متحفان لإيف سان لوران في باريس ومراكش في 2017

متحفان لإيف سان لوران في باريس ومراكش في 2017

الأربعاء - 17 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 27 يناير 2016 مـ

فتح متحفان لأعمال مصمم الأزياء الفرنسي إيف سان لوران (1936 - 2008) أبوابهما في خريف عام 2017، الأول في باريس والثاني في مراكش، حسب ما أعلنته مؤسسة بيار بيرجيه إيف سان لوران اليوم (الأربعاء).
وسيسمح المتحفان للمؤسسة التي تحتفظ بالتصاميم التي أنجزها إيف سان لوران على مدى أربعين عاما بعرض جزء من مجموعتها المؤلفة من خمسة آلاف قطعة أزياء راقية و15 ألف إكسسوار وعشرات آلاف الرسوم والصور لمجموعات المصمم الفرنسي الراحل.
وكان إيف سان لوران عمد منذ تأسيس دار الأزياء التي تحمل اسمه في عام 1961 إلى أرشفة عمله.
وسيقام المتحف الباريسي في جادة مارسو (الدائرة السادسة عشرة في باريس) في المقر الذي احتضن تصاميم إيف سان لوران قرابة ثلاثين عاما بين عامي 1974 و2002 وبات الآن يستضيف مكاتب المؤسسة منذ عام 2004.
وقد شهد هذا المكان خلال السنوات الـ12 الأخيرة نحو عشرين معرضا مكرسا للفن والموضة والتصميم. وسيفتح متحف آخر مكرس لإيف سان لوران أبوابه في مدينة مراكش المغربية التي كان يزورها إيف سان لوران بانتظام منذ عام 1966.
وقال بيار بيرجيه رفيق درب إيف سان لوران الذي أسس معه دار الأزياء إن «أهمية المغرب في عمله كانت كبيرة وكان من الطبيعي أن نبني متحفا يرتكز إلى مجموعات المؤسسة».
وسيقام المتحف في شارع إيف سان لوران قرب دارة «حديقة ماجوريل» التي اشتراها المصمم وبيار بيرجيه وأنقذاها من مشروع عقاري في عام 1980، وهي تستضيف متحفا للثقافة البربرية يستقبل نحو 700 ألف زائر سنويا.
وسيضم المبنى الجديد الممتد على مساحة أربعة آلاف متر مربع فسحة للمعارض الدائمة لأعمال إيف سان لوران وصالة معارض مؤقتة ومسرحا صغيرا ومكتبة بحث ومقهى.


اختيارات المحرر

فيديو