31 نائبًا يعتزمون الانسحاب من الحزب الحاكم بكوريا الجنوبية

31 نائبًا يعتزمون الانسحاب من الحزب الحاكم بكوريا الجنوبية

الأربعاء - 22 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 21 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13903]

أعلن 31 نائبًا برلمانيًا من الفصيل غير الموالي لرئيسة كوريا الجنوبية باك كون هيه في حزب «سينوري» الحاكم اعتزامهم الانسحاب من الحزب بصورة جماعية يوم الثلاثاء المقبل، حسبما ذكرت وكالة «يونهاب» الكورية الجنوبية للأنباء.

وأعلن النواب الـ31 وعلى رأسهم زعيم الحزب الحاكم السابق كيم مو سونج وزعيم الكتلة البرلمانية السابق يو سونج مين من خلال اجتماعهم الذي عقد قبل ظهر اليوم (الأربعاء)، عن هذا القرار وبدأوا في إعداد قائمة الانسحاب.

وقال النائب البرلماني هوانج يونج تشول في بيان صحافي: «نقرر اليوم الانسحاب من حزب سينوري الحاكم، باتفاق 31 نائبًا من إجمالي الحضور الذي يبلغ 33 نائبًا».

وأضاف أن المشاركين اتفقوا على توجههم نحو طريق جديد لبناء السياسة المحافظة الحقيقية مع الانفصال عن المجموعة المحافظة المزيفة.

وأكدوا على ضرورة فوز القوى المحافظة الحقيقية في الانتخابات الرئاسية على أساس السياسة الجديدة التي تتخلى عن نزعة الهيمنة التي تقودها المجموعة الموالية للرئيسة باك والمجموعة الموالية لزعيم الحزب الديمقراطي السابق مون جيه إن.

وقال هوانج إن قرار «انشقاقهم عن الحزب سيتم بتاريخ 27 من ديسمبر (كانون الأول)، حيث إن عدد الذين سينضمون إلى الانشقاق حتى اليوم يبلغ 35 نائبًا، وهناك من أعرب عن نيته الانشقاق عن الحزب من بين الغائبين عن اجتماع اليوم».


اختيارات المحرر

فيديو