ملك النرويج وزوجته يحتفلان بمرور ربع قرن على ولايتهما العرش

ملك النرويج وزوجته يحتفلان بمرور ربع قرن على ولايتهما العرش

ظهرا أمام الجمهور في ميدان القصر الملكي لتقديم التحية والترحيب
الاثنين - 8 شهر ربيع الثاني 1437 هـ - 18 يناير 2016 مـ
الملك هارالد والملكة سونيا والأمير هوكون خلال حضور قداس كنسي (إ.ب.أ)

بمرور 25 عاما على ولايتهما العرش وسط احتفالية شتوية كبيرة، احتفل ملك النرويج وزوجته أمس الأحد بالمناسبة.
وكان الملك هارالد، 78 عاما، تولى في السابع عشر من يناير (كانون الثاني) عام 1991 خلافة والده أولاف رافعا شعار «كل شيء للنرويج». وأقيمت السبت مأدبة غداء للأسرة الملكية ومعها عدد من الضيوف الأجانب. وكانت الاحتفالات قد بدأت رسميا الجمعة.
وحضر الملك وقرينته قداسا كنسيا يوم أمس الأحد عقبه ظهورهما أمام المواطنين في ميدان القصر الملكي.
والنرويج دولة ملكية، في النظام الملكي يعتبر الملك أو الملكة رأس الدولة، وصلاحيات الملك السياسية في النرويج محدودة ولكن لديه دور رسمي في اجتماعات مجلس الدولة الأسبوعي مع الحكومة لا يتم اختيار الملك أو الملكة عن طريق الشعب بانتخاب سياسي ولكن يورث اللقب من الآباء إلى الأبناء اسم الملك الحالي في النرويج هارالد الخامس وهو متزوج من الملكة سونيا ولديهما طفلان، الأميرة مارثا لويز ولدت في عام (1971) والأمير هوكون ماغنوس ولد في عام (1973) وسيرث الأمير هوكون ماغنوس العرش بعد والده. وسترث الأميرة أنغرد ألكساندرا ابنة الأمير (ولدت في عام 2004) العرش من بعده.
ويذكر أن الملكة سونيا ولدت في أوسلو العاصمة الرسمية لمملكة النرويج وأكبر مدنها، يوم 4 يوليو (تموز) 1937، من الأب كارل أغسطس هارلدسن (1959 - 1889) رجل الأعمال، ومن الأم داغني هارلدسن (1898 - 1994) في منطقة Vinderen. أنهت تعليمها الثانوي عام 1954 بعدها حصلت على الدبلوم. وفي لوزان، سويسرا درست المحاسبة، وتصميم الأزياء، والعلوم الاجتماعية. عادت إلى النرويج ولمزيد من التعليم، حصلت على درجة البكالوريوس في الفرنسية، والإنجليزية، وتاريخ الفن من جامعة أوسلو. وفي عام 1994 حصلت على الدكتوراه الفخرية في الآداب الإنسانية من جامعة المحيط الهادي اللوثرية واشنطن، الولايات المتّحدة الأميركيّة.
في عام 1959 التقت الآنسة سونيا (لاحقًا الملكة سونيا) بالأمير هارالد الخامس (لاحقًا الملك هارالد الخامس) وفي يوم 29 أغسطس (آب) عام 1968 تزوج الزوجان في كاتدرائية أوسلو. بعد حفل الزفاف، بدأت الأميرة الجديدة تنفيذ واجباتها الملكية في النرويج وخارجها. في عام 1972 شاركت في إنشاء صندوق الأميرة مارثا لويز، الذي يوفر المساعدة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة في النرويج. كما شاركت في وفد الصليب الأحمر لبوتسوانا وزيمبابوي عام 1989 وكانت نائبة رئيس الصليب الأحمر النرويجي (1987 - 1990).
توفي الملك أولاف الخامس في 17 يناير 1991 وفي يوم 21 يناير 1991 توج صاحب السمو ولي العهد هارالد الخامس ملكًا على النرويج وأصبحت الأميرة سونيا ملكة النرويج.
ووفقًا للدستور النرويجي الذي اعتمد في 17 مايو (أيار) (سنة 1814)، والمستوحى من إعلان استقلال الولايات المتحدة والثورة الفرنسية عامي 1776 و1798 على التوالي، فإن النرويج يحكمها نظام ملكي دستوري وحدوي بنظام برلماني. ملك النرويج هو قائد الدولة، بينما رئيس الوزراء هو رئيس السلطة التنفيذية. كما تتبنى البلاد مبدأ الفصل بين السلطات: التشريعية والتنفيذية والقضائية، كما ينص الدستور الذي يعد بمثابة الوثيقة القانونية العليا في البلاد.


اختيارات المحرر

فيديو