خادم الحرمين: بلادنا تعتز وتتشرف بما تبذله وتقوم به في الحرمين والمشاعر المقدسة

خادم الحرمين: بلادنا تعتز وتتشرف بما تبذله وتقوم به في الحرمين والمشاعر المقدسة

وجّه بمضاعفة الجهود لراحة المعتمرين في العشر الأواخر من رمضان
الاثنين - 22 شهر رمضان 1437 هـ - 27 يونيو 2016 مـ

أكد خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أن المملكة العربية السعودية تعتز وتتشرف بما تبذله من جهود وما تقوم به من عناية واهتمام وتطوير وبناء وتوسعات في الحرمين الشريفين والمشاعر المقدسة لتوفير أعلى درجات الراحة والسكينة والأمن والاطمئنان لجميع المسلمين الذين يفدون إلى هذه الديار المقدسة وتبتغي الأجر والمثوبة من الله عز وجل، متوجها بالشكر لله على ما منّ به على هذه البلاد المباركة من نعم كثيرة وفضل كبير وشرف عظيم اختصت به وهو خدمة الحرمين الشريفين في مكة المكرمة والمدينة المنورة وقاصديهما من الحجاج والمعتمرين والزوار.
ووجّه خادم الحرمين الشريفين خلال ترؤسه جلسة مجلس الوزراء، أمس (الإثنين)، بمضاعفة الجهود لتوفير المزيد من الراحة والاطمئنان للمعتمرين والزوار خلال هذه الأيام التي تشهد كثافة كبيرة في العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، سائلاً الله أن يتقبل من المعتمرين طاعاتهم وأن يوفق جميع القائمين على خدمة قاصدي بيت الله الحرام لما يحبه ويرضاه، وأن يديم على بلادنا نعمة الأمن والاستقرار. ونوّه المجلس بما تبذله الأجهزة الأمنية من جهود كبيرة ليتمكن المعتمرون من تأدية نسكهم بيسر وطمأنينة.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة