معرض في مدينة شتوتغارت الألمانية عن سلالة رومانوف الروسية

معرض في مدينة شتوتغارت الألمانية عن سلالة رومانوف الروسية

الأربعاء - 11 ذو الحجة 1434 هـ - 16 أكتوبر 2013 مـ

فتح معرض يأتي بعد 400 سنة من اعتلاء القيصر الروسي ميخائيل رومانوف العرش وبداية حكم عائلة رومانوف، أبوابه في الخامس من أكتوبر (تشرين أول) الحالي في متحف ولاية فورتمبرغ في قلعة «التيس شولس» أو (القصر القديم) في شتوتجارت بألمانيا. ويستمر المعرض حتى 23 مارس (آذار) عام 2014 ويقام تحت اسم «المجد المنقلب: آل رومانوف، فورتمبرغ وأوروبا» وسوف يوضح الصلات بين البلاط الملكي في سان بطرسبورغ والعائلة الملكية في فورتمبرغ.

ولكن التركيز لن ينصب على قياصرة رومانوف بل على زوجاتهم. ويشير القائم على المتحف فريتس فيشر إلى أنه تمت خمس زيجات في الفترة بين 1776 و1874.

وسوف يعرض المعرض الكنوز الناتجة عن العلاقة الروسية الألمانية مثل الأثاث المزخرف على نحو منمنم وفساتين قاعات الرقص والجواهر واللوحات وأشياء مصنوعة من الذهب والفضة. وبشكل عام تعرض نحو 600 قطعة، 200 منها قادمة من المتاحف والقلاع الروسية. وتقول مديرة المتحف كورنليا إيفيجليبن، إن «تكلفة المعرض تبلغ 2.‏2 مليون يورو (9.‏2 مليون دولار)».


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة