البنك الدولي لـ«الشرق الأوسط»: مراقبة مساعدات اللاجئين السوريين كل 6 أشهر

البنك الدولي لـ«الشرق الأوسط»: مراقبة مساعدات اللاجئين السوريين كل 6 أشهر

الثلاثاء - 1 جمادى الأولى 1437 هـ - 09 فبراير 2016 مـ
نائب رئيس قسم الشرق الأوسط في البنك الدولي حافظ غانم

كشف نائب رئيس قسم الشرق الأوسط في البنك الدولي، حافظ غانم، أن البنك يرسل فريقًا من الخبراء كل ستة أشهر لمراقبة المساعدات التي يقدمها للاجئين السوريين. وقال غانم لـ«الشرق الأوسط»، بعد مؤتمر المانحين الذي عقد في لندن لبحث سبل تقديم المساعدات للاجئين السوريين، إنه بعدما يتفق البنك مع السلطات على المشروع «نرسل فريقًا من الخبراء للإشراف عليه كل ستة أشهر».

وكان البنك الدولي قد تعهد خلال مؤتمر لندن بتقديم 20 مليار دولار إلى دول في منطقة الشرق الأوسط على مدى الأعوام الخمسة المقبلة للمساعدة في تخفيف حدة الأزمة السورية، وهو ما يعادل ثلاثة أضعاف إجمالي ما أنفقه البنك الدولي للأزمة الإنسانية السورية حتى الآن.

وقال غانم «منحنا منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا نحو 4.9 مليار دولار منذ يوليو (تموز) الماضي، ومعظم هذا المبلغ ذهب إلى العراق ومصر والأردن وبصورة أقل إلى لبنان». وأوضح غانم أن البنك الدولي «يركز عمله مع لبنان والأردن والعراق لمنح هذه الدول مزيدا من الدعم بشروط ميسرة لتمويل احتياجاتها لمواجهة الأزمة» الإنسانية السورية. وذكر غانم أن حالة تركيا مختلفة، ذلك أن أنقرة «أنفقت أكثر من 7 مليارات دولار خلال الـ15 شهرا الماضية لدعم اللاجئين، كما أنه لدى الأتراك تمويل خاص بهم، وقد تلقوا تعهدات من الاتحاد الأوروبي بالحصول على 3 مليارات يورو، ولذلك فإن تركيا لا تطالب البنك الدولي بتمويل مساعدات اللاجئين على أراضيها». وتابع: «نعمل مع الجانب التركي بخصوص مسألة المساعدات الفنية وتطوير الأفكار المشتركة وتنميتها».
...المزيد


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة