لاعبو ريـال مدريد: الجمهور سلاحنا لحسم التأهل إلى نهائي تشامبيونزليغ

لاعبو ريـال مدريد: الجمهور سلاحنا لحسم التأهل إلى نهائي تشامبيونزليغ

بعد التعادل مع مضيفه مانشستر سيتي دون أهداف أمس
الأربعاء - 20 رجب 1437 هـ - 27 أبريل 2016 مـ

أعرب سيرخيو راموس، قائد ريـال مدريد الإسباني، عن ثقته في مساندة جمهور فريقه خلال مباراة إياب نصف نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا، أمام مانشستر سيتي الإنجليزي، الأسبوع المقبل، من أجل العبور إلى المباراة النهائية.
وكانت مباراة الذهاب قد انتهت، أمس (الثلاثاء)، بين الفريقين بالتعادل السلبي من دون أهداف، على ملعب مانشستر سيتي.
وقال راموس: «لو كانوا منحوني حرية الاختيار بداية الموسم، لاخترت بكل سرور أن أحسم الصعود إلى نهائي دوري الأبطال أمام جمهوري»، مشيدا بانتفاضة ريـال مدريد في الشوط الثاني من مباراة أمس، ومؤكدا أنه يختلف مع مانويل بيلغريني، مدرب مانشستر سيتي، الذي قال إن الفريق الإسباني جاء ليحقق التعادل أمام فريقه.
وأضاف راموس، بعد ثوانٍ معدودة من مصافحته لبيلغريني بحرارة كبيرة عند مغادرته للملعب: «تجمعني به مودة بسبب العلاقة التي كانت بيننا عندما كان يدرب ريـال مدريد، وأحترم رأيه، ولكنني أرى الأمر بشكل مختلف»، متابعا: «أخطاء صغيرة يمكنها أن تحسم الصعود، ولهذا كان هناك احترام متبادل بين الطرفين».
وأشار قائد ريـال مدريد إلى غياب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو عن مباراة أمس، قائلا: «وجوده في الملعب أمر مهم للغاية بالنسبة للجميع، إذا لم يتمكن من الوجود سنسعى أيضًا إلى الانطلاق إلى الأمام».
من جهته، أعرب زميله وقلب دفاع الفريق، البرتغالي بيبي، عن أسفه لتفريط فريقه في الفوز على مانشستر سيتي، مؤكدا في الوقت نفسه أن النادي الملكي قادر على حسم التأهل في مباراة العودة أمام جمهوره.
وقال المدافع البرتغالي، في تصريحات لشبكة «إيه 3 ميديا» التلفزيونية: «الفريق أظهر أنه صاحب شخصية قوية، ومن المؤكد أننا سنفوز مع جماهيرنا».
واعترف بيبي أن ريـال مدريد قدم أداء باهتا في الشوط الأول، مشيرا إلى أن الفريق سنحت له فرصا للتسجيل في الشوط الثاني، موضحا: «الشوط الأول كان من أجل استبيان الأمور، الفريقان كانا يدرسان بعضهما البعض، لم يكن بمقدورنا أن نرتكب أخطاء، وفي الشوط الثاني سيطرنا على المباراة وسعينا للتسجيل».
وأعرب بيبي عن أسفه لغياب مواطنه كريستيانو رونالدو عن مباراة أمس، وأكد أنه من الصعب «إيجاد بديل له».
وكانت الفرصة الأخطر في المباراة من نصيب بيبي، عندما وجد نفسه بمفرده في مواجهة حارس الفريق الضيف: «هارت خرج بسرعة كبيرة، وقام بتغطية المرمى أمامي بشكل جيد».
ومن جانبه، أشاد الكوستاريكي كيلور نافاس، حارس مرمى ريـال مدريد، بالصلابة الدفاعية لفريقه في الشوط الأول، قائلا: «أشكر جميع زملائي، لقد قاموا بعمل رائع، لقد تمتعوا بالتركيز، ولم نواجه كثيرا من المشكلات».
ويرى الحارس الكوستاريكي أن التعادل لم يكن مرضيا: «كنا نرغب جميعا في تحقيق الفوز، كان مهما، ولكن عدم استقبال أهداف أمر جيد أيضًا، والآن علينا أن نسعى للفوز داخل الديار، لقد بدأوا المباراة برغبة في الفوز، ولم نرغب في ارتكاب أخطاء».
وثمن نافاس لعب مباراة العودة على ملعبه، قائلا: «يجب أن نفوز، وأن نبذل كل شيء من أجل أن نصل إلى النهائي».
ومن ناحية أخرى، أشار البرازيلي مارسيلو، الظهير الأيسر لريـال مدريد، إلى أنه «من الصعب اللعب أمام فريق قوي يرغب في الاستحواذ على الكرة»، مضيفا: «حاولنا أن نقدم أفضل ما لدينا، وفي الشوط الثاني انطلقنا في الهجوم بشكل أكبر، وسنحت لنا فرص أكثر من تلك التي سنحت لهم».


اختيارات المحرر

فيديو