قتلى بمحاولة انقلاب في ساو تومي وبرنسيب

قتلى بمحاولة انقلاب في ساو تومي وبرنسيب

الاثنين - 4 جمادى الأولى 1444 هـ - 28 نوفمبر 2022 مـ رقم العدد [ 16071]

قتل 4 أشخاص في ساو تومي وبرنسيب خلال محاولة انقلاب، وقعت ليل الخميس - الجمعة، كما أعلنت أمس (الأحد) وكالة الأنباء الحكومية، نقلاً عن حصيلة أوردها رئيس هيئة أركان القوات المسلحة. وأعلن الجيش، الجمعة، أنه أحبط محاولة انقلاب في هذه الدولة الجزرية الصغيرة الواقعة في خليج غينيا، وتعد نموذجاً للديمقراطية البرلمانية في أفريقيا، و«خسارة 4 أرواح»، بينها 3 بسبب «إصابات» وبعد «تبادل لإطلاق النار» في موقع عسكري، كما أفاد رئيس هيئة أركان القوات المسلحة لوكالة الأنباء الحكومية «أس تي بي - برس». وكان رئيس وزراء ساو تومي وبرنسيب، باتريس تروفوادا، قال الجمعة إن 4 رجال اعتقلوا، بينهم الرئيس السابق للجمعية الوطنية المنتهية ولايته، دلفيم نيفيس، وعنصر مرتزقة سابق شارك في محاولة انقلابية عام 2009. موضحاً أنهم حاولوا مهاجمة مقر قيادة أركان الجيش. وإحدى الضحايا هو أرليسيو كوستا، مرتزق سابق من مجموعة «كتيبة بوفالو» الجنوب أفريقية، التي فكّكتها بريتوريا في 1993. وهو متهم من قبل رئيس الوزراء بأنه أحد مدبري الانقلاب الفاشل. وأضاف المصدر نفسه للوكالة أن «4 مواطنين» و«12 جندياً من الجيش وكتيبة بوفالو» حاولوا احتلال منشآت موقع عسكري، «وتم تحييدهم جميعاً واعتقالهم» قبل أن يقضي 3 منه متأثرين «بجروحهم».


Sao Tome and Principe أفريقيا

اختيارات المحرر

فيديو