عاصم العواد لـ«الشرق الأوسط»: لا أتعجل بطولة الأفلام التجارية

عاصم العواد لـ«الشرق الأوسط»: لا أتعجل بطولة الأفلام التجارية

الممثل السعودي قال إنه لم يتوقع الإقبال اللافت على فيلمه بـ«البحر الأحمر»
الأحد - 10 جمادى الأولى 1444 هـ - 04 ديسمبر 2022 مـ
أبطال فيلم «أغنية الغراب»

أعرب الفنان السعودي عاصم العواد عن شعوره بالفخر بعد عرض فيلمه الجديد «أغنية الغراب» لأول مرة ضمن فعاليات الدورة الثانية من مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي، وذلك بعد أسابيع من اختياره لتمثيل المملكة العربية السعودية من قِبل هيئة الأفلام، ضمن ترشيحات القائمة الطويلة، لأفضل فيلم أجنبي، بجائزة الأوسكار الأميركية.

وكشف العواد في حواره مع «الشرق الأوسط» كواليس اختياره لتجسيد دور «ناصر الغراب» في فيلم «أغنية الغراب» قائلاً: «البداية كانت من خلال توصية من المخرج على الكلثمي، للمخرج محمد السلمان لترشيحي لأداء دور البطولة، فأحب السلمان أن يجري تجارب أداء للمشاركين في العمل كافة، وقمت بالفعل بأداء تلك التجارب على شخصية (ناصر)، والحمد لله استطعت اجتياز التجارب، والحصول على دور البطولة، ومع بداية قراءة ورق الفيلم، وقعت في غرام هذا الشاب البسيط (ناصر) الذي يخاطب المشاعر الإنسانية للجمهور».

موضحاً أنه «حينما قرأ ورق الفيلم في المرة الأولى لم تصله فكرة الفيلم: «جمعينا لم يستوعب فكرة الفيلم في الجلسات الأولى، ولكن في المرة الثانية بدأت في الاستيعاب، إلى أن جاءت الجلسات الكبرى التي استمرت لمدة شهرين وجمعتني بالمخرج والمؤلف محمد السلمان، وهنا اتضحت لي الفكرة بشكل كامل، وأعتقد أننا نجحنا في النهاية في إيصال فكرة الفيلم بسبب التناغم الكبير بين طاقم العمل».


ويؤكد الفنان الشاب أنه «لم تكن هناك صعوبات كبيرة خلال تصوير العمل، ربما الصعوبة كانت تنحصر في الخط الزمني الذي كنا نصور فيه، حيث إن الأحداث تدور عام 2002، ونحن نصور الفيلم في عام 2020. والحمد لله استطعنا تجاوز هذه المعضلة من خلال فريق العمل الذي قدم مجهوداً وافراً من أجل خروج الفيلم بالشكل السليم».

وقال العواد إن «الفيلم يندرج تحت بند أفلام المهرجانات أكثر من كونه فيلماً تجارياً»، موضحاً: «هناك أفلام مهرجانات، وأفلام أخرى لشباك التذاكر، وأنا أحببت أن يكون فيلمي الأول السينمائي الذي أقوم ببطولته هو فيلم مهرجانات، وذلك لأن الأفلام التجارية قادمة بلا شك، فأنا أحببت خوض هذه المغامرة في بداية مشواري لكي أتخلص من القلق، خصوصاً أنني لا أتعجل بطولة الأفلام التجارية».

وعلق على نهاية الفيلم التي أثارت استغراب الكثير من المشاهدين قائلاً: «يبدو أن مخرج ومؤلف الفيلم فضلا أن تكون النهاية مفتوحة، وتركا للمشاهد حرية الاختيار في تحديد النهاية التي يريدها، فالبعض يرى أن البطل توفي في النهاية، والبعض الآخر يعتقد أنه ما زال على قيد الحياة».

وأعرب العواد عن افتخاره بعرض فيلمه في مهرجان كبير ومهم مثل «البحر الأحمر»، لافتاً: «العرض الأول للفيلم كان ممتعاً ومثيراً للغاية، وأكثر ما أسعدني هو الإقبال الكبير على مشاهدة العرضين الأول والثاني بالمهرجان وهو ما لم أتوقعه».

مشيراً إلى أن «اختيار الفيلم لتمثيل السعودية في ترشيحات الأوسكار للدورة الجديد أمر يدعو للفخر، ونجاح كبير للسينما السعودية وللصناعة السعودية ولهيئة الأفلام، كما أنها نقلة في مسيرتي وخطوة مهمة تدفعني للأمام، لا سيما أنها في بداية مشواري الفني، وأدعو الله ألا تتوقف المسيرة، وأن يحقق الفيلم إنجازات أخرى خلال الفترة المقبلة».

وأكد الفنان الشاب أن «المملكة تعيش راهناً فترة ازدهار في الإنتاج السينمائي والدرامي، من خلال الدعم الحكومي، بالإضافة إلى الحماس الكبير الذي يدفع المنتجين لتقديم أعمال جديدة، تسهم في اكتشاف مخرجين وممثلين ومؤلفين جدد».

وكشف العواد أنه تم الانتهاء من تصوير دوره في فيلم «الخطابة» الذي تنتجه شركة «نتفليكس»، وهو من إخراج عبد المحسن الضبعان، ومن بطولة حسام الحارثي، وريم الحبيب، ونور الخضراء».

فيلم «أغنية الغراب» من تأليف وإخراج محمد السلمان، وبطولة كل من عاصم العواد، وإبراهيم الخير الله، وعبد الله الجفال، وتدور قصته حول شاب بسيط وساذج يدعي (ناصر) مريض بسرطان الدماغ، إلا أنه يرفض العلاج قبل أن يلتقي فتاة غامضة ومختلفة عنه تنسيه مرضه، فيحاول الوصول إليها فتصعب عليه المهمة، لكنه لم يستسلم، فاستعان بصديق له استعار منه إحدى قصائده ليهديها على لسانه للفتاة في إطار كوميدي ساخر.


السعودية السعودية

اختيارات المحرر

فيديو