رد باكستاني غاضب على تهديدات إيران

رد باكستاني غاضب على تهديدات إيران

الأربعاء - 13 شعبان 1438 هـ - 10 مايو 2017 مـ
جندي إيراني يراقب الحدود بين بلاده وباكستان في جنوب شرقي البلاد (أ.ف.ب)

قوبلت تهديدات طهران بتنفيذ ضربات ضد جماعة «جيش العدل» البلوشية داخل باكستان برد غاضب من إسلام آباد التي استدعت، أمس، السفير الإيراني مهدي هنر دوست إلى وزارة الخارجية لإبلاغه احتجاجاً شديد اللهجة.

وأدانت إسلام آباد بشدة تهديدات رئيس الأركان الإيراني، محمد باقري، وقالت الخارجية الباكستانية إنها أبلغت السفير الإيراني تحفظات جدية حول ما ورد على لسان باقري من اتهامات لباكستان بتدريب ورعاية جماعة «جيش العدل» المعارِضة لطهران، محذرة طهران من تضرر العلاقات الثنائية بسبب تصريحات «سلبية غير لائقة»، حسبما أورد موقع «ديلي باكستان».

لكن الجانب الإيراني واصل إطلاق التهديدات، أمس. ففي أحدث موقف، نقلت وكالة «مهر» الرسمية عن نائب قائد الجيش الإيراني، أحمد رضا بوردستان، أن إيران «تحتفظ بحقها الطبيعي والقانوني في تدمير أوكار الإرهابيين في أي عمق من أراضي الجيران». وهدد بوردستان بمواجهة «حاسمة» في عمق الأراضي الباكستانية «إذا لم تتخذ إسلام آباد خطوات جدية»، مضيفاً أن «إيران لا تجامل حول أمنها مع أي طرف آخر».

ويأتي التوتر الحدودي بين الجانبين بعد مقتل عشرة من عناصر حرس الحدود الإيراني بنيران مقاتلي جماعة «جيش العدل». وتقول الجماعة إنها تلجأ للعمل المسلح ضد انتهاكات «الحقوق القومية والدينية» للبلوش في إيران.
... المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة