ولي العهد السعودي يبحث مع وزير الأمن الأميركي تطورات المنطقة

ولي العهد السعودي يبحث مع وزير الأمن الأميركي تطورات المنطقة

اللقاء ناقش أوجه التعاون الأمني القائم بين البلدين وسبل تعزيزه
الاثنين - 11 شعبان 1438 هـ - 08 مايو 2017 مـ
الأمير محمد بن نايف لدى استقباله جون كيلي وتوماس بوسرت والوفد المرافق لهما في جدة أمس (واس)

استقبل الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية السعودي في جدة مساء أمس جون كيلي وزير الأمن الداخلي الأميركي، وتوماس بوسرت مستشار الرئيس الأميركي لشؤون الأمن الداخلي ومكافحة الإرهاب والوفد المرافق لهما.
وجرى خلال الاستقبال مناقشة عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك بين البلدين الصديقين ومن أبرزها أوجه التعاون الأمني القائم بين البلدين، والتأكيد على استمراره وتعزيزه فيما يخدم المصالح المشتركة ويسهم في حفظ الأمن والسلم الدوليين.
كما جرى خلال الاستقبال استعراض مجمل تطورات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، وموقف البلدين الصديقين منها.
حضر الاستقبال الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف بن عبد العزيز مستشار وزير الداخلية، وخالد الحميدان رئيس الاستخبارات العامة، والفريق عبد الله القرني نائب مدير عام المباحث العامة، وكريستوفر هنزل القائم بأعمال السفارة الأميركية لدى المملكة.


السعودية

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة