ديفيد كاميرون يبحث مع دونالد تاسك بقاء بريطانيا في «الأوروبي»

ديفيد كاميرون يبحث مع دونالد تاسك بقاء بريطانيا في «الأوروبي»

الأحد - 21 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 31 يناير 2016 مـ رقم العدد [ 13578]

يبحث رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، مصير المملكة المتحدة في الاتحاد الاوروبي مع رئيس المجلس الاوروبي دونالد تاسك، الذي سينشر في مطلع الاسبوع المقبل المقترح الاوروبي لإبقاء بريطانيا في الاتحاد.

ومن المقرر ان ينشر تاسك مطلع الاسبوع المقبل، ربما اعتبارا من الاثنين، اقتراحاته بشأن المطالب الاربعة التي وضعها كاميرون لدى بروكسل لتفادي خروج بلاده من الاتحاد الاوروبي، والذي قد يتم بنتيجة استفتاء وعد كاميرون بإجرائه قبل نهاية 2017.

ويطالب كاميرون شركاءه الاوروبيين باصلاحات في اربعة قطاعات يهدف الاكثر اثارة للجدل بينها الى تقليص الهجرة بين الدول الاوروبية وبالاخص من دول الشرق.

ويرغب كاميرون في فرض مهلة أربع سنوات قبل دفع أي مساعدات اجتماعية للمهاجرين القادمين من داخل الاتحاد الاوروبي بهدف العمل في المملكة المتحدة، لكن هذا المطلب الذي اعتبر "تمييزيا" يتعارض مع حرية تنقل الممتلكات والاشخاص المبدأ الاساسي للاتحاد الاوروبي.

وتتمحور المفاوضات خصوصا حول آلية "وقف عاجل" في حال فاق الوضع قدرات الخدمات العامة البريطانية او في حال تعرض نظام الضمان الاجتماعي البريطاني لانتهاكات متكررة.

ويستكمل كاميرون وتاسك في اجتماعهما اليوم، المباحثات التي أجراها رئيس الوزراء البريطاني في بروكسل الجمعة والتي أحرزت تقدما اعتبره كاميرون "غير كاف".

ويطالب كاميرون بضمانات بألا يجري أي تعزيز لمنطقة اليورو على حساب الدول التي لا تنتمي الى هذا التكتل وفي مقدمها بريطانيا. كما يريد رئيس الوزراء البريطاني انعاش الجهود لتحسين القدرة التنافسية للاقتصاد الاوروبي وتعزيز السيادة عبر منح مزيد من الصلاحيات للبرلمانات الوطنية.


اختيارات المحرر

الوسائط المتعددة