«مانجا للإنتاج» تطلق فيلم «الرحلة» باللغة الصينية في هونغ كونغ

جانب من عرض الفيلم على مسرح سايبر بورت في هونغ كونغ (الشرق الأوسط)
جانب من عرض الفيلم على مسرح سايبر بورت في هونغ كونغ (الشرق الأوسط)
TT

«مانجا للإنتاج» تطلق فيلم «الرحلة» باللغة الصينية في هونغ كونغ

جانب من عرض الفيلم على مسرح سايبر بورت في هونغ كونغ (الشرق الأوسط)
جانب من عرض الفيلم على مسرح سايبر بورت في هونغ كونغ (الشرق الأوسط)

أطلقت شركة «مانجا للإنتاج»، التابعة لمؤسسة محمد بن سلمان «مسك»، العرض الأول من فيلم «الرحلة» باللغة الصينية في مسرح «سايبر بورت»، الذي يعد من أكبر المسارح في مدينة هونغ كونغ.
وتزامن مع العرض الأول للفيلم، إقامة مؤتمر التعاون بين آسيا والشرق الأوسط وشمال أفريقيا بحضور كبير من الجهات الحكومية والقنصليات الدبلوماسية العربية، وحضور لافت من كبرى القنوات والمنصات الإخبارية ورواد صناعة المحتوى في المجالين الإبداعي والترفيهي ومجال التوزيع.
وأوضح الرئيس التنفيذي لشركة «مانجا للإنتاج» الدكتور عصام بخاري، أن الشركة تهدف إلى بناء صداقة فريدة مع شركائنا في الصين في مجالات صناعة وتوزيع المحتوى الإبداعي وتدريب المواهب، ومشاركة المحتوى السعودي الخاص بنا، بدءاً من «الرحلة»، الذي استطاع تسجيل نجاحات مميزة وكبصمة سعودية في عالم الفن والإبداع ومجال صناعة المحتوى في مختلف أسواق العالم.
وأكد أن ما وجده خلال إطلاق الفيلم من حفاوة واهتمام رسمي وشعبي في وسائل الإعلام الصينية، يعد مؤشراً قوياً على الدور الحيوي الذي يلعبه المحتوى والإعلام في تعزيز علاقات الصداقة والتبادل الثقافي والتجاري بين المملكة العربية السعودية والصين.
واستوحيت قصة فيلم «الرحلة» الذي أنتج بتعاون سعودي ياباني بين «مانجا للإنتاج» و«توي أنيميشن» من تاريخ شبه الجزيرة العربية، وتقص حياة «أوس»، الخزاف صاحب الماضي الغامض، الذي يخوض معركة طاحنة للدفاع عن مدينته بعزيمة وإصرار، وذلك لتكوين تصور خيالي تاريخي لإلهام الأجيال القادمة، كما حظي بأصداء إيجابية وبردود فعل حماسية من الجمهور ووسائل الإعلام والنقاد.
وجرى على هامش المؤتمر توقيع اتفاقية توزيع فيلم «الرحلة» بين «مانجا للإنتاج» ومنصة «ماي تي في سوبر»، التي تعد أكبر منصات البث في هونغ كونغ، وسيعرض بدءاً من يوم 19 ديسمبر (كانون الأول)، في هونغ كونغ، وأثناء العطلة الموسمية الشتوية في مدينة ماكاو.
يذكر أن «مانجا للإنتاج» عقدت اتفاقية حصرية مع «صالون فيلمز» و«ديجيتال ديلايتس» لتوزيع فيلم «الرحلة» في 15 دولة آسيوية، كما يعرض في أكثر من 49 منصة حول العالم، وبـ5 لغات مما يمنح للمشاهدين فرصة التعرف على ثقافة شبه الجزيرة العربية وتاريخها المليء بالقصص الملهمة، وحصد «الرحلة» مؤخراً جائزة «سيبتيميوس» في هولندا تحت تصنيف أفضل فيلم تجريبي، حيث يعد أول فيلم سينمائي سعودي وعربي يحصد جائزة أفضل فيلم تجريبي في المهرجانات الدولية.


مقالات ذات صلة

«أمانة» السعودية تجلي 1765 شخصاً لـ32 دولة من السودان

شمال افريقيا «أمانة» السعودية تجلي 1765 شخصاً لـ32 دولة من السودان

«أمانة» السعودية تجلي 1765 شخصاً لـ32 دولة من السودان

نقلت سفينة «أمانة» السعودية، اليوم (الخميس)، نحو 1765 شخصاً ينتمون لـ32 دولة، إلى جدة، ضمن عمليات الإجلاء التي تقوم بها المملكة لمواطنيها ورعايا الدول الشقيقة والصديقة من السودان، إنفاذاً لتوجيهات القيادة. ووصل على متن السفينة، مساء اليوم، مواطن سعودي و1765 شخصاً من رعايا «مصر، والعراق، وتونس، وسوريا، والأردن، واليمن، وإريتريا، والصومال، وأفغانستان، وباكستان، وأفغانستان، وجزر القمر، ونيجيريا، وبنغلاديش، وسيريلانكا، والفلبين، وأذربيجان، وماليزيا، وكينيا، وتنزانيا، والولايات المتحدة، وتشيك، والبرازيل، والمملكة المتحدة، وفرنسا، وهولندا، والسويد، وكندا، والكاميرون، وسويسرا، والدنمارك، وألمانيا». و

«الشرق الأوسط» (جدة)
الخليج السعودية تطلق خدمة التأشيرة الإلكترونية في 7 دول

السعودية تطلق خدمة التأشيرة الإلكترونية في 7 دول

أطلقت السعودية خدمة التأشيرة الإلكترونية كمرحلة أولى في 7 دول من خلال إلغاء لاصق التأشيرة على جواز سفر المستفيد والتحول إلى التأشيرة الإلكترونية وقراءة بياناتها عبر رمز الاستجابة السريعة «QR». وذكرت وزارة الخارجية السعودية أن المبادرة الجديدة تأتي في إطار استكمال إجراءات أتمتة ورفع جودة الخدمات القنصلية المقدمة من الوزارة بتطوير آلية منح تأشيرات «العمل والإقامة والزيارة». وأشارت الخارجية السعودية إلى تفعيل هذا الإجراء باعتباره مرحلة أولى في عددٍ من بعثات المملكة في الدول التالية: «الإمارات والأردن ومصر وبنغلاديش والهند وإندونيسيا والفلبين».

«الشرق الأوسط» (الرياض)
يوميات الشرق «ملتقى النقد السينمائي» نظرة فاحصة على الأعمال السعودية

«ملتقى النقد السينمائي» نظرة فاحصة على الأعمال السعودية

تُنظم هيئة الأفلام السعودية، في مدينة الظهران، الجمعة، الجولة الثانية من ملتقى النقد السينمائي تحت شعار «السينما الوطنية»، بالشراكة مع مهرجان الأفلام السعودية ومركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء). ويأتي الملتقى في فضاءٍ واسع من الحوارات والتبادلات السينمائية؛ ليحل منصة عالمية تُعزز مفهوم النقد السينمائي بجميع أشكاله المختلفة بين النقاد والأكاديميين المتخصصين بالدراسات السينمائية، وصُناع الأفلام، والكُتَّاب، والفنانين، ومحبي السينما. وشدد المهندس عبد الله آل عياف، الرئيس التنفيذي للهيئة، على أهمية الملتقى في تسليط الضوء على مفهوم السينما الوطنية، والمفاهيم المرتبطة بها، في وقت تأخذ في

«الشرق الأوسط» (الظهران)
الاقتصاد مطارات السعودية تستقبل 11.5 مليون مسافر خلال رمضان والعيد

مطارات السعودية تستقبل 11.5 مليون مسافر خلال رمضان والعيد

تجاوز عدد المسافرين من مطارات السعودية وإليها منذ بداية شهر رمضان وحتى التاسع من شوال لهذا العام، 11.5 مليون مسافر، بزيادة تجاوزت 25% عن العام الماضي في نفس الفترة، وسط انسيابية ملحوظة وتكامل تشغيلي بين الجهات الحكومية والخاصة. وذكرت «هيئة الطيران المدني» أن العدد توزع على جميع مطارات السعودية عبر أكثر من 80 ألف رحلة و55 ناقلاً جوياً، حيث خدم مطار الملك عبد العزيز الدولي بجدة النسبة الأعلى من المسافرين بـ4,4 مليون، تلاه مطار الملك خالد الدولي في الرياض بـ3 ملايين، فيما خدم مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة قرابة المليون، بينما تم تجاوز هذا الرقم في شركة مطارات الدمام، وتوز

«الشرق الأوسط» (الرياض)
شمال افريقيا فيصل بن فرحان وغوتيريش يبحثان وقف التصعيد في السودان

فيصل بن فرحان وغوتيريش يبحثان وقف التصعيد في السودان

بحث الأمير فيصل بن فرحان بن عبد الله وزير الخارجية السعودي والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، اليوم (الخميس)، الجهود المبذولة لوقف التصعيد العسكري بين الأطراف في السودان، وتوفير الحماية اللازمة للمدنيين السودانيين والمقيمين على أرضه. وأكد الأمير فيصل بن فرحان، خلال اتصال هاتفي أجراه بغوتيريش، على استمرار السعودية في مساعيها الحميدة بالعمل على إجلاء رعايا الدول التي تقدمت بطلب مساعدة بشأن ذلك. واستعرض الجانبان أوجه التعاون بين السعودية والأمم المتحدة، كما ناقشا آخر المستجدات والتطورات الدولية، والجهود الحثيثة لتعزيز الأمن والسلم الدوليين.

«الشرق الأوسط» (الرياض)

المسلسلات القصيرة تُعيد فرض حضورها على خريطة دراما مصر

TT

المسلسلات القصيرة تُعيد فرض حضورها على خريطة دراما مصر

تفرض المسلسلات القصيرة وجودها مجدداً على الساحة الدرامية المصرية خلال موسم الصيف، بعدما أثبتت حضورها بقوّة في موسم الدراما الرمضانية الماضي، وحقّقت نجاحاً ملحوظاً على الشاشات والمنصات.

ومن بين المسلسلات المُنتظر عرضها في حلقات قصيرة: «مطعم الحبايب»، و«موعد مع الماضي»، و«6 شهور»، و«السراب».

ويشهد «مطعم الحبايب» التعاون الدرامي الثالث بين أحمد مالك وهدى المفتي، بعد مشاركتهما في مسلسلَي «تحقيق» و«بيمبو». كما يشارك في المسلسل كل من انتصار، وبيومي فؤاد، وسامي مغاوري؛ وهو من تأليف مريم نعوم وإخراج عصام عبد الحميد، وتدور أحداثه في إطار من الإثارة والتشويق والكوميديا.

بدوره، يُعدّ مسلسل «موعد مع الماضي»، من بطولة آسر ياسين وصبا مبارك ومحمود حميدة وشريف سلامة، من بين الأعمال المنتظر عرضها قريباً عبر منصة «نتفليكس» التي نشرت الإعلان التشويقي، وكتبت عبر صفحتها الرسمية في «فيسبوك»: «هذه الحكاية ليست لها سوى سكة واحدة»؛ علماً أنّ أحداث العمل المقتبس من مسلسل «مَن قتل سارة» تدور في قالب تشويقي مثير.

خالد النبوي ونجله نور (صفحة نور النبوي في «فيسبوك»)

ويخوض الفنان المصري الشاب نور النبوي أولى بطولاته الدرامية عبر مسلسل «6 شهور»، ويشاركه البطولة، نور إيهاب، ومجدي بدر، وعدد كبير من ضيوف الشرف؛ وهو من إخراج مصطفى السولي. كما يستعد الفنان خالد النبوي لعرض مسلسل «السراب» الذي تشاركه بطولته يسرا اللوزي؛ وهو من تأليف هشام هلال وإخراج أحمد خالد، وتدور أحداثه في إطار من التشويق والإثارة.

من جهته، أعلن الكاتب المصري هشام هلال أنّ «مسلسل (السراب) سيُعرض خلال شهر سبتمبر (أيلول) المقبل في 10 حلقات». وأوضح لـ«الشرق الأوسط» أنه «مقتبس من عمل فنّي أسترالي غير متداول عربياً، وتفاصيله العامة تدور في إطار اجتماعي تشويقي»، مشيراً إلى أنه أضاف شخصيات جديدة ليست موجودة في العمل الأصلي.

مسلسل «السرداب» من بطولة رانيا يوسف (صفحة الفنانة في «فيسبوك»)

وأشاد هلال بالتوجُّه لتقديم حلقات درامية قصيرة، مؤكداً أنّ «التركيز الدرامي على موسم واحد فقط أمرٌ صعب ويحول دون تشغيل كثير من العاملين الفنّيين». كما لفت إلى أنّ «الموسم الرمضاني على مدار سنوات تضمّن أعمالاً جيّدة، لكنْ لم يُلتَفت إليها خلال العرض من جرّاء الزخم الدرامي».

وتوقّف عند «شعور بعض العاملين في الوسط الفنّي بالظلم من جراء عدم مشاركتهم في موسم رمضان، والانتظار لعام كامل ليتمكنوا من اللحاق به مجدداً»، مؤكداً أنّ «المواسم الجديدة عملت على إثراء الصناعة، وساعدت على إتاحة العمل المتواصل للجميع، خصوصاً إذا توافرت النصوص المميّزة القادرة على جذب الجمهور، سواء في حلقات قصيرة أم طويلة».

وكانت «نتفليكس» قد أعلنت في وقت سابق عن عرض مسلسل «البحث عن علا 2»، من بطولة هند صبري وظافر العابدين، من دون التطرُّق إلى تفاصيل العمل وعدد حلقاته. وبجانب المسلسلات المذكورة، تنتظر الفنانة إسعاد يونس عرض مسلسل «تيتا زوزو» في الفترة المقبلة، وكذلك من المُنتظر أن ينافس مسلسل «السرداب» من بطولة رانيا يوسف في موسم الصيف الحالي.