علماء برازيليون يطورون لقاحًا ضد إدمان الكوكايين

علماء برازيليون يطورون لقاحًا ضد إدمان الكوكايين

الثلاثاء - 4 ذو الحجة 1437 هـ - 06 سبتمبر 2016 مـ
القاهرة: «الشرق الأوسط أونلاين»
يطور علماء وباحثون برازيليون منذ سنتين ونصف السنة لقاحًا ضد إدمان الكوكايين، بات في مراحل التجارب على الحيوانات، من دون تحديد موعد للتجارب على البشر بعد.

وقال الأستاذ انجيلو دي فاتيما، من دائرة الكيمياء العضوية في جامعة ميناس جيرايس الفيدرالية، أحد المسؤولين عن البحث: «لقد طورنا جزيئية تحفز النظام المناعي لفرز أجسام مضادة للكوكايين»، وأوضح: «هذه الأجسام المضادة تحتجز الكوكايين، وتمنعه من الوصول إلى الدماغ، من خلال خفض التأثير المبهج لهذا المخدر، الأمر الذي يدفع المستخدم إلى فقدان الاهتمام به».

وأشار دي فاتيما إلى أن باحثين أميركيين يطورون أيضًا لقاحًا كهذا، إلا أن الجزيئية المستخدمة مختلفة.

ويفيد مكتب الأمم المتحدة المعني بالمخدرات والجريمة بأن استهلاك الكوكايين في البرازيل أعلي أربع مرات من المعدل العالمي.

وأمام هذا الوضع، يشكل اللقاح المحتمل استراتيجيه واعدة لمعالجة الإدمان.

وأوضح الباحث أن اللقاح لن يستخدمه مبدئيًا إلا الأشخاص العازمين جدا على وقف استهلاك المخدرات، أو كوقاية من استهلاك الأطفال أو المراهقين الكوكايين بشكل مفرط، أو كسلاح في مكافحة الكراك، وهو من مشتقات الكوكايين الرخيصة الثمن.

اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة