رؤساء الوفود النووية يتعهدون بالتعاون لمعاقبة كوريا الشمالية

رؤساء الوفود النووية يتعهدون بالتعاون لمعاقبة كوريا الشمالية

الثلاثاء - 14 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 13 ديسمبر 2016 مـ رقم العدد [ 13895]

تعهد رؤساء الوفود النووية لكوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان اليوم (الثلاثاء)، بالتعاون الوثيق لتنفيذ العقوبات الأخيرة على كوريا الشمالية، والتأكد من تنفيذها بأمانة، في إطار المساعي الهادفة إلى حث بيونغ يانغ على التخلي عن برامجها النووية والصاروخية.

وذكرت وكالة الأنباء الكورية الجنوبية (يونهاب)، أن الاجتماع الثلاثي الذي عُقد في سيول، شارك به الممثل الخاص لشؤون السلام والأمن في شبه الجزيرة الكورية في وزارة الخارجية كيم هونغ كيون، ونظيراه الأميركي جوزيف يون، والياباني كينجي كاناسوجي.

ونقلت «يونهاب» عن كيم قوله للصحافيين عقب الاجتماع الذي استمر لأكثر من ساعتين: «اتفقت كوريا الجنوبية والولايات المتحدة واليابان، على الحفاظ على نظام تبادل المعلومات على مدار الساعة، للحد من تصدير الفحم من كوريا الشمالية بموجب قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2321، وإجراءات متنوعة لمنع تحويل الأموال والتحقق من تنفيذها».

وكان مجلس الأمن الدولي تبنى الشهر الماضي حزمة جديدة من العقوبات ضد كوريا الشمالية بموجب قرار 2321، وذلك بسبب إجرائها تجربة نووية خامسة، بحسب «يونهاب».

وقال كيم: «تبادلنا وجهات النظر بالتشديد على أن أهم شيء هو الحفاظ على التعاون الوثيق بين الدول الثلاث، واتفقنا أيضًا على الاستعداد الكامل لجميع الاحتمالات، ومن ضمنها قيام الشمال باستفزازات عسكرية إضافية».

وأكد كيم أن الباب ما زال مفتوحًا للحوار مع كوريا الشمالية، إلا أنه أشار إلى أن الشروط الرئيسية هي المساعي الجدية لنزع السلاح النووي.


اختيارات المحرر

فيديو