الكوميديا المصرية في رمضان محل تباين وجدل

6 مسلسلات تنافست على إضحاك الجمهور

مشهد من مسلسل «الكبير أوي 7»
مشهد من مسلسل «الكبير أوي 7»
TT

الكوميديا المصرية في رمضان محل تباين وجدل

مشهد من مسلسل «الكبير أوي 7»
مشهد من مسلسل «الكبير أوي 7»

أثار مستوى بعض الأعمال الكوميدية المصرية في موسم رمضان الحالي «جدلاً» بين قطاع من المشاهدين، بينما كسب بعضها «الرهان» لإضحاك المتابعين، وسقطت أخرى في «امتحان» الكوميديا.
وخاضت الماراثون الرمضاني مسلسلات «الكبير أوي 7»، و«الصفارة»، و«كشف مستعجل»، و«1000 حمد الله على السلامة»، و«إكس لانس»، و«جت سليمة»، وتنافست جميعها على من يظفر بإشادة المشاهدين.
ويرى متابعون أن «بعض هذه المسلسلات عانى من تكرار الأفكار وإعادة إنتاج تجارب سابقة».
وقال الناقد الفني المصري محمود عبد الشكور إن «الدراما الكوميدية في رمضان جاءت بشكل عام (ضعيفة)، وظهرت كأنها مقاطع منفصلة أو (اسكتشات) وليست عناصر مكتملة».
وأضاف عبد الشكور في حديث لـ«الشرق الأوسط» أن «الجزء السابع من مسلسل (الكبير أوي) لم يقدم سوى شخصيات تحاول إضحاك المشاهدين، عبر (إفيهات) قد لا تبقى كثيراً في الذاكرة. أما مسلسل (1000 حمد الله على السلامة) فقد عانى من التطويل».

مشهد من مسلسل «كشف مستعجل»

من جهته، قال الناقد الفني المصري أحمد سعد الدين، إن «النجاح الاستثنائي الذي حققه مسلسل (الكبير أوي) العام الماضي جعل صُنّاعه يتعجلون في تقديم جزء جديد، من دون وجود رؤية واضحة للأحداث أو تقديم شخصيات جديدة، فظهر العمل معتمداً على (الإفيهات) المتداولة على (السوشيال ميديا)».
وأضاف سعد الدين لـ«الشرق الأوسط» أن «المفارقة هنا في شخصية مربوحة التي تقدمها الفنانة رحمة أحمد في المسلسل، والتي كانت الورقة الرابحة في نجاح المسلسل العام الماضي، لكن العام الحالي لم تلقَ الشخصية القبول المطلوب بين المشاهدين، بسبب صوتها العالي». وتابع قائلاً إن «مسلسلي (الصفارة) للفنان أحمد أمين و(جت سليمة) للفنانة دنيا سمير غانم اعتمدا على فكرة واحدة، وهي العودة إلى الماضي والعيش في أزمنة مختلفة في سياقات فكاهية، أما مسلسل (كشف مستعجل) للفنانين مصطفى خاطر ومحمد عبد الرحمن فقد اعتمد على فكرة الطبيب النفسي الذي يتورط مع قاتل محترف يريد مغادرة عالم الإجرام، وهو ما يتقاطع بشكل مباشر مع فكرة الفيلم الأميركي (Analyze This)، أما الفنانة يسرا فقد شجعها نجاح مسلسل (أحلام سعيدة)، الذي قدمته العام الماضي على تكرار تجربة الكوميديا الاجتماعية هذا العام في (1000 حمد الله على السلامة)».
وأرجع سعد الدين تراجع مستوى الكوميديا هذا العام إلى «عدم وجود حبكة درامية أو شخصية مرسومة بعناية، لذا وجدنا أنفسنا أمام أعمال غير قادرة على إضحاك الجمهور نتيجة الاستسهال في الكتابة، وجاء بعض المطروح بمثابة إعادة إنتاج لأفكار مكررة ومستهلكة».

بوستر «جت سليمة»    -   بوستر مسلسل «الصفارة»

وفي أسباب عدم وجود أي تفاعل مع مسلسل الفنان محمد سعد «إكس لانس»، أكد سعد الدين أن «محمد سعد موهبة متميزة، لكنه يتصور أن الاعتماد على اسمه كافٍ لتحقيق النجاح».
يأتي هذا في وقت حصد فيه مسلسل «كامل العدد»، من بطولة الفنانة دينا الشربيني والفنان شريف سلامة، إشادات الجمهور، نظراً للمشاهد الكوميدية التي تضمنها، رغم أنه غير مُصنف على أنه عمل كوميدي.
وتدور أحداث المسلسل حول سيدة مطلَّقة لها 4 أطفال تتزوج من أرْمَل له نفس عدد الأبناء، وحينما يتزوجان يجمعان أولادهما في منزل واحد، مما أعاد إلى الأذهان أجواء فيلم «عالم عيال عيال» من بطولة الفنان رشدي أباظة، والفنانة سميرة أحمد، في عام 1976.
وهنا أكد سعد الدين أن «مسلسل (كامل العدد) يتسم بالتلقائية وخفة الظل والكوميديا النابعة من الموقف وليس الافتعال، لذا نال إعجاب المشاهدين».


مقالات ذات صلة

ميرنا وليد: لم أعمل بنصيحة يسرا

الوتر السادس تعود ميرنا للدراما التلفزيونية بمسلسل «تعويذة رشيدة» المنتظر عرضه قريباً (حسابها على فيسبوك)

ميرنا وليد: لم أعمل بنصيحة يسرا

قالت الفنانة ميرنا وليد إن التمثيل أخذها من الغناء، وكشفت عن كواليس أحدث أعمالها المسرحية الغنائية «قمر الغجر»، التي تعرض حالياً على مسرح «البالون» بالقاهرة.

داليا ماهر (القاهرة )
الوتر السادس برأيه أن الفنان الحقيقي يستطيع لعب أي دور (حسابه على فيسبوك)

أحمد عيد لـ«الشرق الأوسط»: ابتعادي عن الكوميديا مغامرة

عدّ الفنان أحمد عيد مشاركته في بطولة مسلسل «الحشاشين»، موسم رمضان المقبل، استكمالاً لما قدمه العام الماضي في مسلسل «عملة نادرة»

إيهاب محمود الحضري (القاهرة)
يوميات الشرق مع سماء إبراهيم في كواليس «بـ100 راجل» (حساب إبراهيم على «فيسبوك»)

محمد القس لـ«الشرق الأوسط»: دور «الصعيدي» استهواني في «بـ100 راجل»

قال الفنان السعودي محمد القس إن دور «الصعيدي» استهواه في المسلسل المصري «بـ100 راجل» الذي يعرض في سباق دراما رمضان المقبل.

انتصار دردير (القاهرة)
يوميات الشرق الممثل البريطاني أنتوني هوبكنز بدور عالم النفس النمساوي سيغموند فرويد (أ.ب)

كيف أنقذ أنتوني هوبكنز سيغموند فرويد؟

تقمّص أنتوني هوبكنز شخصية سيغموند فرويد، فبدا وكأنه انتظر هذا الدور عُمراً لفرط ما أتقن أداءه.

كريستين حبيب (بيروت)
يوميات الشرق الفنان محمد رمضان من الغائبين عن دراما رمضان (حسابه في «فيسبوك»)

هل يؤثر غياب نجوم مصريين عن دراما رمضان في نسب المشاهدة؟

يشهد موسم دراما رمضان المقبل في مصر غياب عدد من النجوم البارزين الذين اعتادوا المنافسة في المواسم السابقة، فهل يؤثر غيابهم هذا العام في نسب المشاهدة؟

داليا ماهر (القاهرة)

منظمة غير حكومية: توقيف 45 شخصاً في روسيا تزامناً مع مراسم دفن نافالني

مواطنون روس يتجمعون خلال دفن المعارض الروسي أليكسي نافالني في مقبرة بوريسوف (إ.ب.أ)
مواطنون روس يتجمعون خلال دفن المعارض الروسي أليكسي نافالني في مقبرة بوريسوف (إ.ب.أ)
TT

منظمة غير حكومية: توقيف 45 شخصاً في روسيا تزامناً مع مراسم دفن نافالني

مواطنون روس يتجمعون خلال دفن المعارض الروسي أليكسي نافالني في مقبرة بوريسوف (إ.ب.أ)
مواطنون روس يتجمعون خلال دفن المعارض الروسي أليكسي نافالني في مقبرة بوريسوف (إ.ب.أ)

أوقفت الشرطة الروسية، اليوم الجمعة، 45 شخصاً على الأقل، في أنحاء البلاد، خلال تجمعات تكريم لزعيم المعارضة الراحل أليكسي نافالني، تزامنت مع مراسم دفنه، وفقاً لمجموعة مراقبة حقوق الإنسان «أو في - إنفو».

وقالت المنظمة إن «(أو في - إنفو) على علم بأكثر من 45 حالة توقيف. غالبية الأشخاص أُوقفوا في نوفوسيبيرسك»، في حين أُوقف ستة في موسكو، حيث خرجت حشود كبيرة لوداع نافالني، وفقاً لـ«وكالة الصحافة الفرنسية».

وأعرب عدد من الأشخاص عن احتجاجهم بشكل علني ضد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أثناء مراسم تشييع جنازة المعارض الروسي البارز، أليكسي نافالني، الذي لقي حتفه في معسكر اعتقال.

مواطنون روس يلقون الأزهار من خلف حواجز الشرطة على سيارة تحمل جثمان المعارض الروسي أليكسي نافالني (أ.ب)

وردَّد المشيعون، أثناء الجنازة، في موسكو، اليوم الجمعة، هتافات مثل «روسيا دون بوتين»، و«بوتين قاتل»، و«روسيا ستكون حرة»، و«لا للحرب».

وساد جو من التوتر الأجواء، في وجود وحدة كبيرة من قوات الشرطة الروسية الخاصة، بالزي الرسمي.

وفي بث مباشر على موقع «يوتيوب»، أظهر فريق نافالني آلاف الأشخاص وهم يهتفون «نافالني، نافالني، نافالني»، خلف حواجز معدنية، وهتفوا: «لن ننسى... لن نغفر».

وبعد مراسم الجنازة في الكنيسة، نُقل التابوت البني اللون إلى مقبرة بوريسوف في موسكو؛ لدفنه، وفقاً لـ«وكالة الأنباء الألمانية». وسار آلاف المشيّعين لمدة نصف ساعة أو نحو ذلك إلى المقبرة.

وقامت قوات الأمن بفحص وثائق المارّة ومتعلقاتهم الشخصية، وتردَّد أنه جرى حجب خدمات شبكات الإنترنت بالمنطقة، ونشر مذكرة هناك تطلب من المشاركين فى التشييع عدم تصوير مقاطع فيديو أو التقاط صور فوتوغرافية.

وكان فريق نافالني، وأرملته يوليا نافالنايا، قد وجّها دعوة للمواطنين لحضور مراسم تشييع ودفن جثمان المعارض البارز.

والدة يوليا أرملة نافالني (يمين) ووالدة أليكسي نافالني (يسار) تلقيان النظرة الأخيرة على جثمان المعارض الروسي قبل دفنه بمقبرة بوريسوف (أ.ب)

واعتقلت الشرطة مؤخراً المئات من الأشخاص الذين كانوا يضعون الزهور، تأبيناً لنافالني، في مواقع بأنحاء البلاد.

وتكشف التدابير الأمنية المشددة أنه حتى بعد وفاة نافالني، وهو المعارض الرئيسي للرئيس فلاديمير بوتين في السنوات الأخيرة، ما زالت السلطات تعده مصدراً كبيراً للقلق.

ويتهم أنصار نافالني وأقاربه ونشطاء حقوقيون بوتين بإصدار أمر بقتل زعيم المعارضة، وهو ما نفاه «الكرملين».


تجربة البطاقة الزرقاء في ملاعب الكرة تحت المجهر

البطاقة الزرقاء مشروع جديد للفيفا (د.ب.أ)
البطاقة الزرقاء مشروع جديد للفيفا (د.ب.أ)
TT

تجربة البطاقة الزرقاء في ملاعب الكرة تحت المجهر

البطاقة الزرقاء مشروع جديد للفيفا (د.ب.أ)
البطاقة الزرقاء مشروع جديد للفيفا (د.ب.أ)

ستكون تجربة البطاقات الزرقاء في مباريات كرة القدم مادةً للنقاش لمشرعي اللعبة، الجمعة والسبت.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية (بي إيه ميديا) أن تلك التجارب التي تتضمن طرد اللاعبين لمدة 10 دقائق بسبب الاعتراض على الحكم والأخطاء التكتيكية، كانت جاهزةً من جانب مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم (إيفاب) للنشر يوم التاسع من فبراير (شباط) الماضي.

ورغم ذلك فإن كثيراً من الجدل قد أثير حول الأمر، صباح ذلك اليوم، وذلك بعد تقارير إعلامية عن البطاقات الزرقاء في اليوم السابق.

وأصدر الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) بياناً مساء يوم الثامن من فبراير (شباط) الماضي، قال فيه إن التقارير حول تطبيق البطاقات الزرقاء في المستويات العليا بكرة القدم هو أمر «غير صحيح وسابق لأوانه».

وذكر البيان: «أي تجارب كتلك، في حال تطبيقها، يجب أن تقتصر في البداية على المستويات الأقل، وهو الموقف الذي يعتزم فيفا اتخاذه حينما يتم مناقشة الأمر في (إيفاب) السبت».

ونجحت تلك التجارب في المسابقات الشعبية وكرة القدم للشباب، لكن «بي إيه ميديا» علمت أنه كان المستهدف تطبيق ذلك البرتوكول فيما بعد على مستويات أعلى، باستثناء بطولات المنتخبات والدوري الممتاز في أي بلد، حيث يكون الفريق قادراً على التأهل لبطولة قارية.

وتتمحور الفكرة حول تطبيق ذلك البروتوكول بمجرد تعديله في البطولات الكبرى، وينص على أن كل اللاعبين على أرض الملعب، منهم حارس المرمى، يمكن أن يتم طردهم بتلك القاعدة، حسبما علمت «بي إيه ميديا»، ويستثنى من ذلك اللاعبون البدلاء وأعضاء الجهاز الفني في كل فريق.


كلوب: تصدر ترتيب الدوري الإنجليزي لا يعني شيئاً

كلوب مدرب ليفربول يحتفل بلقب كأس الرابطة مع جايدن دانس (أ.ف.ب)
كلوب مدرب ليفربول يحتفل بلقب كأس الرابطة مع جايدن دانس (أ.ف.ب)
TT

كلوب: تصدر ترتيب الدوري الإنجليزي لا يعني شيئاً

كلوب مدرب ليفربول يحتفل بلقب كأس الرابطة مع جايدن دانس (أ.ف.ب)
كلوب مدرب ليفربول يحتفل بلقب كأس الرابطة مع جايدن دانس (أ.ف.ب)

قال الألماني يورغن كلوب، المدير الفني لفريق ليفربول، إن تصدر فريقه ترتيب الدوري الإنجليزي لكرة القدم دليل على قوته، لكنه يدرك جيداً أن الأمور قابلة للتغيير سريعاً.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية (بي إيه ميديا) أن ليفربول يتصدر ترتيب المسابقة بفارق نقطة عن مانشستر سيتي صاحب المركز الثاني، ونقطتين عن آرسنال صاحب المركز الثالث، لكن كلوب اعترف بأن تحقيق الفريق للانتصارات كان هو السبيل الوحيد للبقاء في صدارة الترتيب في ظل المطاردة المستمرة من المنافسين، كما أن الأمر بات صعباً بوجود الكثير من الإصابات في قائمة الفريق.

وقال كلوب: «نتقدم بنقطة واحدة على مانشستر سيتي وبفارق نقطتين عن آرسنال، لكن ذلك لا يعني شيئاً».

وتابع المدرب الألماني: «لقد كان الموقف مريحاً أكثر في الفريق منذ عامين، أتذكر أنه كان يمكننا إجراء تغييرات كبيرة بين البطولات».

وأوضح: «لا يمكنك مقارنة ذلك حقاً بالوضع الحالي، لكنه أظهر أنه يمكنك المنافسة والقتال وتحقيق الفوز بشيء ما».

وقال كلوب: «بعض الناس سيكونون سعداء بذلك والآخرون سيقولون لك إنه ليس كافياً، نأمل في أن يكون موسماً ناجحاً».


اليمن يجدد الاستغاثة لتفادي غرق السفينة المقصوفة «روبيمار»

حشد الحوثيون منذ بدء الحرب في غزة عشرات الآلاف من المجندين (أ.ف.ب)
حشد الحوثيون منذ بدء الحرب في غزة عشرات الآلاف من المجندين (أ.ف.ب)
TT

اليمن يجدد الاستغاثة لتفادي غرق السفينة المقصوفة «روبيمار»

حشد الحوثيون منذ بدء الحرب في غزة عشرات الآلاف من المجندين (أ.ف.ب)
حشد الحوثيون منذ بدء الحرب في غزة عشرات الآلاف من المجندين (أ.ف.ب)

في حين تواصلت، الجمعة، الضربات الغربية الرامية إلى إضعاف قدرات الحوثيين على استهداف سفن الشحن، جددت الحكومة اليمنية، الاستغاثة بالمجتمع الدولي لتفادي كارثة السفينة «روبيمار» المقصوفة والمهددة بالغرق في البحر الأحمر.

ودعا بيان صادر عن الخارجية اليمنية، كافة الدول والمنظمات الإقليمية والدولية المعنية بالحفاظ على البيئة البحرية، للتحرك العملي بسرعة لإنقاذ البحر الأحمر من كارثة بيئية وشيكة، بعد مرور 12 يوماً على جنوح السفينة «روبيمار» نتيجة استهدافها من قبل الحوثيين.

السفينة البريطانية «روبيمار» مهددة بالغرق في البحر الأحمر إثر استهدافها من قبل الحوثيين (أ.ف.ب)

وإذ تعمل الحكومة اليمنية، عبر خلية أزمة شكلتها في سياق السعي لإنقاذ السفينة المنكوبة «روبيمار» لتجنب كارثة بيئية في البحر الأحمر، قالت في بيانها إنها «تفاجأت بهجمات جوية استهدفت زورقاً لصيادين يمنيين قرب السفينة الجانحة، ما أدى إلى مقتل وفقدان بعض الصيادين وتضرر السفينة».

وأضاف البيان: «تؤكد الحكومة أن هذا الاستهداف، وهو الثاني، يعقد جهود ومساعي الإنقاذ ويُهدد بحدوث كارثة بيئية واسعة النطاق، وأن ترك السفينة لمصيرها سيؤدي إلى أضرار جسيمة على البيئة البحرية ومئات الآلاف من اليمنيين الذين يعتمدون على الصيد البحري، فضلاً عن الأضرار التي قد تصل إلى محطات تحلية مياه البحر على طول الساحل اليمني».

وتحمل السفينة البريطانية المقصوفة حوثياً شحنة خطرة من الأسمدة والزيوت؛ إذ باتت مهددة بالغرق بالقرب من السواحل اليمنية في البحر الأحمر، وهو ما سيتسبب في كارثة بيئية، وفق التقارير الأميركية والبريطانية.

تجدد الضربات

تجددت الضربات الغربية، الجمعة، ضد مواقع الحوثيين في محافظة الحديدة، وأقر إعلام الجماعة بغارتين وصفهما بـ«الأميركية والبريطانية» استهدفتا منطقة الجبانة غرب مدينة الحديدة.

وجاءت الغارتان غداة أربع غارات أقرت بها الجماعة الحوثية استهدفت منطقة رأس عيسى في مديرية الصليف ومنطقة الكويزي بمديرية الدريهمي، في شمال الحديدة وجنوبها.

شنت واشنطن ولندن أكثر من 300 غارة لإضعاف قدرات الحوثيين على مهاجمة السفن (رويترز)

وتبنت الولايات المتحدة في بيان لقيادة قواتها المركزية، الجمعة، ضربات مساء الخميس، التي تزامنت مع تهديد زعيم الجماعة عبد الملك الحوثي باستمرار الهجمات البحرية وبمزيد من «المفاجآت التي لا يتوقعها الأعداء»، بحسب قوله.

وذكر البيان الأميركي أنه في 29 فبراير (شباط)، بين الساعة 6 مساءً و7:15 مساءً (بتوقيت صنعاء)، نفذت قوات القيادة المركزية ضربتين للدفاع عن النفس ضد ستة صواريخ «كروز» متنقلة مضادة للسفن كانت معدة للانطلاق نحو البحر الأحمر.

وفي وقت سابق من الليلة نفسها، قال البيان إنه في نحو الساعة 5:10 مساءً (بتوقيت صنعاء)، أسقطت قوات القيادة المركزية طائرة من دون طيار فوق جنوب البحر الأحمر دفاعاً عن النفس.

وتوعّد زعيم الجماعة الحوثية عبد الملك الحوثي في أحدث خطبه، الخميس، باستمرار الهجمات البحرية، وتبنّى مهاجمة 54 سفينة في البحر الأحمر وخليج عدن، متباهياً بإطلاق جماعته 384 صاروخاً وطائرة مسيّرة خلال هذه الهجمات، التي بدأت في نوفمبر (تشرين الثاني) الماضي.

ورغم الضربات الغربية التي بلغت حتى الآن أكثر من 300 غارة استهدفت مواقع في صنعاء والحديدة وتعز وحجة وصعدة وذمار، تقول الجماعة الحوثية إنها لم تحد من قدرتها العسكرية، ووصفتها بأنها «ضربات للتسلية وحفظ ماء الوجه»، وفق ما صرح به زعيمها الحوثي.

يحشد الحوثيون أتباعهم كل جمعة في الميادين لاستعراض قوتهم تحت شعار نصرة فلسطين (رويترز)

ونفذت واشنطن، شاركتها لندن في 4 موجات، ضربات على الأرض ضد الحوثيين، في نحو 27 مناسبة، ابتداءً من 12 يناير (كانون الثاني) الماضي رداً على هجماتهم المستمرة ضد السفن.

واعترف الحوثيون بمقتل 22 مسلحاً في الضربات الغربية، إلى جانب 10 قُتلوا في 31 ديسمبر (كانون الأول) الماضي، في البحر الأحمر، بعد تدمير البحرية الأميركية زوارقهم، رداً على محاولتهم قرصنة إحدى السفن، فضلاً عن مدني زعموا أنه قُتل في غارة شمال غربي تعز.

وأطلقت الولايات المتحدة تحالفاً دولياً في ديسمبر الماضي، سمته «حارس الازدهار»؛ لحماية الملاحة في البحر الأحمر وخليج عدن، قبل أن تشنّ ضرباتها على الأرض ضد الحوثيين، إلى جانب تنفيذ العشرات من عمليات التصدي للصواريخ والمُسيَّرات الحوثية والقوارب المفخخة.

وبدأت الجماعة المدعومة من إيران منذ 19 نوفمبر الماضي هجمات ضد السفن، بلغت وفق زعيمها عبد الملك الحوثي، 54 هجمة، وأدت إلى إصابة 11 سفينة على الأقل، إحداها مهددة بالغرق، كما لا تزال الجماعة تحتجز السفينة «غالاكسي ليدر» وطاقمها للشهر الرابع.

ويزعم الحوثيون أن هجماتهم البحرية تهدف لمنع ملاحة السفن المرتبطة بإسرائيل في سياق مناصرة الفلسطينيين في غزة، إلى جانب السفن الأميركية والبريطانية، وهي المزاعم التي تنفيها الحكومة اليمنية، عبر تأكيدها أن الجماعة تنفذ تعليمات طهران وتحاول الهروب من استحقاقات السلام عبر التصعيد البحري.


كلوب: صلاح قد يشارك ضد مانشستر سيتي

يورغن كلوب ينتظر عودة محمد صلاح (غيتي)
يورغن كلوب ينتظر عودة محمد صلاح (غيتي)
TT

كلوب: صلاح قد يشارك ضد مانشستر سيتي

يورغن كلوب ينتظر عودة محمد صلاح (غيتي)
يورغن كلوب ينتظر عودة محمد صلاح (غيتي)

قال يورغن كلوب، مدرب ليفربول، إن المهاجم محمد صلاح قد يعود من الإصابة أمام مانشستر سيتي، بينما أكد جاهزية الجناح لويس دياز في مواجهة مضيفه نوتنغهام فورست، السبت، في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، وهي المباراة التي قد تشهد أيضاً عودة داروين نونيز، ودومينيك سوبوسلاي.

ويعاني كلوب أزمة إصابات، في الأسابيع الأخيرة، أدت إلى غياب عدد من اللاعبين الأساسيين، وأجبرته على اللجوء إلى أكاديمية النادي، لسد الثغرات.

وغاب ديوغو جوتا، وترينت ألكسندر - أرنولد، وحارس المرمى أليسون، وكورتيس جونز، وصلاح، ونونيز، وسوبوسلاي، عن الفوز بـ«كأس رابطة الأندية الإنجليزية المحترفة»، على حساب تشيلسي، يوم الأحد الماضي.

وغاب دياز عن الفوز على ساوثامبتون في «كأس الاتحاد الإنجليزي»، يوم الأربعاء الماضي.

وأبلغ كلوب الصحافيين، الجمعة، بأن دياز «بخير وماكا (أليكسيس ماك أليستر) بخير».

وأضاف مدرب ليفربول: «داروين (نونيز) ودومينيك (سوبوسلاي) تدرّبا مع الفريق، لذا سنرى رد فعلهما».

ولم يشارك صلاح مع متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز، منذ حلوله ضيفاً على برنتفورد، في 17 فبراير (شباط)، حين شارك لفترة قصيرة بعد تعرضه لإصابة في «كأس الأمم الأفريقية»، لكنه قد يشارك أمام مانشستر سيتي المنافس على اللقب، في العاشر من الشهر الحالي.

وقال كلوب: «لا أعتقد أن (عودة) محمد (صلاح) بعيدة جداً، لن يشارك غداً. أعتقد أنه (سيلعب) في الأسبوع المقبل. في أي لحظة سيكون الأمر ممكناً».

وقدّم شبان ليفربول المستوى المطلوب في غياب اللاعبين الأساسيين، إذ سجل جايدن دانز ولويس كوماس، البالغان من العمر 18 عاماً، أول أهدافهما مع الفريق الأول في الفوز 3 - 0 على ساوثامبتون، المنتمي للدرجة الثانية، في «كأس الاتحاد الإنجليزي».

وقال كلوب إن مهمته هي حماية الشبان من الأضواء.

وأضاف المدرب الألماني: «أعلم أنهم ليسوا مستعدين لذلك. كان الأمر رائعاً، إنهم يستحقون بالطبع الأضواء في تلك الليلة، لكن الأمر يتعلق الآن بالتعامل مع التحديات المقبلة».


الرئيس المكسيكي: مقتل أربعة جنود وإصابة تسعة في هجوم

الرئيس المكسيكي: مقتل أربعة جنود وإصابة تسعة في هجوم
TT

الرئيس المكسيكي: مقتل أربعة جنود وإصابة تسعة في هجوم

الرئيس المكسيكي: مقتل أربعة جنود وإصابة تسعة في هجوم

قُتل أربعة جنود وأصيب تسعة آخرون في هجوم بمتفجرات استهدف دورية عسكرية كانت تتعقب مجموعة إجرامية في غرب المكسيك، حسبما نقلت «وكالة الصحافة الفرنسية» عن الرئيس المكسيكي أندريس مانويل لوبيز أوبرادور اليوم (الجمعة).

وأوضح الرئيس خلال مؤتمره الصحافي اليومي أن الاعتداء وقع الخميس في منطقة ريفية في أغيليّا في مقاطعة ميتشواكان.


غزة تعيد اليساري جورج غالواي إلى البرلمان البريطاني

غزة تعيد اليساري جورج غالواي إلى البرلمان البريطاني
TT

غزة تعيد اليساري جورج غالواي إلى البرلمان البريطاني

غزة تعيد اليساري جورج غالواي إلى البرلمان البريطاني

فاز السياسي اليساري البريطاني جورج غالواي بمقعد في البرلمان البريطاني، عبر انتخابات فرعية، أكدت كيف أن الحرب الإسرائيلية ضد غزة فاقمت التوترات المجتمعية وزرعت الانقسام عبر الطيف السياسي البريطاني.

جورج غالواي بعد إعلان فوزه محاطاً بداعميه (رويترز)

وفاز غالواي، الذي مثّل في السابق حزب العمال، قبل أن يطرد منه في 2003، بـ40 في المائة من الأصوات في روتشديل بشمال غربي إنجلترا، على خلفية برنامج انتخابي ركز على الدعوة إلى إنهاء الصراع في غزة، بحسب وكالة «بلومبرغ» للأنباء. وجاء المستقل ديفيد تالي، في المرتبة الثانية بـ21 في المائة من الأصوات، متغلباً على بول أليسون الذي ينتمي لحزب المحافظين الحاكم الذي حصل على 12 في المائة من الأصوات.

جورج غالواي مع زوجته بوتري بيرتيويم (أ.ف.ب)

وكان الهدف من الانتخابات الفرعية هو تحديد بديل لنائب حزب العمال المخضرم، السير توني لويد، الذي توفي في يناير (كانون الثاني). وكانت نسبة الإقبال دون الـ40 في المائة.

وقال غالواي، وهو زعيم «حزب عمال بريطانيا العظمى»، في خطاب الفوز: «كير ستارمر (زعيم حزب العمال المعارض)، هذا من أجل غزة... دفعتم وستدفعون ثمناً باهظاً للدور الذي لعبتموه في السماح بوقوع، وتشجيع، والتغطية على الكارثة التي يشهدها قطاع غزة».

زعيم حزب «العمال» كير ستارمر يلقي كلمة في مجلس العموم في 13 ديسمبر 2023 (د.ب.أ)

تداعيات فوز غالواي على الانتخابات العامة المقررة في وقت لاحق العام الجاري غير معروفة، لكن تفيد استطلاعات الرأي بأن حزب العمال في سبيله للإطاحة بالمحافظين بعد 14 عاماً في السلطة، فإن فوزه بلا شك يشير إلى احتمال زيادة التوترات داخل الحزب المعارض الذي انقسم بشأن حرب غزة في الشهور الأخيرة، إذ استقال العديد من قياداته بسبب موقف زعيمه ستارمر، الذي وقف ضد وقف إطلاق النار في غزة.

وبعد إعلان النتائج اعتذر حزب العمال للناخبين في بلدة روتشديل بشمال غربي إنجلترا، بسبب عدم تقديم مرشح، بعد فوز غالواي، الذي حذر الحزب من أنه سيثير «الخوف والانقسام».

جورج غالواي خلال حملته الانتخابية في الدائرة الانتخابية

وقال الحزب إن غالواي «فاز فقط نظراً لأن حزب العمال لم يقدم مرشحاً، بعد أن أسقط مرشحه، أزهر علي، لأنه أشار إلى أن إسرائيل متواطئة في هجوم (حماس) في أكتوبر (تشرين الأول)»، حسب وكالة «بي إيه ميديا» البريطانية، الجمعة.

وكان من المتوقع أن يفوز حزب العمال في الانتخابات الفرعية، التي أثارها وفاة النائب العمالي توني ليود، لكن حملته دخلت في حالة من الفوضى، بسبب تسجيل مسرب لتصريحات أزهر علي، بشأن إسرائيل، ما جعل غالواي المرشح الأوفر حظاً للفوز بالمقعد.


توقيف الهولندي المُدان بروميس في دبي

توقيف الهولندي المُدان بروميس في دبي
TT

توقيف الهولندي المُدان بروميس في دبي

توقيف الهولندي المُدان بروميس في دبي

أُوقف المهاجم الهولندي الدولي السابق كوينسي بروميس في دبي، الجمعة، بعد أسبوعين على الحكم عليه من قبل محكمة هولندية بالسجن 6 أعوام لتهريبه أكثر من طن من الكوكايين.

وأكدت النيابة العامة الهولندية التوقيف، لكنها قالت إنه جاء بسبب مخالفة مزعومة ارتكبها في المدينة الإماراتية، وليس بناءً على طلبٍ هولندي بتسليمه.

وقال فرنكلين واتيمينا، المتحدث باسم مكتب المدّعي العام: «لقد تحققنا من التقارير الإعلامية بشأن اعتقال بروميس».

وأضاف في رسالةٍ إلكترونية لوكالة الصحافة الفرنسية: «علمنا من قبل مصدرنا هناك أن بروميس اعتُقل بسبب مخالفة محلية وليس بسبب القضية الهولندية».

وتابع: «لن نُعلّق حالياً على مسألة ما إذا كنا سنطالب بتسليمه أو لا».

وأشارت قناة «نوس» الهولندية في تقرير إلى أن النيابة العامة: «كانت على تواصلٍ مع الإمارات» بشأن اعتقال بروميس.

وقالت الإذاعة نقلاً عن وسائل إعلام روسية إن الاعتقال جاء بعد هروب اللاعب من حادث سيرٍ في دبي.

ويُعتقد أن بروميس البالغ 32 عاماً والذي يلعب راهناً مع سبارتاك موسكو الروسي، اعتُقل في المطار أثناء مغادرة فريقه بعد معسكرٍ تدريبي.

وفشلت محاولات استرداده من روسيا سابقاً، وأصدر قضاة في محكمة أمستردام مذكرة اعتقال بحقّه بعد الحكم عليه في 14 فبراير (شباط).

وقالت المحكمة إن بروميس هرّب طنّاً و363 كيلوغراماً من الكوكايين من البرازيل عام 2020 عبر ميناء أنتويرب البلجيكي إلى هولندا بمساعدةٍ من شريك.

وسبق أن حُكم على لاعب أياكس السابق بالسجن 18 شهراً، وبدفع تعويض لطعن ابن عمه في قضيةٍ منفصلة.

لعب بروميس 50 مباراةً مع منتخب بلاده، وسجّل 7 أهداف، وكانت مشاركته الدولية الأخيرة في كاس أوروبا 2020 التي لُعبت عام 2021.

واستهل بروميس مسيرته الكروية مع تفنتي إنشخيده قبل أن يحترف في صفوف سبارتاك موسكو (2014 - 2018)، واختير أفضل لاعب في الدوري الروسي عام 2017، ومنه إلى إشبيلية الإسباني (2018 - 2019)، ثم حطّ الرحال في أياكس مقابل 15 مليون يورو.

واضطر إلى العودة إلى صفوف سبارتاك موسكو في فبراير 2021 بسبب مشكلاته القانونية.


«حزب الله» يسقط «محلّقة» وإسرائيل تستهدف منشآت عسكرية له

خلال تشييع حسين علي حمدان وزوجته منار أحمد عبادي اللذين قُتلا في قصف استهدف بلدتهما كفرا قبل يومين (إ.ب.أ)
خلال تشييع حسين علي حمدان وزوجته منار أحمد عبادي اللذين قُتلا في قصف استهدف بلدتهما كفرا قبل يومين (إ.ب.أ)
TT

«حزب الله» يسقط «محلّقة» وإسرائيل تستهدف منشآت عسكرية له

خلال تشييع حسين علي حمدان وزوجته منار أحمد عبادي اللذين قُتلا في قصف استهدف بلدتهما كفرا قبل يومين (إ.ب.أ)
خلال تشييع حسين علي حمدان وزوجته منار أحمد عبادي اللذين قُتلا في قصف استهدف بلدتهما كفرا قبل يومين (إ.ب.أ)

أعلن «حزب الله» اللبناني أنه أسقط «محلّقة إسرائيلية» في جنوب البلاد، في حين أعلن الجيش الإسرائيلي عن قصفه منشآت ومواقع للحزب بعد رصد إطلاق عدد من الصواريخ من الجنوب، حيث سجّل تصعيد للقصف خلال الليل وإطلاق قوات «اليونيفيل» صفارات الإنذار.

وكان لافتاً اعتماد «حزب الله» للمرّة الأولى تعريف «محلّقة» بعدما اعتاد على استخدام «المسيّرة»، وذلك بعد أيام قليلة على إسقاط وحدة الدفاع الجوي في الحزب المسيرة الإسرائيلية «هرمس 450» ذات الحجم المتوسط للمرة الأولى، بصاروخ أرض – جو، وهو ما أدى إلى كشف جزء من نظام الدفاع الجوي الذي يمتلكه الحزب.

ولا تختلف «المحلّقة» عن المسيّرة وفق اللواء الركن المتقاعد الدكتور عبد الرحمن شحيتلي، «لكن استخدام هذا التعريف جاء للتأكيد أنها كانت تحلّق على علو مرتفع وأسقطها (حزب الله)». وأوضح شحيتلي لـ«الشرق الأوسط» أنه بعد إسقاط المسيّرة «هرمس 450» التي كانت تحلّق على علو منخفض إلى حد ما، يحاول الإسرائيلي استدراج الحزب الذي لا يكشف عن نظام الدفاع الجوي الذي يملكه، عبر إرسال مسيّرات على علو مرتفع لكشف نوع الأسلحة المضادة للطائرات التي يمتلكها».

وكان الأمين العام لـ«حزب الله» حسن نصر الله قد أعلن، في أغسطس (آب) 2019، حين جرى إسقاط مسيرتين إسرائيليتين في الضاحية الجنوبية لبيروت، عن دخول مرحلة جديدة من قواعد الاشتباك مع إسرائيل، متوعداً بمواجهة المسيرات الإسرائيلية في سماء لبنان. ومنذ ذلك الحين، قام «حزب الله» بإسقاط مسيّرات عدة في لبنان وبعضها خلال الحرب الدائرة في الجنوب، لكن بقيت جميعها ضمن ما تعرف بالمسيّرات الصغيرة.

وفي غياب التفاصيل حول طبيعة النظام الجوي الذي يمتلكه «حزب الله» تجمع المعلومات على أنها أسلحة إيرانية وروسية، لا سيما تلك المعروفة بـ«بانتسير»، علماً بأن وسائل إعلام أميركية كانت قد ذكرت قبل أشهر أن الحزب سيتسلّم نظاماً دفاعياً جوياً روسياً جديداً.

وفي بيانات متفرقة، أعلنت «المقاومة الإسلامية»، الجمعة، عن تنفيذها عدد من العمليات العسكرية، وقالت إن مقاتليها أسقطوا منتصف، ليل الجمعة، «محلّقة إسرائيلية في وادي العزية»، كما استهدفوا موقع البغدادي وتجمعاً لجنود إسرائيليين في محيط ثكنة راميم»، وبعد الظهر استهدفوا «قوة صهيونية في محيط موقع المنارة بالأسلحة الصاروخية، وأصابوها إصابة مباشرة، وأوقعوا أفرادها بين قتيل وجريح».

ومن جهته، أعلن الجيش الإسرائيلي، الجمعة، في بيان له أنه رصد إطلاق عدد من الصواريخ من لبنان سقطت في منطقة مفتوحة في منطقة مرغليوت، بشمال إسرائيل، وأنه رد عليها بقصف منشآت ومواقع للحزب، مشيراً إلى أن طائرات مقاتلة قصفت بعد ذلك منشأة عسكرية في منطقة عيتا الشعب، كما تم استهداف موقعين عسكريين آخرين للحزب.

وكان قد طال عيتا الشعب قصف كثيف خلال الليل وساعات النهار، ما أدى إلى حدوث أضرار جسيمة، علماً بأن عيتا الشعب تعد من البلدات التي لحقتها نسبة كبيرة من الدمار في المنازل والممتلكات.

وبينما شيّعت بلدة كفرا حسين علي حمدان وزوجته منار أحمد عبادي اللذين قُتلا في غارات استهدفت بلدتهما قبل يومين، تواصل القصف على وتيرته التصعيدية في بلدات الجنوب، حيث استهدف القصف بلدتي حولا والوزاني، وشنّ الطيران الإسرائيلي غارات على أطراف جبل بلاط لجهة شيحين ورامية.

وكان الجيش الإسرائيلي قد صعّد قصفه جنوباً في الليل، حيث شنّ غارات أيضاً على عيتا الشعب وعلى جبل اللبونة وأطراف بلدة الناقورة، وسمعت أصوات الانفجارات في مدينة صور، وأطلقت قوات «اليونيفيل» صفارات الإنذار، بالتزامن مع القصف، وفق «الوكالة الوطنية للإعلام».

وبينما كثف الطيران الاستطلاعي تحليقه فوق قضاءي صور وبنت جبيل، واصل إطلاق القنابل المضيئة فوق القرى الحدودية المتاخمة للخط الأزرق ليلاً، بالإضافة إلى القنابل الحارقة على الأحراج المتاخمة للخط الأزرق قبالة بلدتي الناقورة وعلما الشعب.

في غضون ذلك، أكد «حزب الله» على لسان النائب حسن فضل الله التزامه بقواعد الاشتباك وبقاءه في موقع الدفاع.

وقال: «للعدوان الإسرائيلي على بلدنا أثمان، وأغلاها هؤلاء الشباب الذين يرتقون شهداء، ومن أثمانها أيضاً النزوح وتدمير المنازل وضرب الاستقرار والاطمئنان في بعض القرى، ولكن هذا الثمن الذي ندفعه اليوم، سيؤدي في المستقبل إلى تكريس معادلات تحمي الجنوب ولبنان، وتعيد إليه الاستقرار والأمان والاطمئنان، تماماً كما كانت معادلة عام 2006 لها أثمانها وتضحياتها، ولكنها حمت هذه القرى والبلدات سنوات طويلة، والتضحيات التي تقدم اليوم هي من أجل قضية كبيرة، فأمام حجم المعركة والنتائج المستقبلية التي ترسم مستقبل بلدنا، علينا أن نتحمل هذا العبء وأن نتعاون جميعاً، وهناك تعاون كبير في قرانا بين الأهالي».

وأضاف: «نحن نتعاطى مع هذه المرحلة بأعلى درجات الدقة والحكمة والشجاعة، ولذلك فالمقاومة، ترد بما يناسب كل اعتداء، وعندما يستهدف المدنيون، فإن للمقاومة ردودها، ولا يمر اعتداء على قرية أو بيت أو منطقة أو مدني إلا يكون له الرد المناسب، وهذا التزام من المقاومة تقوم به من أجل فرض معادلة الحماية».

وعن مفاوضات التهدئة قال: «لن يكون هناك أي نقاش حول الوضع في الجنوب ولبنان قبل وقف العدوان على غزة، وأي نقاش مستقبلي له علاقة في الجنوب سواء شمال الليطاني أو جنوب الليطاني ينطلق من المصلحة والأولوية والإرادة اللبنانية، وهو ما يحدده اللبنانيون من خلال التفاهم والتوافق على المصلحة اللبنانية، ولن نقبل أي إملاءات وأي شروط أياً تكن، وقد جربوا عام 2006، ولم يتمكنوا، واليوم أيضاً لن نمكن العدو أن يحصل بالسياسة على أي مكافأة أو مكسب، فهو مهزوم، رغم كثرة كلام قادته في الإعلام».


ريتشارليسون يغيب شهراً عن توتنهام للإصابة

ريتشارليسون مهاجم توتنهام وفرحة هز شباك بورنموث (رويترز)
ريتشارليسون مهاجم توتنهام وفرحة هز شباك بورنموث (رويترز)
TT

ريتشارليسون يغيب شهراً عن توتنهام للإصابة

ريتشارليسون مهاجم توتنهام وفرحة هز شباك بورنموث (رويترز)
ريتشارليسون مهاجم توتنهام وفرحة هز شباك بورنموث (رويترز)

تلقى فريق توتنهام الإنجليزي لكرة القدم ضربة موجعة بعد إصابة ريتشارليسون في الركبة وغيابه لفترة قد تصل إلى 4 أسابيع.

وذكرت وكالة الأنباء البريطانية «بي إيه ميديا» أن أنجي بوستيكوغلو، المدير الفني لتوتنهام، افتقد جهود العديد من اللاعبين هذا الموسم فترات طويلة، ولكن يبدو أن فريقه شبه مكتمل، وبوسعه الاختيار بين أكثر من لاعب عندما عاد بابي سار ويفس بيسوما وسون هيونغ مين من مهماتهم مع منتخبات بلادهم الشهر الماضي.

ولكن، تعرض ريتشارليسون لمشكلة في الركبة في المباراة التي خسرها الفريق 1 - 2 أمام ولفرهامبتون قبل أسبوعين، لينضم لقائمة الغائبين عن مباراة الفريق المقبلة أمام كريستال بالاس المقرر إقامتها الأحد.

وتضم قائمة الغائبين بيدرو بورو (إصابة عضلية) وفرايزر فوستر (إصابة في الكاحل) وريان سيسينيون (إصابة في أوتار الركبة) ومانور سولومون (إصابة في الركبة) وقال بوستيكوغلو: «ديستني أودوجي تدرب، ولكن بيدرو يحتاج على الأرجح لأسبوع قبل العودة».

بوستيكوغلو مدرب توتنهام يعاني من الإصابات بين لاعبيه (رويترز)

وأضاف: «لدينا إصابات أخرى. ريتشارليسون يغيب 4 أسابيع. تعرض لإصابة في الركبة في مباراتنا الأخيرة، لذلك سيغيب عن الفريق فترة قصيرة».

وأضاف: «ريتشارليسون حزين لأنه كان مساهماً رئيسياً، ولكن هذه هي حال موسمنا. نستعيد لاعباً نفقد الآخر».

وأردف: «فيما يتعلق بسيسينيون، فإن الأمور صعبة، لأنه لم يرتكب أي خطأ من جانبه - عمل بكد للعودة، ومن الصعب دائماً التعافي عندما تحدث الإصابات بشكل متكرر»

وأردف: «لم يحصل حقاً على مكافأة العمل الذي بذله خلال عملية إعادة التأهيل، على الأقل الخروج واللعب، فعل ما يحبه، إظهار قدراته للناس. إنه أمر صعب بالنسبة له، ولكنه سيحصل على الدعم الذي يحتاج إليه».

وأكد: «خضع لجراحة حالياً، وما زال رجلاً إيجابياً. مر بهذا من قبل، لذلك نتمنى أن يساعده هذا للعودة بقوة واللعب من جديد».