الفنانة عارفة عبد الرسول تلفت الاهتمام بحديثها عن حياتها الشخصية

الفنانة عارفة عبد الرسول تلفت الاهتمام بحديثها عن حياتها الشخصية

الثلاثاء - 2 رجب 1444 هـ - 24 يناير 2023 مـ رقم العدد [ 16128]

خطفت الفنانة المصرية عارفة عبد الرسول اهتمام الجمهور المصري خلال الساعات الماضية، عقب ظهورها في برنامج «كلام الناس» على قناة «MBC مصر» مساء الأحد، وتحدثها عن تفاصيل حياتها الشخصية.
وتسببت تصريحاتها في تصدر اسمها قائمة الأكثر بحثاً على «غوغل»، حيث حظيت بتفاعل لافت بين جمهور «السوشيال ميديا» في مصر.
وقالت عبد الرسول إنها عملت كثيراً جداً خلال طفولتها في الإسكندرية، مع والدها في محل بقالة: «كنت أركب العجلة وأروح أجيب بضاعة، وأقطع بسطرمة وجبنة رومي».
وأضافت أنها عملت كوافيرة لمدة سنة عقب تحويل محل البقالة إلى صالون كوافير، قبل أن يفشل المشروع. وكشفت أنها عملت مندوبة تأمين خلال فترة تعليمها الجامعي، لأنها تعودت الإنفاق على نفسها.
وعارفة عبد الرسول ممثلة وقاصة، من مواليد حي الحضرة باﻹسكندرية، تخصصت بشكل كبير في مجال الحكي على خشبات المسارح في مصر، وعملت في البداية من خلال إذاعة اﻹسكندرية خلال حقبة الثمانينات، ثم التحقت بفرقة الورشة المسرحية، حيث قدمت أشهر عروضها الحكائية «حكايات بنت البقال» التي أكسبتها شهرة واسعة في الأوساط الثقافية، وإلى جانب المسرح والحكي، شاركت في بطولة عدد من الأعمال الفنية خصوصاً بعد انتقالها للعيش في مدينة القاهرة، منها «موجة حارة»، و«من دون ذكر أسماء»، و«إمبراطورية مين»، و«تحت الأرض»، و«الآنسة فرح»، و«خلّي بالك من زيزي»، و«رجالة البيت»، و«ملحمة موسى».
وعن علاقتها بزوجها، قالت إنهما كانا زميلين بكلية الفنون الجميلة، وإنهما زوجان متفاهمان، مؤكدة أنها «كانت تتعامل بالصبر مع زوجها، وكانت تلتزم الصمت التام وقت الخلافات، ثم تبدأ في عتابه، بعد الهدوء». موضحةً أن «اسمه مصطفى درويش، ويعمل مخرجاً، وتناديه بـ(أستاذ مصطفى) في العمل، وهو يناديها بـ(أستاذة عارفة)».


اختيارات المحرر

فيديو