فيلم «سكريم» الجديد ذروة الترفيه في أفلام الرعب

مشهد من فيلم سكريم 6 (أ.ب)
مشهد من فيلم سكريم 6 (أ.ب)
TT

فيلم «سكريم» الجديد ذروة الترفيه في أفلام الرعب

مشهد من فيلم سكريم 6 (أ.ب)
مشهد من فيلم سكريم 6 (أ.ب)

دائماً ما يموت القتلة في نهاية أفلام «سكريم» (الصرخة)، ولكن سلسلة الأفلام نفسها، التي تشتهر بمشهد مكالمة القاتل للضحية قبل الهجوم عليها لا نهاية لها، حيث إنها لا تزال تحظى بإعجاب الكثيرين، رغم مرور أكثر من ربع قرن على عرض أول جزء منها. وقد بدأت دور السينما الأميركية عرض الجزء السادس من الفيلم الجمعة، وقد سبقتها في عرضه دور السينما في دول أخرى مثل بريطانيا وفرنسا وألمانيا وهونغ كونغ طبقاً لتقرير وكالة الأنباء الألمانية. وقد أخرج ويس كرافن، الذي قام بإخراج أجزاء «سكريم» من الأول للرابع، وتوفي منذ نحو 8 أعوام، أول جزء من الفيلم في عام 1996 لكي يعطي زخماً لهذا النوع من الأفلام، ويدشن عهداً جديداً من أفلام الرعب.
واجتذبت سلسلة أفلامه جمهوراً أكبر، وحاز الجزء الخامس من الفيلم إشادات بصورة مفاجئة خلال عام 2022. ويعد «سكريم» الآن نموذجاً لأفلام المرجعية الذاتية المرعبة، حيث يتلاعب ويصنع محاكاة لهذا النوع من الأفلام. وهذا ينطبق على الجزء السادس، الذي يضم نجوماً منهم كورتني كوكس، بطلة مسلسل «فريندز» وجينا أورتيجا بطلة مسلسل «وينزداي» الذي يعرض على منصة نتفليكس. خلال الجزء الأول من فيلم «سكريم»، الذي صدر عام 1996، اضطرت الشخصية التي تقوم بها الممثلة درو باريمور للعب لعبة سؤال وجواب للمراجعة الذاتية بشأن أفلام الرعب. يهدد القاتل بقتل صديقها، المكبل والمكمم في الفناء، في حال خسرت اللعبة. وبعد أن يقتله، يطاردها القاتل، الذي يلبس قناع شبح. وعندما قدم والداها إلى المنزل كان كل ما وجداه هو جثة منزوعة الأحشاء.
ويعد الجزء السادس من «سكريم» فيلماً ممتعاً للمرجعية الذاتية، منذ بدايته، حيث تُقتل أستاذة جامعية عقب سؤالها بشأن فيلم الرعب المفضل لديها خلال مكالمة هاتفية في مشهد مخيف مألوف. ويقدم المخرجان مات بيتينلي أولبين وتايلور جيليت، اللذان أخرجا فيلم «سكريم» عام 2022 فيلماً مرعباً مرحاً باستخدام أساليب بسيطة لكنها فعالة للغاية.


مقالات ذات صلة

رئيس نادي شتوتغارت: نتفهم عدم رضا الجماهير عن بيع أسهم رابطة الدوري

الرياضة رئيس نادي شتوتغارت: نتفهم عدم رضا الجماهير عن بيع أسهم رابطة الدوري

رئيس نادي شتوتغارت: نتفهم عدم رضا الجماهير عن بيع أسهم رابطة الدوري

أبدى أليكساندر ويرل، رئيس نادي شتوتغارت، تفهمه لعدم رضا الجماهير عن خطط رابطة الدوري الألماني لكرة القدم، لبيع أجزاء من أسهمها للمستثمرين. وقال رئيس شتوتغارت في تصريحات لصحيفة «فيلت»، اليوم الأربعاء: «إنهم يخشون أن تذهب الأموال للاعبين ووكلائهم، يجب العلم بأن ذلك لن يحدث في تلك الحالة». وتنص اللوائح على عدم إمكانية امتلاك أي مستثمر لأكثر من 50 في المائة من الأسهم، باستثناء باير ليفركوزن، وفولفسبورغ المدعوم من شركة فولكسفاجن، وتوجد طريقة للتحايل على تلك القاعدة، وهي الاستثمار في القسمين (الدوري الممتاز والدرجة الثانية). وكان يتعين على الأطراف المهتمة تقديم عروضها بحلول 24 أبريل (نيسان) الماضي ل

«الشرق الأوسط» (شتوتغارت)
العالم ألمانيا تشن حملة أمنية كبيرة ضد مافيا إيطالية

ألمانيا تشن حملة أمنية كبيرة ضد مافيا إيطالية

في عملية واسعة النطاق شملت عدة ولايات ألمانية، شنت الشرطة الألمانية حملة أمنية ضد أعضاء مافيا إيطالية، اليوم (الأربعاء)، وفقاً لوكالة الأنباء الألمانية. وأعلنت السلطات الألمانية أن الحملة استهدفت أعضاء المافيا الإيطالية «ندرانجيتا». وكانت السلطات المشاركة في الحملة هي مكاتب الادعاء العام في مدن في دوسلدورف وكوبلنتس وزاربروكن وميونيخ، وكذلك مكاتب الشرطة الجنائية الإقليمية في ولايات بافاريا وشمال الراين - ويستفاليا وراينلاند – بفالتس وزارلاند.

«الشرق الأوسط» (برلين)
العالم سوري مشتبه به في تنفيذ هجومين بسكين في ألمانيا

سوري مشتبه به في تنفيذ هجومين بسكين في ألمانيا

أعلن مكتب المدّعي العام الفيدرالي الألماني، اليوم (الجمعة)، أن سورياً (26 عاماً) يشتبه في أنه نفَّذ هجومين بسكين في دويسبورغ أسفر أحدهما عن مقتل شخص، وفقاً لوكالة «الصحافة الفرنسية». وذكرت النيابة العامة الفيدرالية في كارلسروه، المكلفة بأكثر القضايا تعقيداً في ألمانيا منها «الإرهابية»، أنها ستتولى التحقيق الذي يستهدف السوري الذي اعتُقل نهاية الأسبوع الماضي. ولم يحدد المحققون أي دافع واضح للقضيتين اللتين تعودان إلى أكثر من 10 أيام. وقالت متحدثة باسم النيابة الفيدرالية لصحيفة «دير شبيغل»، إن العناصر التي جُمعت حتى الآن، وخصوصاً نتائج مداهمة منزل المشتبه به، كشفت عن «مؤشرات إلى وجود دافع متطرف ور

«الشرق الأوسط» (برلين)
الخليج وزير الخارجية السعودي يبحث مع نظيرته الألمانية تطورات الأحداث في السودان

وزير الخارجية السعودي يبحث مع نظيرته الألمانية تطورات الأحداث في السودان

تلقى الأمير فيصل بن فرحان وزير الخارجية السعودي، اتصالاً هاتفياً، اليوم (الخميس)، من وزيرة خارجية جمهورية ألمانيا الاتحادية أنالينا بيربوك. وبحث الجانبان خلال الاتصال، التطورات المتسارعة للأحداث في جمهورية السودان، وأوضاع العالقين الأجانب هناك، حيث أكدا على أهمية وقف التصعيد العسكري، وتوفير الحماية اللازمة للمدنيين السودانيين والمقيمين على أرضها، وتوفير الممرات الإنسانية الآمنة للراغبين في مغادرة الأراضي السودانية. وناقش الجانبان القضايا والمستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية، وفي مقدمتها تعزيز جهود إرساء دعائم السلام التي يبذلها البلدان الصديقان بالمنطقة والعالم.

«الشرق الأوسط» (جدة)
العالم القبض على سوري مشتبه به في تنفيذ هجوم الطعن بألمانيا

القبض على سوري مشتبه به في تنفيذ هجوم الطعن بألمانيا

ألقت السلطات الألمانية ليلة أمس (السبت)، القبض على شخص مشتبه به في تنفيذ هجوم الطعن الذي وقع مساء الثلاثاء الماضي، في صالة للياقة البدنية بمدينة دويسبورغ غرب البلاد. وصرح الادعاء العام الألماني في رد على سؤال من وكالة الأنباء الألمانية، بأن هذا الشخص سوري الجنسية ويبلغ من العمر 26 عاماً. وأدى الهجوم الذي قالت السلطات إنه نُفذ بـ«سلاح طعن أو قطع» إلى إصابة 4 أشخاص بجروح خطيرة.


«الصحافة الإسبانية»: مبابي «قتل» برشلونة... طردهم من أوروبا

مبابي سجل هدفين من رباعية فوز فريقه باريس سان جيرمان (أ.ف.ب)
مبابي سجل هدفين من رباعية فوز فريقه باريس سان جيرمان (أ.ف.ب)
TT

«الصحافة الإسبانية»: مبابي «قتل» برشلونة... طردهم من أوروبا

مبابي سجل هدفين من رباعية فوز فريقه باريس سان جيرمان (أ.ف.ب)
مبابي سجل هدفين من رباعية فوز فريقه باريس سان جيرمان (أ.ف.ب)

أكدت الصحف المدريدية أن المهاجم الفرنسي كيليان مبابي «التَهم» و«قتل» برشلونة بتسجيله هدفين من رباعية فوز فريقه باريس سان جيرمان 4-1 إياباً في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا الثلاثاء، فيما عدّت الصحف الكاتالونية أن برشلونة «طُرد من أوروبا» بسبب «بطاقة حمراء مشكوك بصحّتها» وحتى «قاتلة».

وعنونت صحيفة «سبورت» الكاتالونية بـ«طُردوا من أوروبا» بعد خسارة برشلونة الذي كان قريباً من التأهّل عقب فوزه ذهاباً 3-2 وتقدّمه 1-0 في الإياب حتى الدقيقة 40 قبل أن يقلب الفريق الباريسي الطاولة عليه.

وشرحت أن «طرد المدافع رونالد أراوخو في الدقيقة 29 ترك برشلونة بعشرة لاعبين وكان حاسماً في العودة الفرنسية» على الرغم من الخطأ الذي ارتكبه الأوروغواياني عند حافة منطقة الجزاء.

ووفقاً لـ«سبورت»، فإن «البطاقة الحمراء كانت بداية نهاية برشلونة. منذ تلك اللحظة، بدأت مباراة أخرى: برشلونة من دون دفاع وباريس سان جيرمان شمّ رائحة الدمّ ولم يُظهر أي رحمة».

وأضافت: «مباراة الثلاثاء تؤكد أن برشلونة يقترب ببطء ولكن بثبات من طريق الانتصارات، بعد خيبة أملٍ أوروبيةٍ جديدة»، من دون الإشارة إلى عمل لويس إنريكي مدرب سان جيرمان الراهن وبرشلونة سابقاً.

بدورها، عدّت صحيفة «موندو ديبورتيفو» أن البطاقة الحمراء التي نالها أراوخو «مشكوك بصحتها» وكانت «قاتلة»، ووصفت مهمة برشلونة بالتأهّل بعشرة لاعبين بـ«المستحيلة».

المدافع رونالد أراوخو طُرد في الدقيقة 29 (أ.ف.ب)

«ليلة تاريخية»

وأضافت الصحيفة اليومية: «(عثمان) ديمبيليه عادل النتيجة، (البرتغالي) فيتينيا سجّل وثنائية من (كيليان) مبابي دفنت أحلام (جماهير كاتالونيا) في ليلةٍ تاريخية» في المقال الذي عنونته بـ«أحمر قاتل!» منع برشلونة من «الخروج من نصف ملعبه».

وتابعت: «الآن لم يبقَ إلا الدوري، وبفارق ثماني نقاط عن (ريال مدريد المتصدر) وقبل سبع مباريات على نهاية الموسم، ومواجهة ريال في الكلاسيكو الأحد»، في الوقت الذي لا يزال مستقبل المدرب تشافي هرنانديز الذي أعلن رحيله في نهاية الموسم معلقاً، إذ أكّد رئيسه (خوان لابورتا) أنه سيحاول إقناعه بالبقاء.

في المقلب الآخر وفي العاصمة مدريد مقر الغريم الأبدي لبرشلونة، سيطر مبابي على المشهد، وهو المرشّح للانتقال إلى ريال في نهاية الموسم بعد انتهاء عقده مع سان جرمان.

وكتبت «آس»: «مبابي قتل برشلونة بثنائية وأنهى المباراة»، مستذكرة هزائم أقسى للفريق الكاتالوني، إذ أضافت: «لكن هذه الخسارة لا تقارن بنتائج كارثية أخرى (2-8 أمام بايرن ميونخ الألماني و0-4 ضد ليفربول الإنجليزي...)».

وأضافت: «هنا، انهزم برشلونة الذي كان يستحق الاحترام وبدا محطّما برأسٍ مرفوع أمام مبابي الذي كان غائباً إلى حدّ ما وظهر فقط في نهاية المباراة».

وبدورها، عنونت «ماركا» بـ«مبابي يلدغ برشلونة»، مشيرةً إلى أن البطاقة الحمراء التي تلقاها أراوخو «سرّعت الغرق».


«بي إم آي» تبقي على توقعها بنمو اقتصاد قطر 2 % من بين الأضعف في الخليج

الواجهة البحرية في كورنيش الدوحة (أ.ف.ب)
الواجهة البحرية في كورنيش الدوحة (أ.ف.ب)
TT

«بي إم آي» تبقي على توقعها بنمو اقتصاد قطر 2 % من بين الأضعف في الخليج

الواجهة البحرية في كورنيش الدوحة (أ.ف.ب)
الواجهة البحرية في كورنيش الدوحة (أ.ف.ب)

أبقت شركة «بي.إم.آي» للأبحاث التابعة لـ«فيتش سوليوشنز» على توقعها لتسارع نمو اقتصاد قطر من معدلات نمو عند واحد في المائة في 2023 إلى اثنين في المائة في 2024، بيد أنها قالت إن قطر ستسجل ثاني أضعف وتيرة نمو بين دول الخليج في العام الحالي. وقالت الشركة في تقرير إن توقعاتها لتحسن النمو القطري تستند إلى نشاط أقوى للسياحة والاستثمار في مشروعات التشييد والبنية التحتية؛ مما سيؤدي إلى تعافي القطاع غير النفطي. وأضافت أنه في الوقت ذاته، فإن النمو في قطاع النفط والغاز سيظل مستقراً تقريباً بسبب توسع هامشي في الإنتاج. لكنها أشارت إلى أن توسع الطاقة الإنتاجية للغاز وتحقيق تقدم في خطة استراتيجية التنمية الوطنية الثالثة سيدفع النمو إلى ما يزيد على أربعة في المائة في الفترة بين 2026 و2028 على الرغم من استمرار وجود مخاطر قد تدفع المعدل إلى الانخفاض. وقال التقرير إنه مع تلاشي التأثيرات غير المواتية لفترة الأساس والناجمة عن استضافة قطر لكأس العالم لكرة القدم في 2022، فإنه من المتوقع أن يتحسن نمو القطاع غير النفطي في 2024، مدعوماً بشكل أساسي بنشاط قوي لقطاع السياحة، خاصة في الربع الأول من 2024 واستثمارات قوية. وأضاف أن ما يدعم وجهة النظر تلك أن بيانات أول شهرين من 2024 كشفت ارتفاع إجمالي عدد الوافدين للبلاد 78 في المائة على أساس سنوي بسبب استضافتها كأس آسيا لكرة القدم وبطولة العالم للألعاب المائية، مشيراً إلى أنه على الرغم من التوقعات بأن يتراجع هذا الأداء في الفترة المتبقية من 2024، سيستمر القطاع في الاستفادة من جلاء الرؤية التي اكتسبتها البلاد من استضافة كأس العالم لكرة القدم في 2022 وتحسن العلاقات مع الدول المجاورة الأعضاء في مجلس التعاون الخليجي واستضافة بطولات رياضية دولية أخرى، مثل سباق جائزة قطر الكبرى لـ«فورمولا1» في 2024. في الوقت ذاته، تخطط الحكومة القطرية لإطلاق مشروعات بقيمة 19.2 مليار دولار في 2024 بقطاعات الكهرباء والمياه والرعاية الصحية وقطاعات البنية التحتية الأخرى.

وقال التقرير إنه «على الرغم من أننا ما زلنا نميل إلى التشاؤم حيال مدى تقدم ترسية العطاءات الخاصة بتلك المشروعات، فإنها ستدعم نشاط الاستثمار على المدى القصير». وأضاف، أن الإنفاق الرأسمالي أيضاً سيلقى الدعم من إنشاء مشروع توسعة حقل الشمال وتراجع تكاليف الاقتراض في النصف الثاني من 2024. وأوضح التقرير أن من شأن زيادة الإنفاق الاستثماري تعويض الأداء الأضعف لقطاع النفط والغاز. مبيناً، أن الفريق المعني بالهيدروكربون لدى «بي إم آي» يتوقع أن يظل إنتاج النفط والغاز في قطر مستقراً على نطاق واسع في 2024 بعد تعديله بالخفض من نمو سابق عند 1.4 في المائة. وأضاف: «على الرغم من أن ذلك دفعنا إلى تعديل توقعاتنا للنمو في قطاع النفط والغاز، فقد أبقينا على توقعنا للنمو الرئيسي للعام بأكمله دون تغيير».

نمو أضعف من «الخليج»

لكن التقرير أشار إلى أن قطر ستسجل ثاني أبطأ نمو في دول الخليج بعد الكويت، مضيفاً أنه على الرغم من أن النمو سيتسارع ليفوق متوسطه المسجل في الفترة بين عامي 2015 و2019 عند 1.5 في المائة، سيظل أضعف من بقية دول الخليج التي ستستفيد من مزيج من الانتعاش في قطاع النفط والغاز مع بدء تخفيف القيود على الإمدادات التي فرضتها «أوبك+» ابتداءً من النصف الثاني من 2024، ونمو قوي للقطاع غير النفطي مع تقدم تلك الدول في مساعي تنويع الاقتصاد؛ وهو الأمر الذي سيبرز بشكل خاص في السعودية والإمارات. وذكر التقرير أن النمو في قطر سيتسارع ابتداءً من 2026 فصاعداً، وأضاف أنه على الرغم من أن إنتاج النفط والغاز سيظل ثابتاً نسبياً عند اثنين في المائة في 2025، ستدفع قدرات الغاز الطبيعي المسال الجديدة من مشروع توسعة حقل الشمال النمو إلى 4.8 في المائة في المتوسط بين 2026 و2028. وقالت «بي إم آي» إن التوسع في إنتاج الغاز سيعزز نمو الصادرات كما أن الاقتصاد سيستفيد من استراتيجية التنمية الوطنية الثالثة التي تهدف إلى استحداث إصلاحات لتنويع الاقتصاد وتعزيز مساهمة القطاع غير النفطي ودور القطاع الخاص في الاقتصاد.

مخاطر

ولفتت «بي إم آي» إلى أن المخاطر التي تحيط بتوقعاتها وقد تدفعها إلى النزول تشمل احتمال تراجع سعر خام برنت عن التوقعات الحالية؛ ما قد يؤدي لانخفاض إيرادات الغاز المسال ويؤثر على نشاط الاستثمار. كما أضافت أن تصاعد الحرب بين إسرائيل و«حماس» قد يؤدي على سبيل المثال إلى صراع مباشر بين إيران وإسرائيل، الذي من شأنه أن يقود إلى تزايد المخاطر الأمنية والجيو - سياسية؛ مما يثبط السياحة والاستثمار. وذكرت أن عامل المخاطرة الثالث يتمثل في استمرار أسعار الفائدة مرتفعة لفترة أطول ما قد يضغط على طلب الائتمان والذي قد يؤثر على الاستثمار والاستهلاك المستند إلى الائتمان.


وولف: عودة جائزة الصين الكبرى لمنافسات فورمولا 1 «لحظة مهمة»

توتو وولف رئيس فريق مرسيدس (أ.ب)
توتو وولف رئيس فريق مرسيدس (أ.ب)
TT

وولف: عودة جائزة الصين الكبرى لمنافسات فورمولا 1 «لحظة مهمة»

توتو وولف رئيس فريق مرسيدس (أ.ب)
توتو وولف رئيس فريق مرسيدس (أ.ب)

وصف توتو وولف رئيس فريق مرسيدس عودة سباقات سيارات «فورمولا 1» إلى الصين بعد غياب خمس سنوات بأنه يعد «لحظة مهمة» للرياضة.

وقال وولف لوكالة الأنباء الألمانية: «لأنها أكبر سوق للسيارات في العالم وثاني أكبر اقتصاد، فإن الصين لها أهمية للوجود العالمي لهذه

الرياضة».

وكانت آخر مرة أقيم فيها سباق الجائزة الكبرى الصيني في مدينة شنغهاي في عام 2019 قبل أن يتم إلغاؤه في الأربع سنوات التالية بسبب جائحة فيروس كورونا، وسياسة الصين الصارمة للتخلص من الفيروس.

وكان عالم «فورمولا 1» مختلفاً للغاية في آخر مرة أقيم فيها السباق على مضمار شنغهاي الدولي، الذي شهد سباق الجائزة الكبرى رقم 1000 في

الرياضة.

كان وقتها فريق مرسيدس مهيمناً تماماً على «فورمولا 1»، حيث فاز لويس هاميلتون بالسباق وقتها في طريقه نحو التتويج بلقب بطولة العالم للمرة السادسة في تاريخه، علماً بأن هاميلتون توج بسبعة ألقاب عالمية.

ولدى السائق البريطاني خمسة انتصارات على المضمار، وكان مضمار شنغهاي هو المكان الذي حصل فيه فريق مرسيدس على أول نجاح منذ عودة الفريق في 2010، حينما توج نيكو روزبرج باللقب في 2012.

هذه المرة، لن يكون فريق مرسيدس هو المرشح للفوز بالسباق، حيث يعد فريق ريد بول، بقيادة الهولندي ماكس فيرستابن بطل العالم ثلاث مرات، وفيراري، هما المرشحين الأبرز للفوز بالسباق.

ولكن فولف قال إن التسابق في الصين يعد حافزاً إضافياً للفريق.

يحظى السباق باهتمام كبير، حيث تم بيع جميع التذاكر بعد ساعة واحدة من طرحها للبيع في يناير (كانون الثاني) الماضي، رغم ارتفاع سعر التذكرة ليصل إلى 530 دولاراً.

وفي إشارة للقيمة الإعلانية لـ«فورمولا 1» للمبيعات، خاصة السيارات الكهربائية في الصين، قال وولف: «تقدم (فورمولا 1) للجماهير فرصة للتفاعل

مع العلامة التجارية على مستوى إنساني أكثر فهماً للقيم التي نمثلها».

وأضاف: «قد يكون هذا في كثير من الأحيان بنفس أهمية المنتج نفسه عند اتخاذ قرار الشراء».

وستشهد الصين أول سباق سرعة هذا الموسم، مع وجود تعديل في تنسيقه. لم تعد نتيجة سباق السرعة تحدد ترتيب شبكة الانطلاق في سباق الجائزة الكبرى حيث تمت إضافة تجربة رسمية تحدد مراكز الانطلاق، بعد السباق السريع.


سقوط جرحى جراء ضربة أصابت مبنى في عرب العرامشة بشمال إسرائيل

منظومة القبة الحديدية الإسرائيلية تعترض الصواريخ التي أطلقها «حزب الله» من لبنان باتجاه إسرائيل مساء الجمعة (رويترز)
منظومة القبة الحديدية الإسرائيلية تعترض الصواريخ التي أطلقها «حزب الله» من لبنان باتجاه إسرائيل مساء الجمعة (رويترز)
TT

سقوط جرحى جراء ضربة أصابت مبنى في عرب العرامشة بشمال إسرائيل

منظومة القبة الحديدية الإسرائيلية تعترض الصواريخ التي أطلقها «حزب الله» من لبنان باتجاه إسرائيل مساء الجمعة (رويترز)
منظومة القبة الحديدية الإسرائيلية تعترض الصواريخ التي أطلقها «حزب الله» من لبنان باتجاه إسرائيل مساء الجمعة (رويترز)

أفاد تلفزيون «آي 24 نيوز» الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، بإصابة خمسة أشخاص، أحدهم في حالة حرجة؛ جراء ضربة أصابت مبنى في عرب العرامشة بشمال إسرائيل.

ولم يذكر التلفزيون تفاصيل أخرى.

وكانت جماعة «حزب الله» اللبنانية قد أعلنت، في وقت سابق، اليوم، تنفيذ خمس عمليات استهدفت مواقع عسكرية بشمال إسرائيل، منها وحدة المراقبة الجوية في قاعدة ميرون بالصواريخ الموجهة، و«جرت إصابة تجهيزاتها وتدميرها»، وفقاً لما ذكرته «وكالة أنباء العالم العربي».

ويتبادل الجيش الإسرائيلي وجماعة «حزب الله» اللبنانية القصف عبر الحدود بشكل شبه يومي منذ اندلاع الحرب بقطاع غزة، في السابع من أكتوبر (تشرين الأول) الماضي.


الأسطوري روماريو يتراجع عن اعتزاله للعب مع نجله

البرازيلي روماريو بطل مونديال 1994 (نادي أميركا دي ريو دي جانيرو)
البرازيلي روماريو بطل مونديال 1994 (نادي أميركا دي ريو دي جانيرو)
TT

الأسطوري روماريو يتراجع عن اعتزاله للعب مع نجله

البرازيلي روماريو بطل مونديال 1994 (نادي أميركا دي ريو دي جانيرو)
البرازيلي روماريو بطل مونديال 1994 (نادي أميركا دي ريو دي جانيرو)

سيعود البرازيلي روماريو، بطل مونديال 1994، في سن الـ58 عاماً، عن قرار اعتزاله لمساعدة النادي الذي يرأسه، وفقاً لما أعلن الثلاثاء المهاجم الأسطوري لـ«السيليساو» الذي غادر ملاعب الكرة المستديرة قبل نحو 15 عاماً.

وكتب روماريو عبر حسابه على موقع «إنستغرام»: «لن أشارك في كامل جولات البطولة؛ لكنني سألعب بعض المباريات مع فريق قلبي، وأحقق حلمي الأخير: اللعب إلى جانب نجلي».

وسيتشارك روماريو في صفوف أميركا الذي تأسس عام 1904 ويمر بأزمة اقتصادية، الهجوم مع نجله رومارينيو الذي انضم إلى صفوفه الفريق في مارس (آذار) الماضي.

كما سيرتدي الدولي السابق (70 مباراة، 55 هدفاً) قميص نادي أميركا دي ريو دي جانيرو الذي يرأسه منذ يناير (كانون الثاني)، والذي دافع عن ألوانه لفترة وجيزة في عام 2009، في دوري الدرجة الثانية لولاية ريو دي جانيرو الذي يبدأ في مايو (أيار) وينتهي في أغسطس (آب) المقبلين.

وسيلعب الفريق المتوّج باللقب في دوري الدرجة الأولى لولاية ريو بداية عام 2025؛ حيث تتنافس فرق ريو التي تنتمي إلى نخبة الأندية البرازيلية، مثل فلامنغو وفلومينينسي وفاسكو دا غاما وبوتافوغو.

ومنذ اعتزاله في 2009 بعد مسيرة طويلة زاخرة بالألقاب في دوري بلاده، مع أندية فاسكو دا غاما، وفلومينينسي، وفلامنغو، وفترة قضاها في أوروبا مع أيندهوفن الهولندي، وبرشلونة وفالنسيا الإسبانيين، انخرط روماريو في السياسة، وانتُخب عضواً في مجلس الشيوخ عام 2015، وجُدّد له في عام 2022.


قطر: مفاوضات تبادل المحتجَزين بين «حماس» وإسرائيل تمر بعثرات

وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني (قنا)
وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني (قنا)
TT

قطر: مفاوضات تبادل المحتجَزين بين «حماس» وإسرائيل تمر بعثرات

وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني (قنا)
وزير الخارجية القطري الشيخ محمد بن عبد الرحمن آل ثاني (قنا)

ذكر وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد عبد الرحمن آل ثاني، اليوم الأربعاء، أن مفاوضات تبادل المحتجَزين بين إسرائيل وحركة «حماس» تمر «بمرحلة حساسة»، وتواجه بعض العثرات التي يجري العمل على تجاوزها.

وقال الوزير، في مؤتمر صحافي بثّه التلفزيون: «للأسف المفاوضات ما بين السير قُدماً والتعثر، ونمر في هذه المرحلة بمرحلة حساسة، وفيها بعض من التعثر، ونحاول، قدر الإمكان، معالجة هذا التعثر والمُضي قدماً».

وأشار إلى أن ظروف المنطقة أيضاً تمر «بمرحلة حساسة»، وتشهد صراعات في جبهات مختلفة لها علاقة مباشرة بالحرب الدائرة في قطاع غزة، منذ السابع من أكتوبر (تشرين الأول) الماضي.

وعدّ الوزير القطري أن «هناك ازدواجية في المعايير وتباينات في المواقف وتقييم الصراعات لدى بعض الدول بشأن الحرب في غزة»، مطالباً المجتمع الدولي بأن «تكون المعايير موحّدة وتطبق على الجميع ولا تصنف على أساس مَن المعتدي ومَن الضحية».

كانت هيئة البث الإسرائيلية قد أفادت، يوم السبت الماضي، بأن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو عمل بشكل سري على إعاقة تنفيذ صفقة تبادل المحتجَزين مع حركة «حماس».

وأوضحت الهيئة أنه رغم قرار الحكومة تحديد عدد المعتقلين الفلسطينيين الذين سيُسمح بإطلاق سراحهم مقابل كل إسرائيلي محتجَز في قطاع غزة، فإن نتنياهو كان يتواصل مع مدير المخابرات «الموساد»، ورئيس الوفد الإسرائيلي المفاوض دافيد بارنياع، ويطلب منه تقليص العدد الذي جرت الموافقة عليه في اجتماعات الحكومة.

ويوم الاثنين الماضي، قال مسؤول إسرائيلي إن حركة «حماس» قدمت، في ردها الأخير على مفاوضات تبادل المحتجَزين، عرضاً بالإفراج عن 20 محتجزاً بقطاع غزة، مقابل هدنة مدتها ستة أسابيع، بالإضافة لإطلاق سراح مئات الفلسطينيين.

ونقل موقع «والا» الإسرائيلي عن المسؤول الذي لم يُسمّه، قوله إن «حماس» قدّمت، في ردها، تبريراً لتقليص العدد الذي جرى التوافق عليه سابقاً؛ وهو 40 محتجزاً، بأن العدد الذي جرى التوافق عليه سابقاً لم يعد متاحاً؛ لأن بعض الأسماء التي طُرحت ليست على قيد الحياة، ولأن آخرين في أيدي تنظيمات أخرى.


الإمارات تُؤجل مواجهة دورية... والأنظار على العين والهلال

الظروف الجوية أعاقت حافلة الشارقة عن الوصول لملعب المواجهة في بني ياس (إكس)
الظروف الجوية أعاقت حافلة الشارقة عن الوصول لملعب المواجهة في بني ياس (إكس)
TT

الإمارات تُؤجل مواجهة دورية... والأنظار على العين والهلال

الظروف الجوية أعاقت حافلة الشارقة عن الوصول لملعب المواجهة في بني ياس (إكس)
الظروف الجوية أعاقت حافلة الشارقة عن الوصول لملعب المواجهة في بني ياس (إكس)

أعلنت رابطة دوري المحترفين الإماراتية لكرة القدم عن تأجيل مباراة بني ياس مع الشارقة التي كان مقرراً لها اليوم (الأربعاء) في الجولة الـ19 من منافسات الدوري الإماراتي (دوري أدنوك للمحترفين).

وجاء في قرار الرابطة، الذي تم نشره على الموقع الرسمي للرابطة، أن السبب في التأجيل يعود إلى الظروف الجوية وتعذر وصول حافلة الشارقة إلى مقر الملعب في بني ياس في إمارة أبوظبي.

وكانت الأمطار هطلت بغزارة على دولة الإمارات العربية المتحدة، بشكل تقرر معه تأجيل العديد من الأنشطة الرياضية، حيث كان مقرراً إقامة مباراة العين مع الهلال السعودي في ذهاب الدور قبل النهائي بدوري أبطال آسيا مساء أمس (الثلاثاء) لتقام اليوم (الأربعاء) بسبب الظروف الجوية.


الثانية خلال 24 ساعة... عُمان توقِّع صفقة غاز مسال جديدة

إحدى السفن التابعة لـ«العمانية» المصمَّمة خصيصاً لنقل الغاز الطبيعي المسال (الموقع الإلكتروني للشركة)
إحدى السفن التابعة لـ«العمانية» المصمَّمة خصيصاً لنقل الغاز الطبيعي المسال (الموقع الإلكتروني للشركة)
TT

الثانية خلال 24 ساعة... عُمان توقِّع صفقة غاز مسال جديدة

إحدى السفن التابعة لـ«العمانية» المصمَّمة خصيصاً لنقل الغاز الطبيعي المسال (الموقع الإلكتروني للشركة)
إحدى السفن التابعة لـ«العمانية» المصمَّمة خصيصاً لنقل الغاز الطبيعي المسال (الموقع الإلكتروني للشركة)

وقّعت سلطنة عمان صفقة غاز مسال جديدة، هي الثانية لها خلال الساعات الـ24 الأخيرة. إذ أعلنت الشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال توقيع اتفاقية لبيع وشراء الغاز الطبيعي المسال مع شركة «شل» للتجارة (الشرق الأوسط).

وقالت وكالة الأنباء العمانية الرسمية إن الاتفاقية تتعلق بتوريد ما يصل إلى 1.6 مليون طن متري سنوياً من الغاز الطبيعي المسال لشركة «شل» بدءاً من عام 2025 وتمتد لعشرة أعوام.

وكانت «العُمانية للغاز الطبيعي المسال» قد وقّعت (الثلاثاء) اتفاقية مع شركة «جيرا» اليابانية، لتوريد ما يصل إلى 0.8 مليون طن متري سنويّاً من الغاز الطبيعي المسال من المجمع الصناعي لـ«العمانية» لصالح «جيرا» على مدار 10 أعوام بدءاً من عام 2025.

ووفق بيان صادر، فإن الاتفاقية سوف تسهم في رفد التعاون القائم بين الشركتين، حيث تعد شركة «جيرا» أكبر مستورد للغاز الطبيعي المسال من سلطنة عُمان في اليابان، كما تتطلع الشركة «العُمانية للغاز الطبيعي المسال» من خلال هذا التعاون إلى ترسيخ مكانتها في الأسواق اليابانية. إذ تعد اليابان إحدى أبرز الوجهات للغاز الطبيعي المسال من سلطنة عُمان على مدى العقدين الماضيين.

ومن شأن هذه الاتفاقيات أن ترفع من إيرادات الموازنة العامة لسلطنة عمان، التي أظهرت أن هناك تراجعاً في الفائض بنسبة 44.3 في المائة إلى 207 ملايين ريال في فبراير (شباط) الماضي، مقارنةً مع 372 مليون ريال في الفترة نفسها من 2023.

وبلغت إيرادات الموازنة 1.958 مليار ريال في فبراير، بتراجع نسبته 9 في المائة مقابل 2.148 مليار ريال في الفترة المقابلة قبل عام.

ويرجع هذا التراجع، إلى انخفاض صافي إيرادات النفط 4 في المائة إلى 1.1 مليار ريال وانخفاض صافي إيرادات الغاز 46 في المائة إلى 281 مليون ريال.


بروسيا دورتموند... كيف تفوّق على أتلتيكو مدريد؟

لاعبو الفريق الألماني يحتفلون بالتأهل (إ.ب.أ)
لاعبو الفريق الألماني يحتفلون بالتأهل (إ.ب.أ)
TT

بروسيا دورتموند... كيف تفوّق على أتلتيكو مدريد؟

لاعبو الفريق الألماني يحتفلون بالتأهل (إ.ب.أ)
لاعبو الفريق الألماني يحتفلون بالتأهل (إ.ب.أ)

كانت ليلة من الليالي الخوالي حينما انتفض بوروسيا دورتموند الألماني بفوزه المثير 4 - 2 على أتلتيكو مدريد مساء الأربعاء، ضمن منافسات إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

وتغلب دورتموند على تأخره 2 - 1 في مباراة الذهاب ليفوز بدور الثمانية 5 - 4 في مجموع المباراتين، وفعل ذلك بعاطفة وإلحاح كانا من مبادئه في السابق.

ويحتل دورتموند حالياً المركز الخامس في الدوري الألماني، وتم إقصاؤه من كأس ألمانيا، في يناير (كانون الثاني) الماضي. لم يكن موسماً لنتذكره. لقد افتقروا إلى الثبات والكثافة والحيوية الهجومية. في الدوري، سجّلوا أهدافاً أقل من جميع الفرق التي تعلوهم حالياً.

لكن شخصيتهم في دوري أبطال أوروبا كانت مختلفة طوال العام، وليس أكثر من ذلك ضد فريق دييغو سيموني المتشدد، الذي تم إقصاؤه بأهداف جوليان براندت، وإيان ماتسن، ونيكلاس فولكروغ ومارسيل سابيتزر.

ترزيتش كان له دور كبير في قيادة الفريق إلى التأهل (أ.ب)

لقد نسي الكثيرون أن هذا الإصدار من الفريق يمكن أن يكون موجوداً. سيشهد العام المقبل مرور عقد من الزمن على رحيل يورغن كلوب إلى ليفربول. على الرغم من أن تلك الفترة لم تكن سلسة تماماً، فإن تلك الفترة شهدت انجراف النادي بعيداً عن الهوية التي صاغها كلوب. في ذلك الوقت، كانوا فريقاً اشتُهر من خلال الضغط المضاد الذي لا يكل.

وفي السنوات التي تلت ذلك، تلاشت تلك الهوية، تاركة فريقاً يعتمد بشكل متزايد على القيادة الفردية ويعتمد على أداء عدد قليل من اللاعبين النجوم.

كان جادون سانشو وإيرلينغ هالاند وجود بيلينغهام جميعاً من التعويذات التي سمحت للمشهد بالاستمرار، إلى حد ما، وضمنوا عدم تراجع أداء دورتموند تماماً.

عشاق دورتموند سهروا حتى الصباح فرحاً بتأهل الفريق إلى نصف النهائي (أ.ب)

وقد تعرض إدين ترزيتش، المدرب الحالي، للسخرية من هذه الانتقادات. ويشير منتقدوه إلى أن كرة القدم التي يقدمها تيرزيتش تفتقر إلى الإلهام، وأن جودة فرقه لا تقل جودة عن اللاعبين الذين تضمهم. وكانت إحدى أكبر مشكلاته، منذ توليه المنصب بشكل دائم في عام 2022، هي أن جودة فريقه آخذة في الانخفاض بشكل مطرد. لم يعد هناك هالاند أو بيلينغهام. هناك بعض الأضواء الرائدة، لكن لا أحد تخاف منه الفرق الأخرى أو يستمتع به المحايدون.

في أسوأ حالاته، كان دورتموند تحت قيادة ترزيتش فوضوياً. لكن حتى في أفضل حالاتهم، فإن جودة العمل مهتزة بسبب الدفاع وغير مقنعة على الإطلاق.

يسعى إدين ترزيتش جاهداً لاستعادة الثقة في أنه يمكن أن يكون القائد المثالي لفريق «بي فِي بي» BVB على المدى الطويل.

سابيتزر يحتفل بعد الفوز الكبير (إ.ب.أ)

تعني هذه الهوية الضعيفة أنه لا يمكن لأحد التأكد من كيفية أدائه من أسبوع إلى آخر. كان دورتموند تحت قيادة كلوب نتاج البيئة الإقليمية للنادي - الصناعة الثقيلة والأجواء المحمومة في ملعب ويستفالنستاديون. وكانت الرمزية والتآزر واضحين.

على العكس من ذلك، فإن إحدى المشاكل التي يواجهها دورتموند هي كيف يبدو الفريق في غير مكانه. إنهم يخرجون من النفق نفسه ويرتدون القميص نفسه، لكنهم ليسوا في الحقيقة من المكان نفسه.

لكن الأداء في دوري أبطال أوروبا تحدى هذا التصور مراراً وتكراراً. كان دورتموند بقيادة ترزيتش ممتازاً (لأسباب مختلفة) في كلتا المباراتين ضد نيوكاسل يونايتد في دور المجموعات. لقد كانوا رائعين في سان سيرو أيضاً، حيث تغلبوا على ميلان.

علاوة على ذلك، تميزت تلك المباريات بجميع أنواع العروض الفردية البارزة، والتي كانت مرة أخرى تتعارض بشكل كبير مع اتجاهات الموسم وتلك التي كانت سائدة في هذه الحقبة الأخيرة. لقد خاض نيكو شلوتربيك وماتس هاملز بطولات استثنائية. وكان لجوليان براندت ومارسيل سابيتزر وسانشو تأثير عميق أيضاً.

جماهير دورتموند عرفت بعشقها الكبير لفريقها (رويترز)

وكانت ليلة الثلاثاء أوضح مثال على تلك الازدواجية الغريبة. قام شلوتربيك باثنين من أفضل التدخلات الأخيرة التي يمكن أن تأمل في رؤيتها، واحدة في الشوط الأول والأخرى في الشوط الثاني.

هوميلز، الذي لم يحالفه الحظ في تسجيل هدف في مرماه، اندفع في الدفاع، وبتمريرة متألقة، كان مهندس الهدف الأول في المباراة. كان سابيتزر وبراندت ممتازين بالقدر نفسه، حيث كانا ديناميكيين وعموديين، وكانا عازمين على فرض نفسيهما في المساء.

ربما كان الجمع بين الاثنين الذي أدى إلى فوز فولكروغ برأسية على مستوى دورتموند في مجموع المباراتين هو أفضل جزء من اللعب طوال 180 دقيقة من المواجهة. كان سانشو ناضجاً مع الكرة. كان إيان ماتسن فعالاً للغاية. رايرسون، كان، فولكروغ.

الرباعية الألمانية لن تُنسى من ذاكرة جماهير أتلتيكو (أ.ب)

النقطة الأوسع هي أن كل شيء نجح. بطريقة ما. أحد أكبر عيوب دورتموند هو عدم قدرته على السيطرة على الكرة. إنهم يفتقرون إلى اللاعب رقم 6 القادر على ضبط إيقاع المباراة والتأكد من أنها لا ترتد ذهاباً وإياباً بين خطي المرمى. إنه خلل قاتل، ولمدة 20 دقيقة في الشوط الثاني، عندما سجل أتلتيكو هدفين وبدا أنه سيطر على الكرة، بدا أن الأمر كلفهم مرة أخرى. ولكن من خلال قوة الإرادة، والاصطفاف النادر بين اللاعبين النجوم الذين يمتلكهم ترزيتش، والارتفاعات السريعة في القوة مع ما يكفي من الهدوء والرقي، تمكنوا من جعل الأمر غير مهم.

التغلب على العيوب؟ نقاط الضعف الخارجية؟ هل تلاحق بلا هوادة خصماً يُفترض أنه أقوى، ثم تجد ما يكفي من الرقي، عندما يكونون في حالة ذهول وارتباك، لإبعادهم؟

هذه هي صفات دورتموند النموذجية التي تنتمي إلى عصر مختلف. إن ظهورهم مرة أخرى في هذه المرحلة من الموسم ليس له أي تأثير على المحادثة الأوسع حول ترزيتش، ولا على المخاوف الأوسع بشأن فريقه ومستقبله.


غندوغان: برشلونة «دمر نفسه» أمام سان جيرمان

إيلكاي غندوغان لاعب وسط برشلونة (أ.ب)
إيلكاي غندوغان لاعب وسط برشلونة (أ.ب)
TT

غندوغان: برشلونة «دمر نفسه» أمام سان جيرمان

إيلكاي غندوغان لاعب وسط برشلونة (أ.ب)
إيلكاي غندوغان لاعب وسط برشلونة (أ.ب)

قال إيلكاي غندوغان لاعب وسط برشلونة إن فريقه يتحمل وحده المسؤولية بعد أن أهدر تقدمه ليخسر أمام باريس سان جيرمان ويودع دوري أبطال أوروبا لكرة القدم مساء الثلاثاء.

وبعد الفوز 3-2 في باريس والتقدم 1-صفر بهدف مبكر من رافينيا في مباراة إياب دور الثمانية، لعب برشلونة بعشرة لاعبين عندما تلقى رونالد أراوخو البطاقة الحمراء قبل أن يسيطر باريس سان جيرمان على المباراة وينتفض ويعود في النتيجة.

وقال غندوغان لشبكة «تي إن تي سبورتس» «أشعر بخيبة أمل وإحباط كبيرين. كنا نسيطر تماما على المباراة وتقدمنا بهدف قبل أن ندمر أنفسنا».

وتابع: «نعم (البطاقة الحمراء غيرت مجرى المباراة). هذا هو دوري أبطال أوروبا. بغض النظر عن المنافس، في مثل هذه المواجهات المهمة مع اللعب بعشرة لاعبين في وقت مبكر جدا. يصبح الأمر مستحيلا وتودع المسابقة للأسف».

وبعد الهزيمة الثلاثاء وبخ تشافي هرنانديز مدرب برشلونة الحكم إشتفان كوفاتش وقال إن أداءه كلف النادي الإسباني خسارة مكانه في الدور قبل النهائي.

وأشهر كوفاتش البطاقة الحمراء لأراوخو وتشافي، كما تلقى خمسة من لاعبي برشلونة بطاقات صفراء.

واتفق غندوغان مع رأي مدربه بشأن الحكم قائلا إنه كان يجب أن يحصل على ركلة جزاء بعد تدخل من فيتينيا لاعب باريس سان جيرمان داخل المنطقة.

وتلقى تشافي مدرب برشلونة بطاقة حمراء بسبب الاحتجاج بشكل عنيف على قرار للحكم وركل لوحة الإعلانات الموجودة أمام الحكم الرابع. وبعد فترة طُرد مدرب حراس برشلونة أيضا.

وقال اللاعب الألماني: «لم أشاهد معظم اللقطات المثيرة في الإعادة حتى الآن لكني شعرت أنه كان سريعا للغاية في إشهار البطاقات الصفراء».

وأضاف: «في الشوط الثاني، أعتقد أنني كان يجب أن أحصل على ركلة جزاء. بدا واضحا أنه يركلني وإذا لم يكن الأمر كذلك فإنني كنت سأستمر في الركض. كانت ركلة جزاء بالنسبة لي».

وأردف: «هذا ما قلته له، على الأقل لكي يراجع المخالفة وأعطاني بطاقة صفراء. لا أعرف كيف ظهرت المخالفة على شاشة التلفزيون ربما أكون مخطئا».