هيلاري كلينتون وفنانات يناشدن الأمم المتحدة الحد من قمع الإيرانيات

هيلاري كلينتون وفنانات يناشدن الأمم المتحدة الحد من قمع الإيرانيات

الأربعاء - 6 جمادى الأولى 1444 هـ - 30 نوفمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16073]
كلينتون تتحدث خلال مراسم تدشين معرض «عيون على إيران» في نيويورك أول من أمس (أ.ف.ب)

ناشدت المرشحة السابقة للرئاسة الأميركية، هيلاري كلينتون، وعدة فنانات وناشطات إيرانيات، الأمم المتحدة، الاثنين، العمل على الحد من قمع النساء في إيران، خلال حدث فني أقيم في نيويورك قبالة مقر الأمم المتحدة.
على جزيرة روزفلت الواقعة على نهر إيست ريفر بين مانهاتن وكوينز، شاركت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة (2009 - 2013) في حفل لكشف النقاب عن أعمال فنية، بينها عين عملاقة مرسومة على درجات سلم، أطلق عليه اسم «عيون على إيران» (Eyes on Iran).
وقالت كلينتون، إن «هذه الحملة (عيون على إيران) قبالة الأمم المتحدة تهدف إلى ضمان ألا ينسى الرأي العام القمع الوحشي الذي تتعرض له الآن النساء والفتيات الإيرانيات». وأحاط كلينتون فنانات إيرانيات يقمن في الولايات المتحدة، مثل شيدا سليماني وأفروديت ديزيريه ناواب وشيرين نشأة ومهواش موستالا، حسب وكالة «الصحافة الفرنسية».
واعتبرت السيدة الأولى السابقة، أن «مقتل مهسا أميني على يد الشرطة أشعل ثورة قال من خلالها الشعب الإيراني، وعلى رأسه نساء وفتيات، كفى، لن نسمح بهذا القمع بعد الآن».
وتشهد إيران احتجاجات اندلعت منذ توفيت في 16 سبتمبر (أيلول) الشابة الكردية مهسا أميني (22 عاماً) بعد توقيفها من قبل «شرطة الأخلاق» في طهران بدعوى «سوء الحجاب».
ونقلت هيلاري كلينتون عريضة دولية أُطلقت منذ شهر ودعمتها أيضاً نائبة الرئيس كامالا هاريس، كي «تستجيب الدول الأعضاء في الأمم المتحدة لشجاعة المواطنين الإيرانيين وطرد إيران من لجنة الأمم المتحدة المعنية بوضع المرأة».
وأكدت كلينتون، أنه «بالمحافظة على إيران بين صفوفها، تفقد هذه اللجنة والأمم المتحدة مصداقيتها».
ونقلت «رويترز»، الاثنين، عن دبلوماسيين، أن المجلس الاقتصادي والاجتماعي التابع للأمم المتحدة، سيصوت في 14 ديسمبر (كانون الأول) على مشروع قرار أميركي باستبعاد إيران من هيئة الأمم المتحدة للمرأة، المعنية بالمساواة بين الجنسين وتمكين المرأة، في الوقت الذي تضغط فيه واشنطن لمعاقبة طهران بسبب حرمانها للنساء من حقوقهن وقمعها الوحشي للاحتجاجات.
ووزعت الولايات المتحدة مشروع قرار بشأن هذه الخطوة، يندد أيضاً بسياسات إيران باعتبارها «تتعارض بشكل صارخ مع حقوق المرأة والفتيات، ومع تفويض الهيئة المعنية بوضع المرأة».
وبدأت إيران للتو ولاية مدتها 4 سنوات في الهيئة المكونة من 45 عضواً، والتي تجتمع سنوياً في مارس (آذار) من كل عام، وتهدف إلى تعزيز المساواة بين الجنسين وتمكين المرأة.


ايران أخبار إيران

اختيارات المحرر

فيديو