها قريبا. غير أن المجلس قلل من شأن الواقعة.
وقال المجلس في بيان: «ليست هناك خدمة معروضة تقترح على المواطنين تغيير ألقابهم... موسوليني كانت على الأرجح ضحية مقلب يدل على ذوق سقيم عبر الهاتف».


إيطاليا

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة