مجلس التعاون الخليجي يستنكر محاولة إيران زعزعة الأمن في البحرين

مجلس التعاون الخليجي يستنكر محاولة إيران زعزعة الأمن في البحرين

الدكتور الزياني يؤكد أن مساعيها لن تلقى إلا الفشل الذريع
الجمعة - 24 محرم 1437 هـ - 06 نوفمبر 2015 مـ

أكد الدكتور عبد اللطيف الزياني، الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية، أن محاولات إيران لزعزعة أمن واستقرار البحرين، لن تلقى إلا الفشل الذريع؛ نظرًا لتفاني الأجهزة الأمنية في البحرين، ويقظتها في حماية أمن وسلامة البلاد.
وجدد الزياني في بيان صحافي له أمس، استنكاره محاولات مجموعات إيرانية زعزعة أمن واستقرار البحرين، عبر مواصلة رعاية التنظيمات الإرهابية وتمويلها وتوجيهها وتهريب المواد المتفجرة والأسلحة.
وأثنى الزياني على الجهود الموفقة التي قامت بها وزارة الداخلية بالبحرين، وأسفرت عن القبض على عناصر تنظيم إرهابي وإحباط مخططاته لارتكاب أعمال إجرامية تستهدف زعزعة الأمن والاستقرار في البلاد.
وقدم الأمين العام الشكر والتقدير على الجهود المتفانية والمتميزة التي تقوم بها الأجهزة الأمنية عبر التنسيق الأمني المكثف لرصد وملاحقة العناصر المنضوية تحت مظلة التنظيمات الإرهابية، والتي أدت إلى القبض على سبعة وأربعين عنصرا من الإرهابيين، وضبط مواد متفجرة وأسلحة وقنابل، «مما يدل على النيات الإجرامية الشريرة التي يضمرها هؤلاء الأشرار والقوى المحرضة لهم لبث العنف والفوضى وترويع الآمنين من المواطنين والمقيمين على أرض البحرين».
وعبر الأمين العام في ختام بيانه عن وقوف دول مجلس التعاون مع البحرين ومساندتها كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها.


اختيارات المحرر

فيديو