شكري لـ «الشرق الأوسط»: قوة علاقتنا مع السعودية ضمان للمستقبل

شكري لـ «الشرق الأوسط»: قوة علاقتنا مع السعودية ضمان للمستقبل

وزير الخارجية المصري أكد سعي بلاده لتعاون أوثق مع ترامب ضد الإرهاب
الأربعاء - 8 شهر ربيع الأول 1438 هـ - 07 ديسمبر 2016 مـ

قلل وزير الخارجية المصري سامح شكري من التوتر الذي شاب مؤخرا العلاقات بين مصر والسعودية، مؤكدا العلاقات الراسخة بين البلدين؛ قيادةً وشعبًا.

وقال شكري في حديث لـ«الشرق الأوسط»، على هامش زيارته لواشنطن: «العلاقة الخاصة التي تربط مصر والسعودية؛ سواء على مستوى القيادة أو مستوى الشعبين، علاقة لها طبيعة خاصة من التواصل والتاريخ المشترك، والمصير المشترك، وللشعبين تاريخ من العلاقات، ما يجعل الهدف هو تعزيز العلاقات ووضعها في إطار يؤدي إلى تحقيق مصالح الشعبين بقدر متساوٍ. وهناك دور وتنسيق وتوحد في الرؤية إزاء كثير من القضايا المرتبطة بالأوضاع الثنائية والإقليمية والتحديات وطريقة مواجهتها، خاصة في ما يتعلق بالأمن القومي العربي وأمن الخليج».

وحول الهدف من زيارته للعاصمة الأميركية، أوضح شكري أن التواصل مع إدارة الرئيس المنتخب دونالد ترامب وتوصيل رسالة من الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي إلى ترامب «تؤكد استعداد مصر لتعزيز العلاقات مع تولي الإدارة الجديدة للمسؤوليات، والتعاون والتواصل الذي يحقق المصالح المشتركة والمصالح الإقليمية المتعلقة بتحقيق الاستقرار والقضاء على الإرهاب».

وبسؤاله عن الوضع في سوريا، أكد شكري أن «أي محاولة لعكس عقارب الساعة واستعادة الوضع السابق في سوريا وهْم». وأضاف: «رؤيتنا للمضي قدما في سوريا تقوم على دعامتين؛ الأولى هي الحفاظ على الوحدة الوطنية والسلامة الإقليمية للدولة السورية ومنع انهيار مؤسساتها. والثانية هي دعم التطلعات المشروعة للشعب السوري في إعادة بناء دولته من خلال حل سياسي مقبول ويمثل كل أطياف السوريين».
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة