إصابة 32 راكبًا خلال هبوط اضطراري لطائرة روسية في سيبيريا

إصابة 32 راكبًا خلال هبوط اضطراري لطائرة روسية في سيبيريا

الاثنين - 20 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 19 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13901]

قالت وسائل إعلام روسية اليوم (الاثنين)، إن طائرة من نوع «إيل 18» تابعة لوزارة الدفاع الروسية، هبطت اضطراريًا في جمهورية ياقوتيا بالشرق الأقصى (سيبيريا)، مما أدى إلى جرح بعض الركاب البالغ عددهم 39 شخصًا.

وأفادت وكالة الأنباء الروسية «سبوتنيك» وموقع «روسيا اليوم» بأن وزارة الدفاع قالت إن الطائرة «قامت بهبوط اضطراري في منطقة بولون في ياقوتيا، وأن جميع الركاب (32) وأفراد الطاقم (7) على قيد الحياة، وأصيب 32 شخصا بينهم 16 بجروح بالغة».

وأضافت أن مروحيات بدأت في البحث والإنقاذ وجرى نقل المصابين إلى المستشفيات في مدينة «تيكسي».

وسبق أن تحطمت مروحية من طراز «مي8» في أكتوبر (تشرين الأول) الماضي، بينما كانت تقل 222 شخصًا وتقوم برحلة من منطقة كراسنويارسك في سيبيريا إلى مدينة يورنغوي في منطقة يامالو نينيتسكي، مما أسفر عن مقتل 19 شخصًا.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة