رئيس الوزراء التركي يؤكد أنّ الدستور الجديد للبلاد سيبقي على مبدأ العلمانية

رئيس الوزراء التركي يؤكد أنّ الدستور الجديد للبلاد سيبقي على مبدأ العلمانية

الأربعاء - 20 رجب 1437 هـ - 27 أبريل 2016 مـ رقم العدد [ 13665]

أكّد رئيس الوزراء التركي احمد داود اوغلو، اليوم (الاربعاء)، أنّ مبدأ العلمانية سيبقى في الصيغة الجديدة للدستور التي يعدها حزبه الاسلامي المحافظ الحاكم، وذلك بعد الجدل الحاد الذي اثاره رئيس البرلمان، بإعلانه معارضته للنظام العلماني.

وقال أوغلو في خطاب ألقاه في انقرة "الدستور الجديد الذي نُعدّه، سيتضمن مبدأ العلمانية لضمان حرية العبادة للمواطنين، ولكي تكون الدولة على مسافة واحدة من جميع الاديان". كما تابع قائلًا، إنّ "المبادئ الاساسية للدولة ليست موضوعا للنقاش بالنسبة لنا".

واحتجاجا على تصريحات رئيس البرلمان اسماعيل كهرمان الذي دعا إلى "دستور ديني"، شهدت تركيا أمس، تظاهرات في أنحاء عدة من البلاد فرقت الشرطة بعضها. وكهرمان هو عضو في حزب العدالة والتنمية الاسلامي المحافظ بزعامة الرئيس رجب طيب اردوغان الذي نأى بنفسه عن تصريحات كهرمان، بقوله إنّ "رئيس برلماننا عبر عن رأيه الشخصي".

ويُتهم حزب العدالة والتنمية منذ وصوله إلى السلطة، بالسعي إلى أسلمة المجتمع التركي، بعد ان سمح بارتداء الحجاب الذي كان ممنوعًا في المؤسسات العامة والجامعات، مثيرًا حفيظة العلمانيين الذين اتهموه بتقويض المبادئ التي وضعها مؤسس تركيا الحديثة مصطفى كمال اتاتورك.


اختيارات المحرر

فيديو