سوسن الأبطح
صحافية وكاتبة انضمت إلى جريدة «الشرق الأوسط» عام 1988. وعملت مراسلة ثقافية من باريس وكاتبة للمواد الثقافية والمنوعات وكاتبة رأي. كما أنها أستاذة ومحاضرة في اللغة العربية وآدابها في الجامعة اللبنانية وجامعات أخرى. تحمل درجة دكتوراه دولة في الآداب من جامعة باريس – السوربون
يوميات الشرق أعلام الدول الشقيقة ترفرف في معرض طرابلس للمناسبة العربية

انطلاق احتفاليات «طرابلس عاصمة للثقافة العربية 2024»

أطلق رئيس الحكومة نجيب ميقاتي فعاليات طرابلس عاصمة للثقافة العربية في احتفال رسمي استضافه «معرض رشيد كرامي الدّولي» في طرابلس.

سوسن الأبطح (بيروت)
يوميات الشرق واحدة من حفلات مهرجانات بعلبك

مهرجانات الصيف في لبنان بين الإبقاء والإلغاء

هي الفترة التي تُعلِن فيها المهرجانات اللبنانية عن برامجها بأجواء احتفالية إيذاناً باقتراب موسم الصيف والإجازات، ووصول المغتربين والسياح.

سوسن الأبطح (بيروت)
ثقافة وفنون يحيى جابر على المسرح

يحيى جابر: لبنان مصدر إلهام ولحظة درامية مستمرة

ثمة كثافة عروض مسرحية لافتة في بيروت، والخشبات كلها محجوزة إلى ستة أشهر مقبلة، لكن غالبية الأعمال عابرة، وقليل منها يمكن اعتباره محطة تبقى في الذاكرة.

سوسن الأبطح (بيروت)
كتب برنارد  بيفو

برنار بيفو الصحافي الذي حوّل الأدب إلى مطلب شعبي

«برنار بيفو أسطورة حقيقية في الحياة الثقافية الفرنسية»، هكذا وصفه صديقه الصحافي فيليب لابرو، إثر الإعلان عن خبر وفاته يوم الاثنين الماضي عن عمر 89 عاماً.

سوسن الأبطح (بيروت)
يوميات الشرق برنار بيفو (أ.ف.ب)

غياب برنار بيفو... «أيقونة» البرامج الأدبية الفرنسية

«ملك القراءة»، «عاشق الكتب»... سمِّه ما شئت، فقد كان نجماً وصانعاً لنجوم الأدب. رحيل برنار بيفو أمس (الاثنين)، عن 89 عاماً في ضاحية نويي الباريسية، بعد صراع.

سوسن الأبطح (بيروت)
ثقافة وفنون السجين الفلسطيني باسم خندقجي يكتب متحرراً من الأسر

السجين الفلسطيني باسم خندقجي يكتب متحرراً من الأسر

ليس من الإنصاف في شيء، أن يُبالغ في مدح رواية، تعاطفاً مع صاحبها حين تكون له تجربة أليمة، كما أنه ليس من العدل، أن يغمط أديب موهوب حقه،

سوسن الأبطح
يوميات الشرق الشيخة هلا آل خليفة المديرة التنفيذية لمؤسّسة «نواة» (حسابها الرسمي)

هلا آل خليفة لـ«الشرق الأوسط»: العالم العربي عبارةٌ سحرية تُحرّك دواخلي

تبدو مشاريع مؤسسة «نواة» متشعّبة الاهتمامات، لكنها في النهاية، تصبّ في خدمة الإنسان، والاستثمار في الطاقات البشرية.

سوسن الأبطح (بيروت)
ثقافة وفنون  عرض الفيلم في الرابطة الثقافية بطرابلس وتظهر خلال المناقشة من اليمين إلى اليسار سهى حداد وثريا بغدادي ونجا الأشقر

«تسعون» ميخائيل نعيمة بتوقيع مارون بغدادي

بعد أكثر من ثلاثين سنة على غياب المخرج اللبناني مارون بغدادي التراجيدي، ها هي جواهره لا تزال تظهر وتمتع وتدهش.

سوسن الأبطح (بيروت)